المنافذ الحدودية:ضبط 7 عجلات معدة للتهريب في ميناء ام قصر بالوثيقة : عبطان يقدم طلباً للاستقالتة من عضوية مجلس النواب اقليم كردستان يعلن تسجيل اول إصابة بانفلونزا الخنازير البنك المركزي : اللجنة العليا لمبادرة “تمكين” تصادق على تمويل عدد من المشاريع طقس العراق: انخفاض درجات الحرارة إلى دون الصفر غداً تقرير: المالية النيابية تباشر بكتابة قانون الموازنة الاتحادية تمهيدا لإقراره نشر صورة حية ​لهاتف “جالاكسي اس 10 بلس” المتوقع الاعلان عنه في شهر شباط الكربولي : يستلم مبلغ مالي من دول اخرى تقف ضد توجهات ايران الحكومة المحلية عن مساعٍ لتنفيذ مشروع لتطهير الأهوار من الألغام التي خلفتها الحروب القبض على متهمين ابتزا فتاة عبر هاتفها المفقود في ذي قار تسجيل ( 945 ) عملية ناظورية في مدينة الإمام الحسين (ع) الطبية بكربلاء خلال العام الماضي عبد المهدي يؤكد ان كل عملية فساد ستكون مستهدفة القيادي في “تحالف الفتح” “أحمد الاسدي” : قائمة الـ 67 فصيلاً كذبة ؛ ونصف الاسماء غير موجودة في الواقع النوري خلال سنة واحدة سيتم إنجاز طريق (الموت ) البتيرة التعادل السلبي يحسم موقعة العراق وإيران في كأس آسيا

التصويت الخاص بين الحقيقة والتشكيك

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

مقداد الشريفي
استمرارا لما قدمناه في مقال سابق الذي نشر قبل ايام في بعض الصحف و وسائل الاعلام تحت عنوان ( الانتخابات بين الحقيقية والتزوير) والذي اظهرنا فيه بعض الإحصائيات الدقيقة التي تهم كل من يبحث عن الحقيقة في عمل المفوضية واليوم نسلط الضوء على ملف مهم وخطير وكثيرا ما استهدفت المفوضية من خلاله وهو موضوع التصويت الخاص اي تصويت قوات الجيش و الداخلية والفرية التي ايضا اتهمت فيها المفوضية بخصوص انحيازها بهذا الملف الى جهة سياسية وسهلت وحولت الاف الأصوات لهذه الجهة كما يدعي البعض اما جهلا أو عدم اطلاع لذا سوف نبين وبالارقام والاحصائيات الدقيقة زيف هذا الادعاء .. كون المفوضية اتخذت جميع الإجراءات الدقيقة في ملف التصويت الخاص ابتداء من إعداد سجل ناخبين دقيق للتصويت الخاص بعد توقيع مذكرة تفاهم بين وزراة الدفاع والداخلية بخصوص بيانات هذا السجل حيث قامت المفوضية استنادا لهاتين المذكرتين بحذف اسماء قوات الجيش ومنتسبي الداخلية من سجل التصويت العام واعداد سجل للتصويت الخاص وايضاً وفرت المفوضية بطاقة ناخب خاصة للتصويت الخاص واجهزة تحقق خاصة ايضا وبخطوات مدروسة ومحسوبة وبدقة ولأول مرة المفوضية تتخذ هكذا اجراءات شديدة في موضوع التصويت الخاص لتجاوز التصويت المتكرر وحشو الصناديق .. ولمعرفة الحقائق مفصلة بدون تحريف ولا تزييف سوف نبين بعض الإحصائيات الدقيقة التي أغمض البعض عينيه عنها متعمداً .. حيث سوف نجري بعض المقارنات والمقاربات في هذا الملف بين اخر حدثين لانتخابات مجلس النواب ، جرت في البلد في عام 2010 كان عدد المصوتين في التصويت الخاص ( 625655) حصل فيها التحالف الكردستاني ( الديمقراطي الكردستاني و الاتحاد الوطني الكردستاني ) 160849 ناخبا اي بنسبة (25.7‎%‎ ) وائتلاف دولة القانون على 151605 ناخبا اي بنسبة (24‎.2%‎) والقائمة العراقية 123513 ناخبا اي بنسبة (%19.7) والائتلاف الوطني العراقي بجميع مكوناته 104723 ناخبا اي بنسبة ( % 16.8) هذه أكبر الكتل التي حصلت على اصوات الخاص .. وفِي عام 2014 كان عدد المصوتين في التصويت الخاص من الدفاع والداخلية (855660 ) ناخبا من اصل ‎(1023829 ) ناخبا توزعت على الكيانات السياسية حيث حصل فيها ائتلاف دولة القانون على 216884 ناخبا اي بنسبة (25‎%‎) وقوائم التيار الصدري على 71387 ناخبا اي بنسبة (8‎%‎ ‎ ) بزيادة عن اصواتهم اكثر من عشرين الف صوت عن انتخابات مجالس المحافظات 2013 التي حصلوا فيها على 50413 ناخبا .. وحصل ائتلاف الوطنية على 54977 في برلمان 2014 اي بنسبة ( 6.4‎%‎ ) ناخبا و ائتلاف المواطن على 59119 ناخبا بنسبة (7‎%‎ ) بزيادة اربعة آلاف صوت تقريبا عن انتخابات مجالس المحافظات 2013 ومتحدون للإصلاح على 53199 ناخبا اي بنسبة (%6.2 ) و الديمقراطي الكوردستاني حصل على 80455 ناخبا و الاتحاد الكوردستاني 70396 ناخبا وتحالفهما في نينوى حصل على 15673 اي مجموع أصوات الحزبين في التصويت الخاص كان 166524 ناخبا اي بنسبة( 19.4‎%‎ ) وباقي القوائم المشاركة حصلت (%40) ومن خلال مقارنة هذه الإحصائيات فان دولة القانون كانت نسبة التصويت الخاص لها في عام 2010
(%.2 24 ) وفي عام 2014 كانت ( 25% ) والائتلاف الوطني العراقي كانت نسبته في 2010. ( 16.8) وفِي عام 2014 اذا ما جمعنا اصوات مكوناته من المواطن والاحرار و الفضيلة الاسلامي و تيار الاصلاح حصل على 164528 ناخبا اي بنسبة (19‎.2 %‎ ) اي بزيادة تقريبا ( 2.4 ‎%‎) ومن ذلك تتضح عدة حقائق بأن ائتلاف دولة القانون زادت (‎0.8 ) فقط عن 2010 ونسب الحزبين الكرديين كانت في 2010 هي (25.7 ) و في عام 2014 ( 20‎%‎ ) وأما بخصوص القائمة العراقية ومتحدون للإصلاح وديالى هويتنا وجبهة التوافق والعربية ايضا اذا ما تم مقارنتها في عام 2010 و2014 ستجد النسبة غير متاثرة كون هذه القوائم اجتمعت في عام 2010 و لم تتفق على قوائم محددة في عام 2014 فأصبحت اكثر من عدة قوائم منها على مستوى البلد ومنها على مستوى المحافظة ومن خلال المقارنات والمقاربات أعلاه تتضح حقيقة كالشمس في رائعة النهار ان عمل المفوضية خلال انتخابات برلمان 2014 لم ينحاز ولم يجامل كيانا دون كيان فان النتائج ونسبها كانت متطابقة ومنطقية مع الانتخابات السابقة وهنا لابد من الاشارة الى موضوع جدا مهم وهو اشادة الامم المتحدة بهذا العمل الكبير عبر رسالة مقدمة من رئيس فريق المساعدة الانتخابية في اليونامي بتاريخ ( 4 أيار 2014 ) يذكر ما هذا نصه(استثمرت المفوضية أحدث التقنيات لتطوير العمليات الانتخابية لمكافحة عمليات التزوير . ازدادت ثقتنا بان المفوضية العليا اتخذت التدابير اللازمة لضمان سرية الناخبين اثناء العملية الانتخابية ..انتهى ) وهل في هذا المقام بعد ما ذكرناه عناد او تعصب او اتهام بدون وجه حق ادعو جميع من يشكك بهذا الملف مراجعة هذه الإحصائيات الدقيقة ويؤشر لنا على الخلل وأين حصل تحويل الأصوات في اي مكان وفِي اية محافظة وما حجم هذا التحويل من الأصوات.. الاتهام بدون دليل و الظواهر الصوتية فقط والتشكيك اعتقد هذا سلاح الذي لا يدرك ماذا يريد ..وماهو الا لتشويه عمل موسسة وموظفين وكوادر واصلت الليل بالنهار لإنجاز الانتخابات التي نفتخر بها امام دول العالم والمنطقة .. ان الطعن في عمل المفوضية بدون ادلة واقعية سوف يجعل من الناخبين في المرحلة المقبلة عدم الوثوق باي مفوضية حتى لو تبدل رئس المؤسسة فالشبهات سوف تعلق في اذهان المواطنين ..

شارك هذا الموضوع
المنافذ الحدودية:ضبط 7 عجلات معدة للتهريب في ميناء ام قصر
بالوثيقة : عبطان يقدم طلباً للاستقالتة من عضوية مجلس النواب
اقليم كردستان يعلن تسجيل اول إصابة بانفلونزا الخنازير
البنك المركزي : اللجنة العليا لمبادرة “تمكين” تصادق على تمويل عدد من المشاريع
طقس العراق: انخفاض درجات الحرارة إلى دون الصفر غداً
تقرير: المالية النيابية تباشر بكتابة قانون الموازنة الاتحادية تمهيدا لإقراره
نشر صورة حية ​لهاتف “جالاكسي اس 10 بلس” المتوقع الاعلان عنه في شهر شباط
الكربولي : يستلم مبلغ مالي من دول اخرى تقف ضد توجهات ايران
الحكومة المحلية عن مساعٍ لتنفيذ مشروع لتطهير الأهوار من الألغام التي خلفتها الحروب
القبض على متهمين ابتزا فتاة عبر هاتفها المفقود في ذي قار
تسجيل ( 945 ) عملية ناظورية في مدينة الإمام الحسين (ع) الطبية بكربلاء خلال العام الماضي
عبد المهدي يؤكد ان كل عملية فساد ستكون مستهدفة
القيادي في “تحالف الفتح” “أحمد الاسدي” : قائمة الـ 67 فصيلاً كذبة ؛ ونصف الاسماء غير موجودة في الواقع
النوري خلال سنة واحدة سيتم إنجاز طريق (الموت ) البتيرة
التعادل السلبي يحسم موقعة العراق وإيران في كأس آسيا
كوريا الجنوبية تهزم الصين وتتأهل كمتصدرة لمجموعتها بكأس آسيا
عالية نصيف تحذر من غياب العدالة في ضريبة الدخل التي تستقطع من الموظفين ويتهرب منها الأغنياء
بالصور … بدء توافد الجماهير العراقية الى ملعب مباراة اسود الرافدين أمام إيران
مجلس النواب ينهي القراءة الأولى لمشروع تعديل قانون استرداد أموال العراق
النزاهة تعيد للدولة ملكية عقارات بمليارات الدنانير
عضو مفوضية حقوق الإنسان يدعو رئيس الوزراء إلى عقد جلسة استثنائية لمجلس الوزراء في البصرة لبحث أوضاع المحافظة
انطلاق مهرجان الاهزوجة الشعبية في كربلاء المقدسة
الفتلاوي لوزير خارجية البحرين: من أنت يا "كرة اللحم" لتنصح السيستاني
رئيس الوزراء يعلن عن تخصيص 307 مقعد لذوي الشهداء ﻻداء مراسيم الحج
مجلس الوزراء يفتح باب التقديم لموظفي الدولة بالحصول على الدبلوم العالي
مجلس الوزراء يوجه المفوضية التعامل بشفافية واضحة إزاء الطعون بنتائج الانتخابات
أول مدينة تفرض “مخالفة إلكترونية” على المارة
صحة واسط تنظم حملة ختان جماعية للأطفال الفقراء والأيتام بالتعاون مع فريق بصمات التطوعي
داعشي يسرد تفاصيل معركة ضد البيشمركة
شرطة ميسان يلقي القبض على عصابة قامت بعملية سرقة مبلغ من المال ومصوغات ذهبية جنوب المحافظة
الاستخبارات العسكرية تلقي القبض على ارهابي خطيبر يلقب { ابو العشب }
كربلاء : “الاعلام المقاوم مفاهيم واسس” شعار ندوة اقامتها حركة النجباء في كربلاء
بلديات واسط تواصل اعمالها لزيادة المساحات الخضراء في المحافظة
القوات الامنية تفكك سيارة مفخخة في كربلاء المقدسة
الامين العام للمزارات الشيعية يتابع تطورات توسعة مزار العلوية شريفة بنت الامام الحسن
مركز الاعلام الرقمي : الصدر يتصدر حسابات السياسيين العراقيين الاعلى تفاعلاً في تويتر
شنكالي : نتوقع عقد جلسة قريبا ويجب السعي لجعلها شاملة لجميع الأعضاء
توقيف سوري في اسبانيا يشتبه بأنه قاتل مع “داعش”
ارحل…
وزارة الداخلية تقرر ايقاف العمل بدائرتي احوال في بغداد اعتبارا من الاحد المقبل
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر