العراق يسعى لاقامة تكتل اقتصادي مع بلدين عربيين إيران تعاقب عُمان بثنائية وتبلغ ربع نهائي كأس آسيا الإعلام الأمني يعلن ضبط نفقين وثلاثة اوكار لـ”داعش” في كركوك أشيطان ام ملاك ؟! تسجيل 74 إصابة رصاصة بالرأس نتيجة الرمي العشوائي في 2018 محافظ نينوى يصدر اوامر بمنع الإعلاميين من دخول المدينة القديمة في ايمن الموصل غداد تفكيك عصابة لتهريب المصوغات الفضية من الصين عبر العراق الى ايران همام حمودي : بعد 100 مليار دولار ديون، العراق يتجه لابدال القروض باستثمارات 3 دول آسيوية سجاد تطالب رئيس الوزراء الإسراع بإرسال مشروع قانون الشراكات لمجلس النواب للتصويت عليه وتوضح اهميته اعتقال مسؤول عراقي متلبساً بالرشوة وفاة ضابط شرطة مرور عمل 24 ساعة متواصلة شركة نفط ميسان تعلن عن أكمال عمليات حفر وتأهيل البئر عمارة / 7 عشائر البصرة: زيارة عبدالمهدي اعلامية واستعراضية لا أهمية لها.. لسبب واحد التربية: اكثر من 9 ملايين طالب وطالبة يشاركون في امتحانات نصف السنة التربية تحدد موعدا لبدء الامتحانات النصفية في بغداد والمحافظات

أنثى بملك اليمين

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

ايام رشيد مجيد –
( ولأن فكرك يعني الحياة ,حاربك الجهلاء )
أقدام تسابق تعبها، وشمس تصب على الأجساد غضب السماء، لم يعد بوسعها حتى أن تشعر بالحر، غمامة صفراء غطت نظرها وهي ما تزال تحاول السباحة وسط رمل مشتعل ،تطفئ ناره كلما داست عليه بقدميها العاريتين، الوقت يستحيل إلى لا وقت، نهار بطول القيامة، أمل نجاتها يكمن في استمرار الجري خلف كرة الحظ والمراهنة على حصان الموت.
الأنفاس حبل منقطع تعقده بذاكرتها وتواصل الجري إلى الفراغ الكوني، يخونها جسدها يتهاوى تقترف ذنب الغفوة وملء جفونها صورة مرسومة من ذكريات تسترجعها أحلامها، صوت يتردد في مجرات الروح البعيدة ويخبرها انه ما زال هنا ويطبع على الخد البارد قبلة تمنحها لحظة هدوء، ويظل قلبها المعلق على شجرة الأمنيات وروحها التي تركع في محراب اله اللقاء، يحاوران أملا لا وجوده له، تتلقى صفعة حسابها تواصل الجري خلف كرة الحياة لا يمكن أن يطول النهار أكثر والشمس لا يمكن أن تظل إلى الأبد مشتعلة، كل ما تتمناه هو ليل تختفي تحت ستاره، يحل الظلام وكل شيء يبدو مخيفا، البرد يتغلغل إلى جسدها العاري، هكذا هو يوم المدينة لاهباً نهاراً وبارداً ليلاً ، تحاول ستره بما تبقى من ملابسها، فإذا واصلت الجري ستصل إلى الطريق قبل فجر الخوف، بطيئة حركتها لا ترى إلا من خلال جزء القمر الصغير، حركة تساعدها على الدفء، وغياب حرق الشمس دفعها الى مواجهة خوفها، تسير بخطى واسعة متعبة، تجر قدمها لا تعرف كم مضى وهي تجري تارة وتمشي تارة أخرى حسب ما يتيح لها عودها المنهك، لم تكن تعرف أنها انهارت قبل ساعات عدة لكن خيالها ما زال يخبرها أنها هاربة في صحراء كانت جزءا من وطنها، أمها تشدها من يدها
– إلى أين يا أمي؟
– إلى الفراغ ألا متناهي،
– أمي لا مكان هناك لأختبئ …
في سكرة تعب وخوف تفتح عينها أو جزءاً منها شعرت بلمسة برد تمر على كتفها العاري للحظة واقع أكثر منه حلم، ذلك الماء البارد ورائحة الورد التي عبقت في المكان، نساء نصف عاريات يغتسلن بماء الورد وأخريات مغطيات بالكامل يقتربن منها، كانت تستلقي على دكة مرمر، ربما هو حمام نساء كما في العصور الوسطى او انها ماتت وهي تستعد لدخول الفردوس .
تصب أحداهن ماء على جسدها وأخرى تلبسها ثوبا ابيض جدا انه بياض مثير للغثيان، زغاريد وهتاف لم تفهم نصف ما يقال داخل غرفة مليئة بالرجال لحاهم طويلة متشحين بالسواد رائحة عرقهم تملأ المكان منظرهم المثير للريبة جعلها ترتعد كأنها موصولة بسلك كهربائي، رجل بالحية البيضاء يجلس وسطهم يحدثها من دون ان يصدر صوتا وكان كلماته تصيب عقلها مباشرة
– أنت لنا بملك اليمين
– وما ملك اليمين ؟
يهمس آخر في أذن الرجل الملتحي، تحاول أن تحدد كلماته.
يقف الرجل وسط الغرفة مردداً شيئا لم تفهمه لكنها تتذكره (وما ملكت أيمانكم )
تغفل عن كلامه وتسرح أين ذهبت جدران الغرفة ؟كيف لهذه اللوحات أن تبقى ملعقة في الهواء ؟وعلى ما يستند هؤلاء الرجال ؟
يجرها أحدهم تحاول أن تخلص يديها من دون جدوى، يقف الرجل أمام باب لا تسنده جدران خلفه أربع نساء وجوههن متهجمة متشحات بثياب سوداء يرمقنها بغضب
– أنت ملك اليمين الجديدة ؟
الرجل يخرج من باب وهمي مستند على الهواء، ترى أكداسا من رؤوس مصفوفة بعناية يدخل ثانية يحمل خنجرا أو سكينا عليها أثر دماء، قائلاً
ملك اليمين هربت
تفتح عينيها بتثاقل، رأسها ثقيل جدا، الشمس أشرقت من جديد لا يزال جسدها لا يحتمل فكرة النهوض، التلفزيون ينشر عن استحداث سوق جديدة لبيع النساء غير مسلمات كل حسب جودتها تنظر من النافذة وهي ترتشف قهوتها وتحمد الله لأنها تعيش في دولة كافرة

شارك هذا الموضوع
العراق يسعى لاقامة تكتل اقتصادي مع بلدين عربيين
إيران تعاقب عُمان بثنائية وتبلغ ربع نهائي كأس آسيا
الإعلام الأمني يعلن ضبط نفقين وثلاثة اوكار لـ”داعش” في كركوك
أشيطان ام ملاك ؟!
تسجيل 74 إصابة رصاصة بالرأس نتيجة الرمي العشوائي في 2018
محافظ نينوى يصدر اوامر بمنع الإعلاميين من دخول المدينة القديمة في ايمن الموصل غداد
تفكيك عصابة لتهريب المصوغات الفضية من الصين عبر العراق الى ايران
همام حمودي : بعد 100 مليار دولار ديون، العراق يتجه لابدال القروض باستثمارات 3 دول آسيوية
سجاد تطالب رئيس الوزراء الإسراع بإرسال مشروع قانون الشراكات لمجلس النواب للتصويت عليه وتوضح اهميته
اعتقال مسؤول عراقي متلبساً بالرشوة
وفاة ضابط شرطة مرور عمل 24 ساعة متواصلة
شركة نفط ميسان تعلن عن أكمال عمليات حفر وتأهيل البئر عمارة / 7
عشائر البصرة: زيارة عبدالمهدي اعلامية واستعراضية لا أهمية لها.. لسبب واحد
التربية: اكثر من 9 ملايين طالب وطالبة يشاركون في امتحانات نصف السنة
التربية تحدد موعدا لبدء الامتحانات النصفية في بغداد والمحافظات
الطاقة النيابية تطلب توضيحا من وزارة النفط بشأن هدر مالي بلغ 17 مليون دولار
الانجازات في الطاقة
“فريق تطوير الكرادة” يطالب الرئاسات الثلاث بمعالجة الواقع الخدمي بالمنطقة ورفع السيطرات
نائب عن سائرون يبحث مع الشرطة الاتحادية الخطة الأمنية وفتح عدد من الطرق في منطقة شعلة الصدريين
المحمداوي يوجه سؤالا برلمانيا لوزارة النفط بشأن هدر مالي بلغ 17 مليون دولار
الاعرجي : الحكومة حريصة على تأمين الحقوق الكاملة لذوي شهداء سبايكر
البايرن يفوز برباعية على دورتموند ويقترب من لقبه الخامس
مصرف الرافدين يطلق قروضاً لشراء السيارات الحديثة
لبيك … ترامب لبيك
بالصور … الاستعراض العسكري لقيادة شرطة كربلاء بمناسبة الذكرى “97” لتأسيس الشرطة العراقية
التوقعات الجوية للأيام الاربعة المقبلة
جامعة واسط تكمل استعداداتها لعقد مؤتمرها العلمي الدولي العاشر
جانب من الاحداث الامنية والعمليات العسكرية في بغداد و المحافظات حتى مساء اليوم
السعودية تعتزم تعيين سفير جديد لدى العراق
احباط دخول 84 طنا من الطحين الفاسد الى ذي قار
عاجل.. ارتفاع حصيلة تفجير مفخخة في تكريت الى 21 شهيداً وجريحاً
المواطن تؤيد دعوة الجبوري للعبادي بالحصول على تأييد البرلمان في التغيير الوزاري
اندلاع حريق في محال لبيع الادوات الاحتياطية شرقي بغداد
القانونية : تخفيض او زيادة الرواتب يجب ان يشرع بقانون
محافظ بغــداد يبحث سبل فك الاختناقات المرورية في العاصمة
‏قطار يصطدم بسيارة أجرة في منطقة الدورة جنوبي بغداد صباح اليوم الأحد
مجلس الوزراء يناقش انخفاض تزويد المواطنين بالطاقة الكهربائية والتحقيق بأسباب هذا الانخفاض والاسراع بحل جميع الاشكالات
مقتل مسؤول تفخيخ ولاية نينوى الارهابي ابو حمزة المغربي بالجانب الايمن للموصل
استشهاد واصابة 9 مدنيين بتفجير بغداد الجديدة جنوبي بغداد
رغم قربها من مركز محافظة كربلاء الا انها تشكو الى الله سوء الخدمات فيها ” منطقة البوبيات ” وانتشار النفايات والامراض
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر