العراق يحول (قصر صدام) في بابل الى متحف و3 دول أوروبية تتسابق لاعادة صيانة آثار بابل

الرابط المختصرhttps://wp.me/paGRK5-sqD

العراق يحول (قصر صدام) في بابل الى متحف و3 دول أوروبية تتسابق لاعادة صيانة آثار بابل

Linkedin
Google plus
whatsapp
نوفمبر 21, 2019 | 9:22 م

حريتي نيوز – بغداد

اعلن وزير الثقافة والسياحة والاثار عبد الامير الحمداني عن تحويل القصر الرئاسي في محافظة بابل، وهو من بقايا عهد الديكتاتور صدام، الى متحف بعد ادراج المدينة ضمن لائحة التراث العالمي.
وقال الحمداني في مؤتمر صحفي عقده عقب عودة الوفد العراقي المفاوض من اذربيجان مساء السبت في بغداد “تلقينا رسائل من دول عديدة بينها ألمانيا وفرنسا وسويسرا لإعادة آثار بابل بشكل متكامل”.
واضاف “سنبدأ بأعمال الصيانة قريبا حتى تعود مدينة بابل كحاضرة تاريخية”، مردفا بالقول انه “سنعمل على صرف التخصيصات الحكومية لتأهيل الأهوار وسامراء وبابل خلال مدد زمنية بسيطة”.
وتابع الحمداني بالقول انه “سيتم تحويل القصر الرئاسي في بابل الى متحف”، كاشفا عن زيارة لوفد اليونسكو لمدينة بابل الاسبوع المقبل.
يشار الى ان الحكومة العراقية قد رصدت مبلغا ماليا قدره 200 مليون دولار امريكي لإعادة اعمار مدينة بابل.

شارك هذا الموضوع
مكة المكرمة