عاجل … امطار غزيزة جدا في مدينة الكوت مركز كربلاء لأمراض وجراحة القلب يُعلن جاهزيته لتطبيق خطة طوارئ الأربعين رغم رفض عبد المهدي .. العبادي يعين 26 أستاذاً جامعياً في مناصب مهمة مديرية الدفاع المدني في واسط تستنفر طاقاتها لإستقبال زوار أبي عبدالله الحسين(ع) مركز الإعلام الأمني : ينفي تداول وسائل الإعلام عن قيام عصابات داعش بهجوم مسلح ليلة أمس على القوات الأمنية في الانبار عدي عواد يعلن استحصال الموافقات الرسمية لمد أنبوب ماء يصل اغلب مناطق قضاء ابي الخصيب التربية : تؤكد الابقاء على الضوابط الوزارية الخاصة بقبولات الدراسة المسائية للعام الحالي محافظ الديوانية يوجه مدراء الدوائر بتجاهل وسائل الاعلام و(حقوق) يعتبره انتهاكاً وقمعاً للحريات وسابقة خطيرة العيسى يستثني الحاصلين على معدل 90 فأعلى من شرط العمر لإكمال دراستهم الجامعية مصرع زائرين اثنين وإصابة آخر بدهس سيارة في ذي قار نائب عن الحكمة يدعو لتخفيض تأشيرة الزوار الايرانيين هذا العام الكربولي: تقديم تشكيلة وزارية ناقصة ستكون رسالة سلبية للشعب الخزانة الأمريكية تفرض عقوبات على شركة عراقية لتحويل الأموال العراق في المرتبة 112 عالميا والخامس عربيا ضمن قائمة افضل الدول ديمقراطية تحالف “سائرون” يثمن موقف الفتح والحكمة في منح عبد المهدي حرية اختيار الوزراء

إنتقموا من الكورد

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

كريم النوري
اسوء القناعات عندما تمتزج المواقف بالعواطف ، وعندما تسيل لعاب الانتخابات بالاعتقادات وتسقط المأساة والمعاناة من ثقوب الذاكرة.
اتحدث عن قناعتي بطوع ارادتي لا ابحث عن شعبيتي على حساب مؤثرات العقل الجمعي وسياقاته المهزوزة.
لا اتنفس برئة اعلام النظام الساقط ولا اجتر عزف الحقد العنصري المرتكز ضد اخوة المصير والمسير من الكورد.
الكورد هويتي وعنوان الوطن المذبوح من الوريد الى الوريد.
لا اطرب على انغام الاحقاد واتبع خطوات الحساد ، فلا انقاد وراء ايقاعات الشارع بل نحن من يقوده ويوجه مساراته.
لا اتنكر للجميل ولا انكر رائحة الموت المنبعثة من اجساد الكورد البريئة في حلبچة ولا اخون ضميري عندما كنت ابحث عن زوايا الكهوف والوديان هارباً من مقصلة السلطان فألوذ بقرى لا تملك قوت يومها او ما يسد رمقها لتتقاسم معنا رغيف الخبز الممسوح بالراشي ونحلّ ضيوفاً في جنح الليل استعداداً لرحلة بين الربايا والخفايا من عيون رجال الامن.
لم ولن اتنفس برئة النظام المباد والضخ الاعلامي العنصري ضد اهلنا الكورد .
وعندما اتحدث عن الكورد اتحدث عن هوية ووجود وانتماء هم جزء اساسي من تشكيل العراق
اتحدث عن الكورد بذكريات الماضي عندما كنا في خندق واحد ، اتحدث وقلبي يعتصر الما عندما تشاركني القرية الكوردية الطعام وسط الحصار الصدامي عليها وفي ذكريات كانت صورايخ صدام تدك هذه القرى المظلومة وكنت معهم عندما تنبعث رائحة الموت بفعل الكيمياوي اتحدث واستذكر واتذكر تلك القرى المهدمة على رؤوس اصحابها في ميرگه سور وبارزان وزيبار وحياة ..
هل ننسى ام تنتاسى
لاخلع مؤثرات اعلام صدام عن ذاكرتي واعود للذاكرة لشعب كان يعاني من وحوش صدام ولم انس كيف يتقاسمون معنا رغيف الخبز في جنح الليل عند مرورنا بهذه القرى الكريمة .
ماذا دهانا وهل نتحدث بخطاب البعث من جديد!!!
الكورد من اين ؟ ومن هم؟
الم يكونوا وما زالوا بضعة من جسد العراق …
انتبهوا اخوتي فالكورد منا والينا ..
والله لمصيبة كبرى ان نعمق الكراهية ضد بضعة من جسدنا ..
الم تعوا قوله تعالى : ((ان الله لا يغفر ان يشرك به ويغفر ما دون ذلك)) أليس الاستفتاء ما دون ذلك فلنؤشر على خطيئته وخطأه دون تعميم العقاب وتمدد الحساب على الابرياء.
علينا ان نتحدث بروح الوطن والمحبة والابوة وليس بروح الانتقام والكراهية ..
اطلقوا ارزاق الكورد ولا تمسكوا خشية الانفاق فهم ليسوا كفاراً او خوارج ..
اختم بقدوة المتقين وسيد البلغاء علي بن ابي طالب عندما وزع حقوق الخوارج ولم يحرمهم من بيت المال قائلاً: (ان من طلب الحق فأخطأه ليس كمن طلب الباطل فأصابه)

شارك هذا الموضوع
عاجل … امطار غزيزة جدا في مدينة الكوت
مركز كربلاء لأمراض وجراحة القلب يُعلن جاهزيته لتطبيق خطة طوارئ الأربعين
رغم رفض عبد المهدي .. العبادي يعين 26 أستاذاً جامعياً في مناصب مهمة
مديرية الدفاع المدني في واسط تستنفر طاقاتها لإستقبال زوار أبي عبدالله الحسين(ع)
مركز الإعلام الأمني : ينفي تداول وسائل الإعلام عن قيام عصابات داعش بهجوم مسلح ليلة أمس على القوات الأمنية في الانبار
عدي عواد يعلن استحصال الموافقات الرسمية لمد أنبوب ماء يصل اغلب مناطق قضاء ابي الخصيب
التربية : تؤكد الابقاء على الضوابط الوزارية الخاصة بقبولات الدراسة المسائية للعام الحالي
محافظ الديوانية يوجه مدراء الدوائر بتجاهل وسائل الاعلام و(حقوق) يعتبره انتهاكاً وقمعاً للحريات وسابقة خطيرة
العيسى يستثني الحاصلين على معدل 90 فأعلى من شرط العمر لإكمال دراستهم الجامعية
مصرع زائرين اثنين وإصابة آخر بدهس سيارة في ذي قار
نائب عن الحكمة يدعو لتخفيض تأشيرة الزوار الايرانيين هذا العام
الكربولي: تقديم تشكيلة وزارية ناقصة ستكون رسالة سلبية للشعب
الخزانة الأمريكية تفرض عقوبات على شركة عراقية لتحويل الأموال
العراق في المرتبة 112 عالميا والخامس عربيا ضمن قائمة افضل الدول ديمقراطية
تحالف “سائرون” يثمن موقف الفتح والحكمة في منح عبد المهدي حرية اختيار الوزراء
امام جمعة البصرة : يوجه للصدريين والسيستانيين إننا في خندق واحد لمواجهة السلطة التي تمعن عبثا في العراق
امام جمعة الكوت : يخاطب الصدريون والسيستانيين بأننا في خندق واحد لمواجهة السلطة لإنجاح مشروع الاصلاح
نائب: الوقت اصبح مناسبا لفتح بوابات المنطقة الخضراء
داعش يهاجم مواقع أمنية عراقية غرب البلاد
نائب: الحديث عن ضغوط سياسية تمارس على عبد المهدي مبالغ فيه
خطيب الكوفة يدعو موظفو الدولة للعمل بتفانٍ لخلاص الشعب من أنواع الظلم والفساد
التميمي : الاتيان بوزراء غير مختصين أمرٌ متعمد ، ويعد مؤامرة على العراق
وزير النقل : بناء سفينة شط العرب المخصصة لإيواء المرشدين العراقيين
ميادة حناوي .. ما هي قصّتها؟
لحن شتوي
بالوثيقة … المحكمة العسكرية العراقية تحكم الفريق مهدي الغراوي قائد عمليات نينوى السابق بالاعدام رميا بالرصاص
زهرة النيل وخطورتها …ميسان تعمل لازالتها
التجارة تبحث مع وزارة الزراعة الية تجهيز مربي الثروة الحيوانية بمادة النخالة
ذاتيه امرأه
اللبان يكشف وفاة بعض المواطنين جراء اصابتهم بامراض سرطانية في النجف
أمانة بغداد تدعو المواطنين للإبلاغ عن حالات رفع الأسعار في كراجات وقوف السيارات
قداسة حب
إلقاء القبض على شابين اثنين بعد ساعات من ارتكابهما جريمة قتل في سوق الشيوخ
ثلاث مواجهات في الدوري الممتاز اليوم
عمليات بغداد: قتل أربعة إرهابيين وضبط مخبأ للأعتدة
اعتقال 41 إيرانيا “تسللوا” إلى العراق دون امتلاكهم تأشيرة دخول
رونالدو يوجه كلمات قاسية لنيمار بعد حادثة الطرد
إسرائيل.. تعيين أول قاضية عربية مسلمة في محكمة شرعية
ما تحت النفوس
بلدية النجف تقوم بأزالة القبور الوهمية في مقبرة وادي السلام
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر