انطلاق مؤتمر وزراء التعليم في باريس والعيسى يلتقي نظراءه الأوربيين تظاهرة في ذي قار احتجاجا على تردي الكهرباء الداخلية تعلن اعتقال تاجري مخدرات بكمين في منطقة المشتل مفوضية كردستان تحدد موعد البدء بتسجيل الكيانات السياسية لانتخابات برلمان الاقليم مركز الإعلام الأمني : مقتل 3 إرهابيين فيما فجر الثالث نفسه في ناحية جلولاء بديالى عاجل … ٨ انتحاريين يفجرون انفسهم بعد محاصرتهم بناحية الرياض الرئيس اللبناني يكلف سعد الحريري بتشكيل الحكومة الجديدة السفير الايراني يتحدث عن علاقات بلاده مع الصدر العبادي والجبوري يناقشان نتائج الانتخابات والاسراع بتشكيل الحكومة الإعلام الأمني يعلن احباط محاولة تعرض لـ”داعش” على احدى القرى في جلولاء مجلس الوزراء يعقد جلسة استثنائية ويناقش النقص الحاصل بتزويد المواطنين بالطاقة الكهربائية تأجيل مباراة الميناء ونادي الحسين بالدوري العراقي الممتاز بكرة القدم الشركة العامة لصناعات النسيج والجلود تؤكد استعدادها لتغطية احتياجات المؤسسات الامنية من التجهيزات المدنية والعسكرية الجمارك: احباط محاولة تهريب اربع برادات محملة بـ80 طناً بمادة الكبدة في زرباطية كربلاء تقرر زيادة تشغيل المولدات الاهلية ساعتين يوميا

التصويت الخاص بين الحقيقة والتشكيك

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

مقداد الشريفي
استمرارا لما قدمناه في مقال سابق الذي نشر قبل ايام في بعض الصحف و وسائل الاعلام تحت عنوان ( الانتخابات بين الحقيقية والتزوير) والذي اظهرنا فيه بعض الإحصائيات الدقيقة التي تهم كل من يبحث عن الحقيقة في عمل المفوضية واليوم نسلط الضوء على ملف مهم وخطير وكثيرا ما استهدفت المفوضية من خلاله وهو موضوع التصويت الخاص اي تصويت قوات الجيش و الداخلية والفرية التي ايضا اتهمت فيها المفوضية بخصوص انحيازها بهذا الملف الى جهة سياسية وسهلت وحولت الاف الأصوات لهذه الجهة كما يدعي البعض اما جهلا أو عدم اطلاع لذا سوف نبين وبالارقام والاحصائيات الدقيقة زيف هذا الادعاء .. كون المفوضية اتخذت جميع الإجراءات الدقيقة في ملف التصويت الخاص ابتداء من إعداد سجل ناخبين دقيق للتصويت الخاص بعد توقيع مذكرة تفاهم بين وزراة الدفاع والداخلية بخصوص بيانات هذا السجل حيث قامت المفوضية استنادا لهاتين المذكرتين بحذف اسماء قوات الجيش ومنتسبي الداخلية من سجل التصويت العام واعداد سجل للتصويت الخاص وايضاً وفرت المفوضية بطاقة ناخب خاصة للتصويت الخاص واجهزة تحقق خاصة ايضا وبخطوات مدروسة ومحسوبة وبدقة ولأول مرة المفوضية تتخذ هكذا اجراءات شديدة في موضوع التصويت الخاص لتجاوز التصويت المتكرر وحشو الصناديق .. ولمعرفة الحقائق مفصلة بدون تحريف ولا تزييف سوف نبين بعض الإحصائيات الدقيقة التي أغمض البعض عينيه عنها متعمداً .. حيث سوف نجري بعض المقارنات والمقاربات في هذا الملف بين اخر حدثين لانتخابات مجلس النواب ، جرت في البلد في عام 2010 كان عدد المصوتين في التصويت الخاص ( 625655) حصل فيها التحالف الكردستاني ( الديمقراطي الكردستاني و الاتحاد الوطني الكردستاني ) 160849 ناخبا اي بنسبة (25.7‎%‎ ) وائتلاف دولة القانون على 151605 ناخبا اي بنسبة (24‎.2%‎) والقائمة العراقية 123513 ناخبا اي بنسبة (%19.7) والائتلاف الوطني العراقي بجميع مكوناته 104723 ناخبا اي بنسبة ( % 16.8) هذه أكبر الكتل التي حصلت على اصوات الخاص .. وفِي عام 2014 كان عدد المصوتين في التصويت الخاص من الدفاع والداخلية (855660 ) ناخبا من اصل ‎(1023829 ) ناخبا توزعت على الكيانات السياسية حيث حصل فيها ائتلاف دولة القانون على 216884 ناخبا اي بنسبة (25‎%‎) وقوائم التيار الصدري على 71387 ناخبا اي بنسبة (8‎%‎ ‎ ) بزيادة عن اصواتهم اكثر من عشرين الف صوت عن انتخابات مجالس المحافظات 2013 التي حصلوا فيها على 50413 ناخبا .. وحصل ائتلاف الوطنية على 54977 في برلمان 2014 اي بنسبة ( 6.4‎%‎ ) ناخبا و ائتلاف المواطن على 59119 ناخبا بنسبة (7‎%‎ ) بزيادة اربعة آلاف صوت تقريبا عن انتخابات مجالس المحافظات 2013 ومتحدون للإصلاح على 53199 ناخبا اي بنسبة (%6.2 ) و الديمقراطي الكوردستاني حصل على 80455 ناخبا و الاتحاد الكوردستاني 70396 ناخبا وتحالفهما في نينوى حصل على 15673 اي مجموع أصوات الحزبين في التصويت الخاص كان 166524 ناخبا اي بنسبة( 19.4‎%‎ ) وباقي القوائم المشاركة حصلت (%40) ومن خلال مقارنة هذه الإحصائيات فان دولة القانون كانت نسبة التصويت الخاص لها في عام 2010
(%.2 24 ) وفي عام 2014 كانت ( 25% ) والائتلاف الوطني العراقي كانت نسبته في 2010. ( 16.8) وفِي عام 2014 اذا ما جمعنا اصوات مكوناته من المواطن والاحرار و الفضيلة الاسلامي و تيار الاصلاح حصل على 164528 ناخبا اي بنسبة (19‎.2 %‎ ) اي بزيادة تقريبا ( 2.4 ‎%‎) ومن ذلك تتضح عدة حقائق بأن ائتلاف دولة القانون زادت (‎0.8 ) فقط عن 2010 ونسب الحزبين الكرديين كانت في 2010 هي (25.7 ) و في عام 2014 ( 20‎%‎ ) وأما بخصوص القائمة العراقية ومتحدون للإصلاح وديالى هويتنا وجبهة التوافق والعربية ايضا اذا ما تم مقارنتها في عام 2010 و2014 ستجد النسبة غير متاثرة كون هذه القوائم اجتمعت في عام 2010 و لم تتفق على قوائم محددة في عام 2014 فأصبحت اكثر من عدة قوائم منها على مستوى البلد ومنها على مستوى المحافظة ومن خلال المقارنات والمقاربات أعلاه تتضح حقيقة كالشمس في رائعة النهار ان عمل المفوضية خلال انتخابات برلمان 2014 لم ينحاز ولم يجامل كيانا دون كيان فان النتائج ونسبها كانت متطابقة ومنطقية مع الانتخابات السابقة وهنا لابد من الاشارة الى موضوع جدا مهم وهو اشادة الامم المتحدة بهذا العمل الكبير عبر رسالة مقدمة من رئيس فريق المساعدة الانتخابية في اليونامي بتاريخ ( 4 أيار 2014 ) يذكر ما هذا نصه(استثمرت المفوضية أحدث التقنيات لتطوير العمليات الانتخابية لمكافحة عمليات التزوير . ازدادت ثقتنا بان المفوضية العليا اتخذت التدابير اللازمة لضمان سرية الناخبين اثناء العملية الانتخابية ..انتهى ) وهل في هذا المقام بعد ما ذكرناه عناد او تعصب او اتهام بدون وجه حق ادعو جميع من يشكك بهذا الملف مراجعة هذه الإحصائيات الدقيقة ويؤشر لنا على الخلل وأين حصل تحويل الأصوات في اي مكان وفِي اية محافظة وما حجم هذا التحويل من الأصوات.. الاتهام بدون دليل و الظواهر الصوتية فقط والتشكيك اعتقد هذا سلاح الذي لا يدرك ماذا يريد ..وماهو الا لتشويه عمل موسسة وموظفين وكوادر واصلت الليل بالنهار لإنجاز الانتخابات التي نفتخر بها امام دول العالم والمنطقة .. ان الطعن في عمل المفوضية بدون ادلة واقعية سوف يجعل من الناخبين في المرحلة المقبلة عدم الوثوق باي مفوضية حتى لو تبدل رئس المؤسسة فالشبهات سوف تعلق في اذهان المواطنين ..

شارك هذا الموضوع
انطلاق مؤتمر وزراء التعليم في باريس والعيسى يلتقي نظراءه الأوربيين
تظاهرة في ذي قار احتجاجا على تردي الكهرباء
الداخلية تعلن اعتقال تاجري مخدرات بكمين في منطقة المشتل
مفوضية كردستان تحدد موعد البدء بتسجيل الكيانات السياسية لانتخابات برلمان الاقليم
مركز الإعلام الأمني : مقتل 3 إرهابيين فيما فجر الثالث نفسه في ناحية جلولاء بديالى
عاجل … ٨ انتحاريين يفجرون انفسهم بعد محاصرتهم بناحية الرياض
الرئيس اللبناني يكلف سعد الحريري بتشكيل الحكومة الجديدة
السفير الايراني يتحدث عن علاقات بلاده مع الصدر
العبادي والجبوري يناقشان نتائج الانتخابات والاسراع بتشكيل الحكومة
الإعلام الأمني يعلن احباط محاولة تعرض لـ”داعش” على احدى القرى في جلولاء
مجلس الوزراء يعقد جلسة استثنائية ويناقش النقص الحاصل بتزويد المواطنين بالطاقة الكهربائية
تأجيل مباراة الميناء ونادي الحسين بالدوري العراقي الممتاز بكرة القدم
الشركة العامة لصناعات النسيج والجلود تؤكد استعدادها لتغطية احتياجات المؤسسات الامنية من التجهيزات المدنية والعسكرية
الجمارك: احباط محاولة تهريب اربع برادات محملة بـ80 طناً بمادة الكبدة في زرباطية
كربلاء تقرر زيادة تشغيل المولدات الاهلية ساعتين يوميا
نائب عن الفتح: ليس لدينا خط أحمر على ولاية ثانية للعبادي لكنه ليس مرشحنا
شركة صينية تطلق هاتفاً ذكياً بذاكرة 1 تيرابايت
النصر ينفي انسحاب مرشحين منه ويؤكد: العبادي الاوفر حظا لولاية ثانية
القبض على عصابة بعد 48 ساعة من ارتكابهم جريمة قتل في الكمالية
مكتب العبادي: مجلس الوزراء يصدر تعليمات التعيين على الدرجات الوظيفية
طقس صحو مع قطع غيوم والحرارة 36 مْ للأيام الأربعة المقبلة
حرس الحدود يحبط تعرضا لـ”داعش” على مخفر قرب الحدود السعودية
واسط تمنح ٦ موظفين مثاليين درع الابداع لعام ٢٠١٤
قائمة الحكمة تعبر عن القلق لمحاولات التلاعب بأصوات الناخبين
التغيير الكردية : موازنة 2018 استعراضية
واسط : ولادة 806 طفلا خلال شهر واحد في مستشفى الزهراء التعليمي
رئيس اركان الجيش يلتقي عدد من ضباط القيادات وفرق الجيش العراقي
(الارهاب والبطالة)
المرجع اليعقوبي: الخميس هو اليوم الاول من رمضان
وزير الدفاع يأمر بتكريم ابطال منظومة الكورنيت
الرافدين يطلق سلفة الزواج لموظفي الدولة
الامن البرلمانية : ارتفاع اعداد العوائل الهاربة من بطش داعش في غرب الانبار
وصول الرئيس العراقي معصوم الى طهران لحضور مراسيم تنصيب روحاني في ولايته الجديدة
العراق يفوز بعضوية مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة
“غوغل” توظف العشرات بأغرب مهنة ممكنة
دولة القانون تطالب برفع الحصانة عن المتهمين الذين وردت أسماؤهم في جلسة استجواب وزير الدفاع
سوق الاوراق الماليه يستعرض خطته للعام 2018 خلال مشاركته في اجتماعات مسقط
سأمضي
نزاع عشقي
عاجل : مجلس الوزراء ضياع مليارات على مشاريع فاسدة خصوصاً في البصرة
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر