http://huriyatynews.com/wp-content/themes/exl_huryati

نفط البصرة تقاضي نائبة ونائب بمحاولة ابتزازها للتغطية على اختلاسات وتزوير زوج النائبة ومكاسب خاصة شاسوار عبد الواحد يضرب عن الطعام في سجنه بالسليمانية محافظ بابل يطالب بردع مدير عام بالتخطيط تمادى بعرقلة الموازنة وشل مشاريع المحافظة القبض على عصابة تبتز إلكترونيا طالبات جامعة الانبار إلقاء القبض على فتاة قتلت اخيها وأبيها لمنعها من التحدث مع عشيقها ولاذت بالفرار وقبض عليها في بغداد طلال يدعو الأسدي الى تقديم الأدلة والاثباتات أو تقديم الاعتذار أمام الشعب إغلاق بعض الطرق المؤدية الى ساحة التحرير وسط بغداد بالصور … شاهد جهود مديرية بلدية كربلاء المقدسة صحة كربلاء: تضبط وتتلف أكثر من ( 900 ) لتر من العصائر محلية ( المنشأ ) لعدم صلاحيتها للإستهلاك البشري شركتان فرنسية وكويتية تقاضي العراق بتهمة مصادرة حصتهما بشركة (كورك) ومنحها لابن شقيق البارزاني سرايا السلام يكشف حقيقة انتماء “شبكة السلام 313” في المانيا اليها بالوثيقة… رئيس الجمهورية يصدر مرسوماً جمهورياً بتعيين “منصور المرعيد” محافظاً لنينوى العراق يعتزم التباحث مع السعودية حول مينائه النفطي الذي صادرته منذ 2004 قريباً.. عودة 4500 من شرطة نينوى المفصولين إلى الخدمة 23 ألف عنصر امني يأمنون زيارة ذكرى استشهاد (الامام علي) في النجف

التظاهرات بين المشروعية والاستغلال

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

سعاد حسن الجوهري
مع استمرار التظاهرات، وخروج بعضها عن السيطرة، وسقوط عدد غير قليل من الضحايا فيها، وانقسام المجتمع العراقي بشأنها بين مؤيد ومعارض، اجد من المناسب مناقشتها بحيادية وموضوعية، عسى أن تكون محاولة لتحكيم لغة العقل والمنطق، والخروج بوجهة نظر يمكن أن تحقق الحد الأدنى من الوسطية والاعتدال ..
قبل كل شي لا بد من الاعتراف بحق المواطنين بالتظاهر السلمي للتعبير عن آرائهم، وقد كفل الدستور العراقي هذا الحق في الفقرة ثالثا من المادة (٣٨) منه، والتي أشارت الى أن الدولة تكفل حرية الاجتماع والتظاهر السلمي وبما لايخل بالنظام العام والاداب.
وقبل النصوص الدستورية والقانونية اعتقد ان المطالبة بالحقوق والخدمات العامة تعد واحدة من ابسط حقوق المواطن في أية دولة.
وفي ذات الوقت اعتقد ان التظاهر والمطالبة بالحقوق بحاجة إلى أن يكون المطالب بها بمستوى عال من الانضباط والوعي والشعور بالمسؤولية تجاه بلده وشعبه، ذلك لأنه يتصدى لمسؤولية التعبير عن آراء الملايين من المواطنين.
اما اذا كان دون المستوى المطلوب فإنه قد يتسبب بمشكلة خطيرة يمكن أن يكون ثمنها دماء الأبرياء، وتخريب المؤسسات العامة والبنى التحتية للدولة، وإثارة الفوضى والاضطرابات في المجتمع، وغير ذلك من المشكلات التي تقترن غالبا بسوء التدبير وغياب الحكمة.
الشيء اللافت في التظاهرات التي يشهدها العراق حاليا أنها بدأت بمطالب مشروعة ولاقت تعاطف نسبة كبيرة من الشعب العراقي، إذ لم نجد من علّق عليها بالسلب في أيامها الاولى، الا أنها سرعان ما خرجت أو أُخرجت عن مسارها السلمي والحضاري، وبدأ بعض المحسوبين عليها بالاقدام على أعمال تخريبية كان اهمها مهاجمة الشركات النفطية ومطار النجف الدولي والنوافذ الحدودية وبعض المباني الحكومية، فكانت هذه الأعمال سببا في تشويه الصورة المشرقة للتظاهرات، والتي عوّلنا عليها في انصاف هذا الشعب الذي ما انفك يكتوي بنيران الأزمات الخانقة منذ عقود.
وعلى الرغم من ذلك نجد أن الحكومة العراقية ابدت تجاوبا ملحوظا في تفهّم مطالب المتظاهرين، فقد أصدر رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي حزمة من القرارات المهمة، كان أبرزها اطلاق الامول لمعالجة نقص الخدمات، واطلاق الحصص المائية، وتوفير فرص العمل، وغيرها من القرارات التي كانت في مقدمة مطالب المتظاهرين.
لذا يمكن القول أن التظاهرات حققت أهدافها على المستوى النظري، أما على المستوى الواقعي فالأمر يحتاج إلى مقدمات أساسية لتنفيذها، واهم تلك المقدمات يتمثل بوجود البيئة الآمنة والمستقرة التي تضمن تفعيل الجهد الحكومي لتحقيق مطالب المواطنين المشروعة.
وقد يعترض بعض الاخوة المتحمسين لاستمرار التظاهرات على هذا الطرح، لكونهم يعتقدون بعجز الحكومة عن تلبية تلك المطالب؛ إلا أني اعتقد ان استمرار التظاهرات يشكّل تهديدا خطيرا، لا سيما في ظل الظرف الراهن الذي يمر به البلد، والذي لم يتعافى بعد من أزمة داعش الارهابية، وفي ظل الاضطرابات التي تشهدها بعض الدول الاقليمية، وتزاحم القوى الكبرى على مد نفوذها في المنطقة، وفي ظل التقارير التي تؤكد تحرّك جهات عدّة لركوب موجة التظاهرات لتحقيق مكاسب خاصة.
هذه الأسباب وغيرها تجعلنا أمام حقيقة لا بد من الاعتراف بها، وهي ضرورة الحفاظ على الاستقرار، وإتاحة الفرصة للحكومة لإثبات جديتها في معالجة الكثير من المشاكل التي يعاني منها المواطن العراقي.
وعزاؤنا الوحيد في ذلك هو حب الوطن والتطلّع لبزوغ فجر الأمن والاستقرار والرفاهية والعيش الكريم على أبنائه ..

شارك هذا الموضوع
نفط البصرة تقاضي نائبة ونائب بمحاولة ابتزازها للتغطية على اختلاسات وتزوير زوج النائبة ومكاسب خاصة
شاسوار عبد الواحد يضرب عن الطعام في سجنه بالسليمانية
محافظ بابل يطالب بردع مدير عام بالتخطيط تمادى بعرقلة الموازنة وشل مشاريع المحافظة
القبض على عصابة تبتز إلكترونيا طالبات جامعة الانبار
إلقاء القبض على فتاة قتلت اخيها وأبيها لمنعها من التحدث مع عشيقها ولاذت بالفرار وقبض عليها في بغداد
طلال يدعو الأسدي الى تقديم الأدلة والاثباتات أو تقديم الاعتذار أمام الشعب
إغلاق بعض الطرق المؤدية الى ساحة التحرير وسط بغداد
بالصور … شاهد جهود مديرية بلدية كربلاء المقدسة
صحة كربلاء: تضبط وتتلف أكثر من ( 900 ) لتر من العصائر محلية ( المنشأ ) لعدم صلاحيتها للإستهلاك البشري
شركتان فرنسية وكويتية تقاضي العراق بتهمة مصادرة حصتهما بشركة (كورك) ومنحها لابن شقيق البارزاني
سرايا السلام يكشف حقيقة انتماء “شبكة السلام 313” في المانيا اليها
بالوثيقة… رئيس الجمهورية يصدر مرسوماً جمهورياً بتعيين “منصور المرعيد” محافظاً لنينوى
العراق يعتزم التباحث مع السعودية حول مينائه النفطي الذي صادرته منذ 2004
قريباً.. عودة 4500 من شرطة نينوى المفصولين إلى الخدمة
23 ألف عنصر امني يأمنون زيارة ذكرى استشهاد (الامام علي) في النجف
لبنان تسحب جواز محافظ كركوك المعتقل لديها وتمنعه من السفر وتترقب اجراءات عراقية
صادقون تتقدم بطلب لاضافة فترة الخدمة الالزامية إلى سنوات عمل الموظفين
البرلمان يعقد جلسته برئاسة الحلبوسي
النزاهة: ضبط أصحاب مكاتب مصرفية يمارسون النصب والاحتيال بنينوى
مجلس كربلاء يقيل المحافظ عقيل الطريحي
هل تعلمنا الدرس؟
خلية الاعلام الحربي : اخر تطورات سير عمليات تحرير محافظة الموصل
العبادي يصدر امرا ديوانيا بتخصيص قطع اراض لعوائل الابطال الذين استشهدوا في معارك المواجهة مع الارهاب
ذي قار: مصرع فتاة واصابة شقيقها لعبثها بسلاح ناري
التميمي تطالب الحكومة بارسال الحسابات الختامية لست سنوات مع قانون الموازنة لعام 2019
عمليات البصرة تتعهد بالقضاء على ظاهرة التفجيرات الليلية
العشرات من ذوي المهن الصحية يتظاهرون امام مجلس واسط
بالصور .. رصد معمل وهمي لصنع الكباب المجمد في واسط
اخبار التكنولوجيا اليوم فيس بوك يودع كلمات المرور
وكالة انباء حريتي { واح } … تنشر مناصب ضباط الداخلية الـ 35 الذين استبدلتهم الوزارة
صحفيو واسط يطالبون برفض تقييد حرية التعبير
ذي قار : القبض على متهم يتاجر بالأقراص المخدرة
العراق يحدد موعد تصدير نفط كركوك الى ايران
شرطة كربلاء : القبض على163 متهم من بينهم (8) إرهابيين حاولوا التسلل إلى المحافظة
خاميس على لائحة الراحلين من الملكي
محافظ الديوانية: مستشفياتنا تعاني نقص مادة التخدير والوزارة تتحمل المسؤوليه
عاجل … انتخاب الشيخ صباح الساعدي رئيساً لكتلة تحالف الاصلاح والاعمارفي البرلمان بالاجماع
الاسدي : 70% من داعش في الجانب الايسر من الموصل هم عراقيين
الأعرجي لإيران: ضرورة تزويدكم العراق بالطاقة اللازمة
اعتقال لص سرق اجهزة الكترونية في الحلة
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر