http://huriyatynews.com/wp-content/themes/exl_huryati

ولادة الربيع لعبة العصر الإعلام الأمني يعلن مقتل انتحاريين اثنين في نينوى الولايات المتحدة تحذر رعاياها من السفر الى العراق الحشد الشعبي والجيش: تنسيق امني عال للقضاء على الخلايا الارهابية النائمة غرب الانبار سوق الأوراق المالية يحدد عطلته ويعلن عن حجم تداول خلال الأسبوع الماضي التحالف الدولي: القوات الأميركية باقية في العراق المحكمة الاتحادية تصادق على النتائج النهائية لانتخابات مجلس النواب مجلس الوزراء يوافق على استخدام التخصيصات المالية في عمليات إعادة الاستقرار للمدن المحررة رئيس لجنة الأمن بإيران يطالب العراق بدفع تعويضات الحرب فرنسا تعرض قرضاً على الحكومة العراقية بدفع مبلغ 190 مليون يورو، لإعمار مطار الموصل عن طريق شركات فرنسية نقابة صحفيي البصرة تعقد ندوة للتعريف بمهام لجنة الانضباط ودليل سلامة الصحفيين مدير قسم الصحة العامة ينفي ماتناقلته مواقع التواصل بوجود حالات تسمم او وفاة مدير مكتب المفوضية العليا لحقوق الانسان : يدعو رئاسة الوزراء الإيفاء بالتزاماتها بالوعود في البصرة العراق يحقق الذهب في بطولة لبنان الدولية للبوكسنگ

التظاهرات بين المشروعية والاستغلال

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

سعاد حسن الجوهري
مع استمرار التظاهرات، وخروج بعضها عن السيطرة، وسقوط عدد غير قليل من الضحايا فيها، وانقسام المجتمع العراقي بشأنها بين مؤيد ومعارض، اجد من المناسب مناقشتها بحيادية وموضوعية، عسى أن تكون محاولة لتحكيم لغة العقل والمنطق، والخروج بوجهة نظر يمكن أن تحقق الحد الأدنى من الوسطية والاعتدال ..
قبل كل شي لا بد من الاعتراف بحق المواطنين بالتظاهر السلمي للتعبير عن آرائهم، وقد كفل الدستور العراقي هذا الحق في الفقرة ثالثا من المادة (٣٨) منه، والتي أشارت الى أن الدولة تكفل حرية الاجتماع والتظاهر السلمي وبما لايخل بالنظام العام والاداب.
وقبل النصوص الدستورية والقانونية اعتقد ان المطالبة بالحقوق والخدمات العامة تعد واحدة من ابسط حقوق المواطن في أية دولة.
وفي ذات الوقت اعتقد ان التظاهر والمطالبة بالحقوق بحاجة إلى أن يكون المطالب بها بمستوى عال من الانضباط والوعي والشعور بالمسؤولية تجاه بلده وشعبه، ذلك لأنه يتصدى لمسؤولية التعبير عن آراء الملايين من المواطنين.
اما اذا كان دون المستوى المطلوب فإنه قد يتسبب بمشكلة خطيرة يمكن أن يكون ثمنها دماء الأبرياء، وتخريب المؤسسات العامة والبنى التحتية للدولة، وإثارة الفوضى والاضطرابات في المجتمع، وغير ذلك من المشكلات التي تقترن غالبا بسوء التدبير وغياب الحكمة.
الشيء اللافت في التظاهرات التي يشهدها العراق حاليا أنها بدأت بمطالب مشروعة ولاقت تعاطف نسبة كبيرة من الشعب العراقي، إذ لم نجد من علّق عليها بالسلب في أيامها الاولى، الا أنها سرعان ما خرجت أو أُخرجت عن مسارها السلمي والحضاري، وبدأ بعض المحسوبين عليها بالاقدام على أعمال تخريبية كان اهمها مهاجمة الشركات النفطية ومطار النجف الدولي والنوافذ الحدودية وبعض المباني الحكومية، فكانت هذه الأعمال سببا في تشويه الصورة المشرقة للتظاهرات، والتي عوّلنا عليها في انصاف هذا الشعب الذي ما انفك يكتوي بنيران الأزمات الخانقة منذ عقود.
وعلى الرغم من ذلك نجد أن الحكومة العراقية ابدت تجاوبا ملحوظا في تفهّم مطالب المتظاهرين، فقد أصدر رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي حزمة من القرارات المهمة، كان أبرزها اطلاق الامول لمعالجة نقص الخدمات، واطلاق الحصص المائية، وتوفير فرص العمل، وغيرها من القرارات التي كانت في مقدمة مطالب المتظاهرين.
لذا يمكن القول أن التظاهرات حققت أهدافها على المستوى النظري، أما على المستوى الواقعي فالأمر يحتاج إلى مقدمات أساسية لتنفيذها، واهم تلك المقدمات يتمثل بوجود البيئة الآمنة والمستقرة التي تضمن تفعيل الجهد الحكومي لتحقيق مطالب المواطنين المشروعة.
وقد يعترض بعض الاخوة المتحمسين لاستمرار التظاهرات على هذا الطرح، لكونهم يعتقدون بعجز الحكومة عن تلبية تلك المطالب؛ إلا أني اعتقد ان استمرار التظاهرات يشكّل تهديدا خطيرا، لا سيما في ظل الظرف الراهن الذي يمر به البلد، والذي لم يتعافى بعد من أزمة داعش الارهابية، وفي ظل الاضطرابات التي تشهدها بعض الدول الاقليمية، وتزاحم القوى الكبرى على مد نفوذها في المنطقة، وفي ظل التقارير التي تؤكد تحرّك جهات عدّة لركوب موجة التظاهرات لتحقيق مكاسب خاصة.
هذه الأسباب وغيرها تجعلنا أمام حقيقة لا بد من الاعتراف بها، وهي ضرورة الحفاظ على الاستقرار، وإتاحة الفرصة للحكومة لإثبات جديتها في معالجة الكثير من المشاكل التي يعاني منها المواطن العراقي.
وعزاؤنا الوحيد في ذلك هو حب الوطن والتطلّع لبزوغ فجر الأمن والاستقرار والرفاهية والعيش الكريم على أبنائه ..

شارك هذا الموضوع
ولادة الربيع
لعبة العصر
الإعلام الأمني يعلن مقتل انتحاريين اثنين في نينوى
الولايات المتحدة تحذر رعاياها من السفر الى العراق
الحشد الشعبي والجيش: تنسيق امني عال للقضاء على الخلايا الارهابية النائمة غرب الانبار
سوق الأوراق المالية يحدد عطلته ويعلن عن حجم تداول خلال الأسبوع الماضي
التحالف الدولي: القوات الأميركية باقية في العراق
المحكمة الاتحادية تصادق على النتائج النهائية لانتخابات مجلس النواب
مجلس الوزراء يوافق على استخدام التخصيصات المالية في عمليات إعادة الاستقرار للمدن المحررة
رئيس لجنة الأمن بإيران يطالب العراق بدفع تعويضات الحرب
فرنسا تعرض قرضاً على الحكومة العراقية بدفع مبلغ 190 مليون يورو، لإعمار مطار الموصل عن طريق شركات فرنسية
نقابة صحفيي البصرة تعقد ندوة للتعريف بمهام لجنة الانضباط ودليل سلامة الصحفيين
مدير قسم الصحة العامة ينفي ماتناقلته مواقع التواصل بوجود حالات تسمم او وفاة
مدير مكتب المفوضية العليا لحقوق الانسان : يدعو رئاسة الوزراء الإيفاء بالتزاماتها بالوعود في البصرة
العراق يحقق الذهب في بطولة لبنان الدولية للبوكسنگ
حريتي نيوز تنشر ماصدر عن وزارة المالية من المواد الممنوعة من الاستيراد والمعفاة من الرسوم الكمركية
وفاة الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة كوفي عنان الذي توفي اليوم السبت عن عمر 80 عاما
وزير التربية يوجه باعفاء الناطق الرسمي للوزارة
واسط : اخماد حريق في احد المنازل في قضاء الحي جنوب الكوت
الصين: لن نسمح للقوى الخارجية باستخدام الدين في بلدنا
العراق يسجّل أكثر من 5200 حاله طلاق رسمي الشهر الماضي بزيادة عن شهر ايلول بـ 672 حالة
نادي نيبور من الديوانية يفوز ببطولة للكبادي للمتقدمين التي اختتمت في واسط
القوة الجوية تتسلم دفعتين جديدتين من الطائرات
“تشريع قانون الخدمة الموحد” ابرز مطالب المتظاهرين في واسط
البايرن يفوز برباعية على دورتموند ويقترب من لقبه الخامس
تفكيك اربعة عبوات ناسفة بعملية امنية موسعة في ديالى
الناطق الرسمي : تأهيل المنظومة اللاسلكية في سامراء وتكريت
بالأسماء : اتحاد الكرة يعاقب 14 لاعبا في الدوري الممتاز
نائب يكشف عن قرب اعلان ائتلاف جديد يضم الوطنية وسائرون والحكمة
المازني : على الحكومة ان تتدارك حجم الخطر المحدق بالبلاد من جراء الاعتداء على المتظاهرين العزل
النمسا تغلق 7 مساجد وتطرد عشرات الائمة الممولين من تركيا
عزوف الشباب عن الزواج
فساد وزيرة الصحة بين القبول والرفض البرلماني
تراجع مبيعات آيفون مجددا يهبط بأرباح أبل
كتائب جند الامام : تخرج دورة الشهيد القائد ابو نور الاسدي
عاجل .. السيد السستاني يعلن يوم غدا الاربعاء اول ايام عيد الفطر المبارك
مبيعات المركزي تتراجع الى 133 مليون دولار
بتوجيه من معالي وزير التربية تربية نينوى تباشر ببناء 4 مدارس في ناحيتي القيارة والشورة
وزير الصناعة والمعادن يوزع سندات قطع اراضي الى موظفي شركة العز
المثنى تعلن ايقاف ربط محطة في قضاء الحمزة لتأثيرها على تجهيز الطاقة للمحافظة
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر