بالصور: مديرية الدفاع المدني في كربلاء المقدسة تقوم بعمل ممارسة ميدانية حول كيفية اطفاء الحرائق . الفضل : يطالب بإلغاء عقد خدمة شركة الصباح مع شركة غاز البصرة اكثر من 450 الف طالب اعدادية يؤدون غدا امتحاناتهم الوزارية السجن 15 عاما لإندونيسية مدانة بالإرهاب في العراق إسرائيل تستدعي سفير تشيلي بسبب زيارته للمسجد الأقصى الفضل : يحمل رئاسة مجلس النواب تأخير ملفات فساد في مصافي كار وقيوان مجلس ذي قار يصدر قراراً يلزم المحافظ المقال بعدم اصدار اي قرار يتضمن اقالة او اعفاء مدراء ومعاونين برشلونة مهدد بالعقوبة بسبب نيمار مصادر: المرشحون لمنصب محافظ ذي قار هم كل من حسن الوائلي ورزاق كشيش ورحيم الخيكاني وحسين سند محافظ كركوك: لدينا أكثر من 2800 مختطف ومغيب في سجون كردستان منذ 2005 لا نعلم مصيرهم الفضل : يشارك بأعتصام خريجي الهندسة الكيميائية من أمام مقر وزارة النفط في بغداد كوريا الشمالية: تمديد واشنطن عقوباتها ضدنا تحد صريح لقمة سنغافورة الامم المتحدة: الفقراء ضحايا موجات الحر والأغنياء سينجون بأنفسهم جيڤوڤا الايطالية ترعى قميص اسود العراق حكومة الاقليم تشدد الاجراءات لمنع ادخال “بيض المائدة” بالطرق غير القانونية

الفلوجة بداية القضاء على الإرهاب

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

على الرغم من بلوغ القوات الأمنية والحشد الشعبي مفاصل مهمة وحيوية في تحرير معظم المناطق التي سيطرت عليها عصابات داعش الإرهابية بعد أحداث حزيران 2014 لاسيما ضمن حدود محافظة الانبار التي تتميز باتساع مساحتها وتباعد مدنها فأن مدينة الفلوجة لا تزال تشكل خطراً كبيراً على الانجازات العسكرية المتحققة كونها البؤرة الرئيسة لتلك العصابات ومركزاً مهماً لها إذ يتركز فيها التواجد العسكري للتنظيم ومخازن الأسلحة والمواد التي تستخدم في التفجير والتفخيخ إضافة الى المنظومات الخاصة بالإعلام والاتصالات التي يعتمد عليها التنظيم في تسويق نفسه.

جغرافياً تكتسب الفلوجة أهمية كبيرة إذ أن قربها الى العاصمة بغداد والذي لايزيد عن 50 كيلومتراً باتجاه الغرب يعطيها هذه الأهمية التي جعلت داعش يتخذ منها مقراً رئيساً لقواته ، بل أنه جمع فيها خيرة مقاتليه سواء كانوا من العراقيين أم الأجانب على الرغم من أن هذا التنظيم الإجرامي لازال حتى هذه اللحظة يسيطر على مناطق متعددة من البلاد أهمها مدينة الموصل والشرقاط والحويجة وبشير والرياض وبعض مناطق الانبار لكنه يعد تمسكه بالفلوجة وسيطرته عليها عاملاً مهماً له يفيد بالضغط على القوات الحكومية وبالتالي السعي للإنطلاق نحو العاصمة بغداد على اعتبار أن الفلوجة المتحصنة عسكرياً من قبل داعش لاتفصلها مسافة بعيدة عن بغداد وأن أي خرق في بغداد سيكون تأثيره سلبياً سواء على الحكومة العراقية أم على مستوى القوات الأمنية والشارع العراقي أيضاً.

عسكرياً لاتزال القوات الحكومية تواصل ضغطها على الفلوجة التي يتحصن فيها أبرز مقاتلي التنظيم الذين أتخدوا من العوائل الموجودة في المدينة دروعاً بشرية تحميهم من القصف الجوي المركز سواء للطيران الحربي العراقي أم لطيران التحالف لكن أسلوب الاحتماء بالمدنيين لابد وأن ينتهي في لحظة ما خاصة بعد أن نجحت القوات الحكومية التي باتت تفرض طوقاً محكماً على الفلوجة في توفير ممرات آمنة لخروج تلك العوائل التي بات التنظيم يقاضيها بطلب مبالغ مالية كبيرة للخروج من الفلوجة مما يزيد من نقمة المدنيين عليه حتى وأن كانوا معه يوماً ما. المعطيات الميدانية تفيد أن القوات الحكومية نجحت في توجيه ضربات موجعة لعناصر التنظيم الموجودين في الفلوجة مما جعله يفقد الكثير من خيرة مقاتليه إضافة الى ذلك النجاح الكبير في قطع خطوط الإمداد التي تمول مقاتلي داعش المتحصنين داخل المدينة .

ووفق هذه المعطيات فأن تحرير الفلوجة أصبح قاب قوسين أو أدنى لكن العائق الوحيد أمام قرار تحريرها هو وجود العوائل فيها والتي لا تزال ممنوعة من الخروج من قبل داعش الذي بات في وضع لا يحسد عليه بعد أن فقد خيرة مقاتليه وخسر الكثير من الأسلحة والمعدات التي وقعت بأيدي القوات الأمنية إضافة الى السيطرة على عدد كبير من ورش التفخيخ ومخابئ الأسلحة وأماكن تصنيع العبوات الناسفة هذا بالإضافة الى إنضمام الكثير من عشائر الانبار والفلوجة على وجه الخصوص الى القوات الحكومية وتشكيل مجاميع مسلحة باسم الحشد العشائري للمشاركة في مقاتلة تنظيم داعش الإرهابي.

 

لذلك فأن تحرير الفلوجة من تلك العصابات الإجرامية سيجعل العاصمة بغداد أكثر أمناً واستقراراً مثلما يعطي القوات الأمنية والحشد الشعبي زخماً قوياً في التوجه نحو تحرير المناطق الأخرى ومنها مدينة الموصل وباقي الأجزاء المحتلة من محافظة الانبار ذاتها وكذلك المناطق التي لا تزال تحت قبضة التنظيم في محافظتي صلاح الدين وكركوك كما هو حال الشرقاط والحويجة والاخيرة تعد أيضاً معقلاً من معاقله المهمة لكنها أقل من حيث الأهمية عن مدينة الفلوجة التي إذا ما تم تحريرها فأن ذلك سيعني أن هيبة داعش قد انكسرت كلياً وأن الإرهاب قد ولى و لامجال للعودة الى الوراء.

شارك هذا الموضوع
بالصور: مديرية الدفاع المدني في كربلاء المقدسة تقوم بعمل ممارسة ميدانية حول كيفية اطفاء الحرائق .
الفضل : يطالب بإلغاء عقد خدمة شركة الصباح مع شركة غاز البصرة
اكثر من 450 الف طالب اعدادية يؤدون غدا امتحاناتهم الوزارية
السجن 15 عاما لإندونيسية مدانة بالإرهاب في العراق
إسرائيل تستدعي سفير تشيلي بسبب زيارته للمسجد الأقصى
الفضل : يحمل رئاسة مجلس النواب تأخير ملفات فساد في مصافي كار وقيوان
مجلس ذي قار يصدر قراراً يلزم المحافظ المقال بعدم اصدار اي قرار يتضمن اقالة او اعفاء مدراء ومعاونين
برشلونة مهدد بالعقوبة بسبب نيمار
مصادر: المرشحون لمنصب محافظ ذي قار هم كل من حسن الوائلي ورزاق كشيش ورحيم الخيكاني وحسين سند
محافظ كركوك: لدينا أكثر من 2800 مختطف ومغيب في سجون كردستان منذ 2005 لا نعلم مصيرهم
الفضل : يشارك بأعتصام خريجي الهندسة الكيميائية من أمام مقر وزارة النفط في بغداد
كوريا الشمالية: تمديد واشنطن عقوباتها ضدنا تحد صريح لقمة سنغافورة
الامم المتحدة: الفقراء ضحايا موجات الحر والأغنياء سينجون بأنفسهم
جيڤوڤا الايطالية ترعى قميص اسود العراق
حكومة الاقليم تشدد الاجراءات لمنع ادخال “بيض المائدة” بالطرق غير القانونية
مدافع الزوراء يتلقى العلاج في قطر
بعد تأمين خانقين بالكامل.. الحشد الشعبي يحذر من الشائعات المغرضة
المحكمة الاتحادية تحسم 75 دعوى دستورية في النصف الاول من العام الحالي
كاظم القريشي بين المسرح والتلفزيون والإعلام يفتح قلبه لوكالة حريتي نيوز
الحشد الشعبي يشن عمليات استباقية لمنع عودة الخلايا الارهابية النائم
قيادة شرطة كربلاء تضع خطة امنية مرنة لعيد الفطر المبارك
حريتي نيوز تنشر اسماء سجناء من اهل الفلوجة والرمادي والصقلاوية والكرمة في سجن داعش تحت الارض في الموصل بعد التحرير
الكعبي يدعو الى الاسراع بحسم رئاسات اللجان النيابية
بالوثيقة… رئيس اركان الجيش يطالب بتسجيل قوائم المفصولين لاعادتهم الى الخدمة
بالصور … افتتاح مسبح الديوانية الاولمبي
النفط السعودي على حافة الهاوية والهلاك ، والعالم المستهلك سيهلك بهلاكه
التربية تعلن معالجات دوام طلبة معاهد المعلمين الملغاة والفنون الجميلة للنازحين حديثا للعام الحالي
انهیار التومان الإیراني إلى مستویات غیر مسبوقة
إقبال والعزاوي يبحثان حماية الكوادر التربوية وتعزيز استقرار الوضع الأمني
التربية : فتح باب التعيين لخريجي علوم الجيولوجيا
قوات الحشد والجيش يستكملان الطوق الامني على المحلبية 360 درجة
عاجل .. شرطة ذي قار : مقتل شيخ عشيرة وابن عمه برصاص مجهولين على طريق (ناصرية-سيد دخيل)
المرجعية تدعو الحكومة لتطوير الجهد الاستخباراتي
بدر ترشح الأعرجي وزيرا للداخلية
الشرطة الاتحادية تعلن الاقتراب بمسافة 1 كم عن حي الدواسة وسط الموصل
اغلاق 7 قاعات لبناء الاجسام في بغداد
القوات الامنية تسيطر على جسر الموظفين في الفلوجة
محافظ بغداد : افتتاح بواقع 12 صف في شارع فلسطين وبتجهيزات حديثة
اوجاع قلم
ائتلاف المالكي يرد على وزير النفط بشأن تسعيرة اسطوانة الغاز: لم تكن دقيقاً
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر