http://huriyatynews.com/wp-content/themes/exl_huryati

مدير قسم الصحة العامة ينفي ماتناقلته مواقع التواصل بوجود حالات تسمم او وفاة مدير مكتب المفوضية العليا لحقوق الانسان : يدعو رئاسة الوزراء الإيفاء بالتزاماتها بالوعود في البصرة العراق يحقق الذهب في بطولة لبنان الدولية للبوكسنگ حريتي نيوز تنشر ماصدر عن وزارة المالية من المواد الممنوعة من الاستيراد والمعفاة من الرسوم الكمركية وفاة الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة كوفي عنان الذي توفي اليوم السبت عن عمر 80 عاما وزير التربية يوجه باعفاء الناطق الرسمي للوزارة واسط : اخماد حريق في احد المنازل في قضاء الحي جنوب الكوت الصين: لن نسمح للقوى الخارجية باستخدام الدين في بلدنا اسعار نفط اوبك تسجل 69 دولارا وبرنت يغلق على خسارة العراق ثالث المستوردين للسلع غير النفطية الايرانية بالوثيقة .. الداخلية تعفي مدير استخبارات المثنى من منصبه الرافدين يطلق سلفة الـ 7 ملايين دينار للمتقاعدين التربية تنفي تأجيل امتحانات السادس الاعدادي وتؤكد بقاء موعدها في الاول من ايلول الحشد الشعبي يحقق ضربات دقيقة لأهداف يتواجد فيها داعش على الشريط الحدودي رياح الحياة

التسقيط السياسي في الحملات الانتخابية إلى أين؟!

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

زينب فخري

انطلقت الحملة الدعائية للانتخابات النيابية في العراق، وأخذت صور المرشحين تشغل عيون المارة والسواق معاً بل وألسنتهم كذلك على الرغم من أنّها حقّ مكفول للمرشحين!
وما زاد الطين بلَّة قيام ما يسمَّى بـ “صحافة المواطن” أو ما ينشر على مواقع التواصل الاجتماعي بنشر كلّ ما يصل إلى يديها من منشورات مسيئة ومهينة للمرشحين دون تدقيق أو تمحيص أو وازع أخلاقي!
وخير مثال الفيديوهات الفاضحة التي تداولتها مواقع التواصل الاجتماعي لبعض المرشحات تحديداً!
السؤال المتبادر إلى الذهن:
أين الأخلاق الإعلامية؟ أين الأخلاق السياسية؟! أين المنظومة الأخلاقية لمجتمع كامل؟!
ليس دفاعاً عن المرشحات بل ألماً عن الانهيار الأخلاقي لمجتمع عريق بات يترصد الفضائح ويتسابق لإشاعتها بفرحٍ وكأنه عثر على كنز معلومات بل ربّما يزيد عليها ما يشاء من الأكاذيب.
كما أنَّه اشمئزاز من الإفلاس الفكري للبعض، لمن يسمّون أنفسهم إعلاميين أو ناشطين بلوكهم هذه المواضيع بشكل اجتراري!
من الأخلاق أيّها السادة أخذ الحيطة والحذر في مواضيع كهذه، مع الأخذ بنظر الاعتبار التسقيط السياسي والسباق على الكراسي!
والشيء بالشيء يذكر فعلى المرشحين أن يتسموا بالأخلاق، سواء أفازوا في حملتهم الانتخابية أم لا:
فمن الأخلاق أن نبتعد عن التسقيط السياسي لهذا المرشح أو تلك الكتلة والقائمة، والتركيز على البرنامج الانتخابي وكيفية عرضه وآلية التأثير في مختلف البيئات.
ويقول الكاتب والمحلل السياسي الدكتور عدنان السراج من الضروري الابتعاد عن خلط الأوراق في الانتخابات البرلمانية واستغلال عدم وعي المواطن الكامل ببعض الأمور، كاستخدام سوء الخدمات في الدعاية الانتخابية، إذ لا علاقة للانتخابات البرلمانية بهذه الأمور حتى يصل الأمر لبثّها في برامج خاصَّة ببعض الفضائيات أو إجراء لقاءات وحوارات تدور حول المحور نفسه: هو تسقيط هذه القائمة أو تلك الكتلة. فسوء الخدمات والفساد الإداري والمالي أمر مشخص من الجميع لكن ما نحتاجه فعلاً هو الحلول الناجعة والفاعلة لتغيير واقعها أو الحدّ منها من أجل مستقبل أفضل للعراق.
فمن الواضحات للنخب والمثقفة أنَّ من مهام البرلمان هو التصويت على تشريع القوانين وسدّ الفراغ التشريعي وبما يتلاءم مع المصلحة العامَّة، وكذلك له دور رقابي ومحاسبي فقط، فعندما يتناول المرشح بحملته الانتخابية سوء الخدمات هنا وهناك، السؤال الموجه: ما مدى إمكانياتك لتغيير هذا الواقع؟ وما الآليات التي تملكها لتغيير هذه الخدمات وأنت تملك صلاحيات معروفة ومحددة؟! وما قول القائمة التي رشحت من خلالها؟!
واستغلال عدم إدراك المواطن التمييز والفصل بين السلطتين التشريعية والتنفيذية هو سُوء خُلق من السياسي بالتأكيد!
الأمر الآخر يدعي بعض المرشحين أنَّهم مستقلون، وكما يقول الخبير القانوني طارق حرب في ندوة أقيمت في المركز العراقي للتنمية الإعلامية: ليس هناك مرشح مستقل فهو مدين للقائمة التي رشحته وهو متبني برنامجها الانتخابي شاء أم أبى.
ومن الأمور الأخلاقية عدم استغلال المنصب والمال العام للترويج عن بعض المرشحين الذين يشغلون حالياً مناصب في الحكومة.
ولعلّ من الأخلاق التي يجب أن يتمتع بها المرشح، وهو نفسه ربّما غافل عنها، استعمال الخطاب المتزن والموضوعي للتأثير على المتلقي أو الفئة المستهدفة دون اللجوء إلى الخطاب الذي يصبّ وابل من الكلمات المتشائمة ويفيض يأساً من بين سطوره.
وكلمة أخيرة نقولها: المشاركة في الانتخابات أمر ضروري لا بدّ منها لتعميق هذه الممارسة الفتية؛ فالانتخابات ظاهرة صحية للعملية السياسية، ولحداثة عهدها في العراق؛ فهي تحتاج تأصيلاً وتجذيراً، ونشر وعي مجتمعي بضرورة المشاركة بها، والتسقيط السياسي سلاح الضعفاء فاجتنبوه.

شارك هذا الموضوع
مدير قسم الصحة العامة ينفي ماتناقلته مواقع التواصل بوجود حالات تسمم او وفاة
مدير مكتب المفوضية العليا لحقوق الانسان : يدعو رئاسة الوزراء الإيفاء بالتزاماتها بالوعود في البصرة
العراق يحقق الذهب في بطولة لبنان الدولية للبوكسنگ
حريتي نيوز تنشر ماصدر عن وزارة المالية من المواد الممنوعة من الاستيراد والمعفاة من الرسوم الكمركية
وفاة الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة كوفي عنان الذي توفي اليوم السبت عن عمر 80 عاما
وزير التربية يوجه باعفاء الناطق الرسمي للوزارة
واسط : اخماد حريق في احد المنازل في قضاء الحي جنوب الكوت
الصين: لن نسمح للقوى الخارجية باستخدام الدين في بلدنا
اسعار نفط اوبك تسجل 69 دولارا وبرنت يغلق على خسارة
العراق ثالث المستوردين للسلع غير النفطية الايرانية
بالوثيقة .. الداخلية تعفي مدير استخبارات المثنى من منصبه
الرافدين يطلق سلفة الـ 7 ملايين دينار للمتقاعدين
التربية تنفي تأجيل امتحانات السادس الاعدادي وتؤكد بقاء موعدها في الاول من ايلول
الحشد الشعبي يحقق ضربات دقيقة لأهداف يتواجد فيها داعش على الشريط الحدودي
رياح الحياة
التميمي يكشف عن تورط 40 صاحب معمل طابوق في ديالى بملف فساد “كبير”
استبعاد ليونيل ميسي من قائمة الأرجنتين رسميًا
أنتحار الحروف
صحيفة: تركيا تخطط للاستحواذ على حصة إيران في السوق العراقية
الداخلية تعلن القبض على متهم بقضايا قتل وتسليب في بغداد
التجارة تجهز المناطق المحررة في الموصل بمفردات البطاقة التموينية
تحقيق الامنيات
" نور" أم الطرشي أكبر من محسوبية الحكومة
ايران تتأسف والسعودية: لا يعننا ذلك.. هذا ما نريده
عاجل … العبادي خلال اجتماع الرئاسات الثلاث ، يؤكد تقديمه الكابينة الثانية في الساعة القادمة
بيان توضيحي لوزارة الاتصالات حول الامرار غير القانوني لسعات الانترنت
مصرف الرافدين يدعو الوزارات المشمولة بسلفة العشر رواتب تقديم استمارة المنح
عاجل … كتلة الاصلاح : سنحضر جلسة مجلس النواب التي دعا اليها رئيس الجمهورية
القبض على ارهابي بعد دخوله منطقة المنصور وارتياده احد المطاعم
انطلاق دوري الشطرنج الممتاز في بغداد الخميس القادم
صحة الكرخ : إتلاف 1000 كغم من الذرة المنتهية الصلاحية في منطقة التاجي
نائبة كردية:اشباه “داعش” في مؤسسات الدولة تسببوا بحرق الاطفال في مستشفى اليرموك
صحة واسط تنهي حملتها للقاح شلل الاطفال لـ { ٢٢٦ } الف طفل
الداخلية تعلن القبض على عقيد متقاعد متلبسا بجريمة الرشوة
عناصر من القوات الأمنية يعتدون بالضرب على كادر قناة فضائية وسط بغداد
النائب احمد العطية يجمع تواقيع لاقالة مجلس محافظة الانبار
ترامب يهنئ الشعب العراقي بالانتصارات على داعش وتحرير الموصل
هل عمامة الصدر تعيد العراق الى وضعه الطبيعي دوليا؟
العتبة الحسينية ترسل “مستشفيات متنقلة” للنازحين من الموصل
المواطن النيابية تؤكد على ضرورة الاهتمام بامن محافظة بابل
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر