قائد عمليات الرافدين : أعددنا خطة امنية متكاملة خاصة بشهر محرم الحرام ضمن قاطع عملياتنا قصف عنيف لطائرات تركية على محافظة دهوك يخلف ضحايا قيادة عمليات الرافدين تعقد مؤتمرا” أمنيا” موسعا” بحضور محافظي ذي قار والمثنى وقائدي الشرطة في المحافظتين وممثلين عن وزارة الداخلية لمناقشة تحديث الخطط والاجراءات الامنية الجديدة خصوصا في البادية بعد تفجيرات غرب الناصرية رابطة الشباب تختتم دورتها عن المراسل والتقديم في قناة وإذاعة الرشيد الفضائية اطﻻق سراح محافظ صﻻح الدين السابق احمد عبد الله الجبوري مجلس أمناء شبكة الإعلام يقيل هديل كامل من رئاسته ويسمي روميل موشي خلفا لها البرلمان يمدد عمل مفوضية الانتخابات شهرا واحدا ويرفع جلسته الى الاثنين المقبل شرطة النجف تلقي القبض على خمسة مطلوبين للقضاء بينهم مطلوبين إلى بغداد وكركوك والديوانية البنك المركزي يسحب رخصة شركة توسط لمخالفة التعليمات اللواء 11 بالحشد يتجحفل بإتجاه قضاء الحويجة استعدادا للمشاركة في العمليات المقبلة الشركة العامة للأنظمة الالكترونية تتعاقد مع عدد من دوائر الدولة لتجهيزها بمواد وانظمة مختلفة سرايا السلام في سامراء المقدسة تحرر مخطوفين إثنين وتلقي القبض على خاطفيهما محافظ بغداد يعلن استئناف العمل بمشروع مجاري ناحية الجسر نصيف تطالب الحكومة بالضغط على تركيا وايران للتوقف عن استيراد النفط من اقليم كردستان صحة واسط تعلن ضبطها ادوية مخالفة للشروط الصحية في صيدليات شمال المحافظة

الجواهري : لم يلجئ الى ملك او رئيس بل هم من كانوا يتوددون له وينشدون حظوته

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

حريتي نيوز – بغداد
حاوره / سنان الشقاوي
في الذكرى العشرون لوفاة شاعر العرب الاكبر حفيدة الجواهري :
# علاقته طيبة مع الرئيس البكر ولكنه اختلف كثيرا مع صدام حسين
# سل ضجيعك ليست للجواهري ولم يتم سحب الجنسية مطلقا منه
# الجواهري يمدح ويقرع نفس الشخصية السياسية بحسب موقفه والظرف
v لم يلجئ الى ملك او رئيس بل هم من كانوا يتوددون له وينشدون حظوته

اغلب العراقيين والعرب يعرفون الجواهري وسيرته السياسية والثقافية ومسيرته الادبية , حياة مليئة بالمواقف والاحداث انها تاريخ العراق بل هي العراق لأن الجواهري هو العراق نفسه لسانه وقلمه وذاكرته الناطقة , لكن القليل منا من يعرف الجواهري الانسان والاب والجد , فكان لنا في ذكرى وفاته العشرين كان لحريتي نيوز حوار مع حفيدته ووريثه دماثه خلقه ونقاء روحه ولطافته السيدة الرائعة بان فرات الجواهري:
· ماذا يمثل لك الجواهري ؟
– الجواهري جدي الحبيب الذي احمل اسمه وافتخر اني حفيدته ولي معه ذكريات حيمية ستبقى خالدة في القلب والذاكرة مدى العمر.اما الجواهري كشاعر فهو رمز وطني عراقي حمل في قصائده حب العراق وأرخ تاريخ العراق بافراحه واتراحه.
· كيف كانت طفولتك وصباك في كنف اب مثل فرات وجد مثل الجواهري؟
– يمكن اختصار وصف هذه المرحلة في كنف هذين الرجلين بكلمة واحدة هي (القراءة ) الكتاب كان العنصر الاساسي في حياتي منذ الطفولة وقصص الاطفال وحتى الان ولعل اجمل نصيحة اخذتها من الوالد هي ( أقرئي كل شيء ولكن لا تتأثري بكل ما تقرأين ) وهذه كانت مسؤولية كبيرة في اختيار قراءاتي والتفاعل معها.
· كيف كانت علاقة الجواهري بابنائه وعائلته ؟
– الجواهري كشاعر بحياته الحافلة بالنضال والصراعات السياسية والسفر والغربة انعكست على طبيعة علاقته باسرته وللحقيقة فهو لم يكن رب اسرة بالمعنى التقليدي لانشغاله بالصحافة والادب والشعر والنضال الا انها في المجمل علاقة حيمية وكان صديق اولاده اكثر من كونه اب تقليديا يتعامل معهم باسلوب ديمقراطي متحرر .”في كل البيوت التي سكنها كان هناك ركنه او غرفته الخاصة ينزوي فيه مع ذاته وشيطان الشعر كما يسميه”
· مواقف مهمة في حياة الجواهري؟
– الجواب على هذا السؤال يحتاج الى سطور وصفحات ولكن اختصارا يمكن القول ان كل قصيدة للجواهري هي وليدة موقف مهم في حياته أثر فيه وتفاعل معه فتمخض عن ولادة قصيدة خالدة .

· ما أهم المحطات في حياة الجواهري ؟
– كل مرحلة من حياة الجواهري هي محطة مهمة , طفولته ونشأته في النجف ومرابع الصبا في بيئة دينية ثقافية محدودة بضوابط اجتماعية , شبابه وانغماره في الصحافة والشعر والنضال السياسي , محطات السفر والغربة ومعاناتها , محطة الشيخوخة والبساط الاحمر عند الملوك والرؤساء والمحافل الشعرية العربية والدولية كلها محطات مهمة ولكل محطة ميزاتها وتفاصيلها وتأثيرها على شخصية الجواهري وشعره .
· ما هو البرنامج اليومي للجواهري؟
– لايوجد برنامج يومي تقليدي في حياة الجواهري ما عدا في سنينه الاخيرة , كل يوم هناك حدث جديد وموقف جديد ينبني عليه تفاصيل ساعات النهار .
ولا توجد ساعات معينة لكتابة الشعر فالشعر وحي ياتيه في كل الوقت واي وقت فينزوي في مخدعه الخاص وقد يطول الوقت او يقصر حسب القصيدة وتبعا للالهام .
قيلولة الظهيرة هي من الطقوس المقدسة التي لايمكن المساس بها مهما كان السبب , جلسات السمر اليلية مع اصدقائه من الشعراء والادباء كانت متعته اليومية .
· ما هي الاكلات المفضلة لديه ؟
– الجواهري لم يكن شرها للطعام وبسيطا جدا في نظامه الغذائي ومنظما جدا في اختيار الطعام الصحي ,ولكن بالتاكيد لنشأته النجفية تاثير كبير في حب الطعام النجفي وبالذات تشريب اللحم ومرق السبانغ او السبزي .
· كم عدد مؤلفاته الادبية والصحفية؟
– هناك دواوينه التي كانت باكورتها (حلبة الاديب ) عام 1921 وديوان 1936 وديوان وزارة الاعلام 1972 بسبعة اجزاء وديوان بريد الغربة وديوان بريد العودة وديوان خلجات وديوان دار العــــودة في بيروت 1984 وديوان دار بيسان في دمشق في 1995 .
وهناك كتاب (ذكرياتي ) بجزأين والذي سرد فيه مذكراته اضافة الى كتاب (الجمهرة) الذي جمع فيه مختارات شعرية لشعراء عرب من العصر الجاهلي والاموي والعباسي.
· هل أثر عمله الصحفي والادبي ومواقفه السياسية على عائلته؟
– بالتاكيد وكثيرا , عمله الصحافي والادبي لم يكن دربا مزروعا بالورود بل كان دربا موحشا مليئا بالصخور والعراقيل والالام واعتقالات وتوقيف اجباري عن الكتابة وملاحقة فسفر وغربة وهذا بالتاكيد خلق حياة غير مستقرة اثرت كثيرا على حياته وعائلته .
ويمكن اضافة الى ان عائلته دفعت ثمن مواقفه السياسية سواء كان ابناؤه ينهجون نفس نهجه او لا .
· هل كانت لديه علاقة بالفن (مسرح – سينما ) ومن هم اقرب اصدقائه من الفنانين العراقيين والعرب ؟
– الجواهري شاعر وكل شاعر هو فنان وبالتاكيد يتذوق كل انواع الفنون وهو صديق الكل فمن الطبيعي ان يحظى بعلاقة طيبة مع الفنانين .
كثير من الفنانين العراقيين كانوا يزورونه باستمرار خاصة في العقد الاخير من عمره وحياته في سوريا حيث كان بيته ديوان استقبال الكثير من الفنانين العراقيين مثل فؤاد سالم ويوسف العاني .
· هل كان يحب الموسيقى العراقية والعربية والعالمية ؟
– (بالله هذا سؤال يا سنان ؟؟)
الشعر بحد ذاته هو موسيقى , وكل شاعر يبدع في شعره يكون موسيقيا بالفطرة , من الغناء العراقي كان يحب المقام العراقي وناظم الغزالي ومن العربي ام كلثوم وعبد الوهاب اما المسيقى العالمية فيفضل الكلاسيكية .
· هل سجن و أعتقل بسبب مقالة او رأي؟
– كثيرا , خاصة في العهد الملكي في الاربعينيات ولكن فترات السجن والاعتقال لم تكن طويلة ذلك ان الجواهري شخصية جماهيرية وكان هناك دوما من يتدخل ويتوسط في اخراجه من السجن .
· هل تعرض لمضايقه او منع من كتابة رأيه؟
– بالتاكيد وقد توقفت صحفه لاكثر من مرة عن الصدور وفي كل مرة كان يعتقل ويسجن فيها فهي عبارة عن توقف عن النشر والكتابة .
· الكثير يسألون عن حقيقة قصيدة ( سل ضجيعك ) ؟
– القصيدة ليست للجواهري , والضالعون في الشعر والادب يعرفون ذلك ويستطيعون تمييز اسلوبها الركيك البعيد عن اسلوب الجواهري الشعري .
– القصيدة لشاعر معارض اسمه (حسين الرفاعي ) وتم تنسيبها للجواهري خوفا على حياته وقد نظمها بعد انتشار اشاعة سحب الجنسية العراقية من الجواهري وهي اشاعة لم تنفذ ولم يتم سحب الجنسية مطلقا من الجواهري .
· رأييه بالثورات العراقية 1958 و1963 و1968
– يمكن القول ان ثورة 14 تموز قامت بسبب قصائد الجواهري الثورية ومناهضته للنظام الملكي والجواهري بارك الثورة بقصائد عديدة وساندها وان كان قد اختلف بعد ذلك مع سياسة الزعيم عبد الكريم قاسم وخرج من العراق نتيجة هذا الخلاف ولكن بقي وفيا لنهج الثورة اما انقلاب شباط 1963 فهي مجزرة وحشية وليست ثورة وناهضها الجواهري واما ثورة 1968 وعودة الجواهري الى العراق بعد غربة 9 سنوات فقد كتب عنها ولكن ناصحا وليس مادحا وكان على علاقة طيبة مع الرئيس احمد حسن البكر وبعض رجال القيادة .
ولكن اختلف كثيرا مع صدام حسين وتنبأ بعهده الديكتاوري الدموي فغادر العراق 1980 ولم يعد حتى رحيله 1997.
· من هي الشخصيات السياسية الاقرب اليه عراقيا وعربيا وعالميا .؟
– كثيرة هي الشخصيات السياسية التي أثرت في الجواهري وكان لها دور في حياته ولكن لايمكن تحديد الاقرب والابعد , السياسي بطبعه شخص تفرض عليه ظروف العمل السياسي ان يكون متلونا ومتناقضا في مواقفه وهذه الميزة لا يحبها الجواهري صاحب الموقف الواحد والمبدأ والضمير الوطني الغيور .
ولهذا فقد تجد الجواهري مادحا وقارعا لنفس الشخصية السياسية حسب الموقف والظرف .
الجواهري لم يلجأ الى الملوك والرؤساء متوددا او مادحا كما يعتقد البعض بل ما حدث العكس هو ان السياسيين كانوا يتوددون للجواهري ويستميلون صداقته وحظوته لينالوا قصيدة مدح تؤرخهم على مدى الزمان .
كان معجبا بشخصية غاندي وله لقاء معه في مؤتمر السلام العالمي .
· ما هو رأيه في القضية الفلسطينية ؟
– موقف الجواهري من القضية الفلسطينية هو موقف كل عربي وطني غيور على عروبته وعدالة قضية الشعب الفلسطيني وقد كتب الكثير من القصائد عن هذا الموضوع.
· ماهو رايه بحربي 1980 مع ايران و1991 مع الكويت ؟
– الجواهري رجل سلام وكاره للحروب وكلا الحربين هي حرب استنزافية لم يحقق فيها العراق سوى اراقة دماء ابنائه وخسائر اقتصادية وسياسية فادحة وقد تيقن الجواهري بذلك من خلال نظرته الثاقبة في الشأن السياسي .
أنا العراق قلبي لسانه ودمي فراته وكياني منه أشطار بهذا البيت الخالد يمكن اختصار شخصية الجواهري وحياته ونضاله , رمز عراقي خالد احب العراق وأرخ تاريخه بافراحه واتراحه , ومن يحب العراق بالتاكيد سيحب الجواهري , لانه اللسان الناطق لكل من يحمل ضمير وطني وعقل متنور .

شارك هذا الموضوع
قائد عمليات الرافدين : أعددنا خطة امنية متكاملة خاصة بشهر محرم الحرام ضمن قاطع عملياتنا
قصف عنيف لطائرات تركية على محافظة دهوك يخلف ضحايا
قيادة عمليات الرافدين تعقد مؤتمرا” أمنيا” موسعا” بحضور محافظي ذي قار والمثنى وقائدي الشرطة في المحافظتين وممثلين عن وزارة الداخلية لمناقشة تحديث الخطط والاجراءات الامنية الجديدة خصوصا في البادية بعد تفجيرات غرب الناصرية
رابطة الشباب تختتم دورتها عن المراسل والتقديم في قناة وإذاعة الرشيد الفضائية
اطﻻق سراح محافظ صﻻح الدين السابق احمد عبد الله الجبوري
مجلس أمناء شبكة الإعلام يقيل هديل كامل من رئاسته ويسمي روميل موشي خلفا لها
البرلمان يمدد عمل مفوضية الانتخابات شهرا واحدا ويرفع جلسته الى الاثنين المقبل
شرطة النجف تلقي القبض على خمسة مطلوبين للقضاء بينهم مطلوبين إلى بغداد وكركوك والديوانية
البنك المركزي يسحب رخصة شركة توسط لمخالفة التعليمات
اللواء 11 بالحشد يتجحفل بإتجاه قضاء الحويجة استعدادا للمشاركة في العمليات المقبلة
الشركة العامة للأنظمة الالكترونية تتعاقد مع عدد من دوائر الدولة لتجهيزها بمواد وانظمة مختلفة
سرايا السلام في سامراء المقدسة تحرر مخطوفين إثنين وتلقي القبض على خاطفيهما
محافظ بغداد يعلن استئناف العمل بمشروع مجاري ناحية الجسر
نصيف تطالب الحكومة بالضغط على تركيا وايران للتوقف عن استيراد النفط من اقليم كردستان
صحة واسط تعلن ضبطها ادوية مخالفة للشروط الصحية في صيدليات شمال المحافظة
أولاد مدير مدرسة السبطين في بابل يتبرعون ببناء جناح كامل فيها وإقبال يشيد بهذه المبادرة الوطنية
بالصورة … دخول قوات الحشد الشعبي الى كركوك بقيادة ابو مهدي المهندس
وفد من قيادات الحشد برئاسة المهندس يصل كركوك
مشادات وشجار داخل مجلس النواب حول تعديل قانون المفوضية
بالوثيقة … المحكمة الاتحادية تعلن اليوم عن اصدار حكما بايقاف الاستفتاء
الجبوري : تشكيل لجنة تحقيقية بشأن مبالغ انشاء الموقع الالكتروني للبرلمان
اقبال يوجه باعفاء الطلبة النازحين من مادتي الحاسوب واللغة الكردية
عمليات بغداد تمنع حركة الدراجات النارية لحين انتهاء مراسيم زيارة الامام الكاظم { ع }
موظفي ديوان محافظة الديوانية يعلنون الاضراب عن العمل منذ صباح اليوم
توزيع كهرباء ميسان تنفي أي زيادة على أجور الكهرباء حاليا و لا مستقبلا
مجلس كربلاء يهاجم الدملوجي لزيارتها المحافظة دون ارتداء الحجاب
مصدر يؤكد وصول خميس الخنجر الى بغداد بحماية امريكية مشددة للتوقيع على اتفاق التسوية مع قادة التحالف
مقتل ارهابي مطلوب للقضاء اثناء محاولته الهرب في الجزيرة قرب بحيرة الثرثار الانبار
تراجع الطلب العالمي على الذهب 10% في الثلث الاخير من العام الحالي
عاجل … الصدر يخول لجنة لادارة اعمال التيار الصدري بالنيابة عنه
عاجل … فرقة الامام علي ع القتالية بالتنسيق مع قوات بدر تحرر منطقة البو شجل الثانية
الامن النيابية: قانون الأسلحة ينظم عمليات منح إجازة الحيازة والبيع
مقال رأي يتسبب بتهديدات غير مبررة لصحفي من مكتب محافظ الديوانية
امريكا تتراجع تدريجيا عن شرط رحيل الاسد
مصدر: وفد الفيفا “منبهر” بملعب كربلاء الدولي ويغادر العراق
لليوم الثالث وعلى التوالي يستمر المعتصمون في ساحة التحرير
وفاة إسرائيلي متأثرا بجروح أصيب بها في إطلاق نار بالضفة الغربية
الثقافة النيابية تؤكد الغاء رسوم القنوات الفضائية لنشاطاتها يوم الجمعة في القشلة
الكربولي : على حكومة العبادي تشخيص اخطاء الموازنة والاسراع في حلها
وزير الهجرة : لدينا خطة لاستقبال نصف مليون نازح من الموصل
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر