البيت الأبيض: إعادة غزونا العراق للقضاء على داعش أمر غبي ومكلف جداً

الرابط المختصرhttps://wp.me/paGRK5-6ai

البيت الأبيض: إعادة غزونا العراق للقضاء على داعش أمر غبي ومكلف جداً

Linkedin
Google plus
whatsapp
أكتوبر 16, 2019 | 1:31 ص

 

اعلن المتحدث الرسمي باسم البيت الابيض جوش ايرنست ان الرئيس الامريكي باراك اوباما أمر فريقه الامني بدارسة جميع الخيارات حول كيفية قيام الولايات المتحدة بإضعاف وتدمير تنظيم  داعش .

وقال ايرنست للصحافيين أمس الاربعاء ان اوباما يريد ان يتم هذا الامر بما يتوافق مع مصالح الامن القومي الامريكي واهداف البلاد.
الا انه شدد على ان اوباما لا يريد ان يتم هذا الامر من خلال غزو بري لدولة اخرى في منطقة الشرق الاوسط “لأن ذلك ليس من مصلحتنا”.
واضاف المتحدث الرسمي “تعلمنا من الدروس السابقة واخذنا العبر منها لا سيما الحرب السابقة في العراق”.
واوضح “انه أمر غبي ان نخاطر بحياة جنودنا في القوات العسكرية الامريكية بالذهاب بهم لغزو دولة اخرى ونصرف المليارات من الدولارات وربما المئات من المليارات لنخاطر بحياتهم ونعتقد اننا نستطيع فرض حل عسكري”.
وكان وزير الدفاع الامريكي آشتون كارتر قد زار العاصمة بغداد في 18 من نيسان الجاري وأكد استعداد الولايات المتحدة لتلبية جميع متطلبات المعركة التي تطلبها الحكومة العراقية في قتال داعش.
فيما أعلن مسؤول كبير في البنتاغون، في 20 نيسان أنه سيتم نشر نحو 200 جندي إضافي في العراق وإرسال مروحيات أباتشي لأول مرة لمحاربة تنظيم داعش الارهابي، ليرتفع بذلك عدد الجنود الأمريكيين في العراق إلى نحو 4100 جندي.
وأكد الرئيس الامريكي باراك اوباما الاسبوع الماضي ان بلاده “ستواصل دعمها للقوات العراقية في القضاء على داعش”.

 

 

شارك هذا الموضوع
مكة المكرمة