الصيدلي يوجه بمتابعة اعتداء حياوي واتخاذ كافة الاجراءات القانونية التخطيط تقرر استحداث قضاء (الزوراء) في منطقة المعامل ببغداد وتحويل ناحية النصر في ذي قار الى قضاء مطار النجف الاشرف الدولي ينهي استعداداته لزيارة الاربعين الاستخبارات العسكرية : القبض على اكبر خلية ارهابية في ناحية البغدادي محافظ البصرة يلوح باعفاء مدراء الدوائر الخدمية المقصرة بمهامها تجاه المواطن البصري المخدرات..سعادة مؤقتة ام موت تدريجي؟ الصحة العامة في واسط : قطاع النعمانية يباشر بتجهيز المفارز الطبية لزوار الاربعين عبد المهدي : الاسبوع القادم سيشهد تقديم تشكيلته الوزارية مع المنهاج الوزاري عدي عواد: رئيس جامعة البصرة لديه محاولات لمخالفة ضوابط وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في الية تعيين العمداء الاستخبارات العسكرية : القبض على ارهابي مطلوب في سيطرة شهداء ابو غريب جنايات البصرة : الاعدام لمتهمين قتلا مواطنا بقصد السرقه في ابو الخصيب المنافذ الحدودية:احالة مسافر عراقي بحوزته جواز سفر بريطاني مزور إلى القضاء “حقوق” يدين محاولة إغتيال مقدم برامج تلفزيونية جنوب بابل ويطالب الداخلية بالتدخل النائب الاول لمحافظ البصرة يعلن عن تشكيل نواة مجلس التخطيط والتنمية تغطية قضاء الرمادي بخدمات الهاتف اللاسلكي بشكل كامل

الف مرحى لكل وخزة ضمير ؟؟

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

 

فعلا شر البليه مايضحك ؟ عندما نحلل ونقرأ اقوال ورؤية اصحاب الشان العراقى وهم يمارسون اساليب الاستغفال ويستثمرون صبر شعبهم وسكوته ويتصورون ان الاهالى لايعلمون مايفعل السياسى او المسؤول او اى متصدى لمسؤوليه عامه مهما كانت بسيطه فى ضوء ماتيسر للمواطن من فسحه حريه رأى وعالم اخاذ من الاتصالات وموسوعه هائله من التكنلوجيا الرقميه والبحثيه والبيانات ولادق التفاصيل الخدميه او ما يسمى الجوده التى تتكلم تنسجم مع بيئه واعده وشعب اختارته السماء بدقه ليقود العالم بقسمات وجهه ونظرات وحركات عينيه ونسوا ان العراقى رغم طيبته وصبره الجميل الا انه قاسى جدا بردة الفعل المنلفت ولكم ياسياسين العراق تاريخ العراق البعيد والقريب وافعال تتسمر امامها كل اللغات ولكم ضوء اخر مجانى لاتهملوا ان العراقى منبع الصبر وقد يصبر طويلا لكنه لايسكت الى ما لانهايه فيوصف منذ القدم بانه وخاز ليربطها مع وخزه الضمير المؤلمه بنظره بحركه باشاره بحركه عرق ما فى مرأه النفوس فكم من عظيم قتلته وخزه ضمير لان اللهيب الداخلى اقض مضجعه وانتابه احساس مؤلم لظلم او تقصير بحق رعيته اى كان !! هل يعقل الطبقة السياسية كلها لاتضع اعتبارا لاسمها وسمعة عائلتها وعار اللصوصية يلاحقها وهى تفخر متى نرى ونسمع مسوؤلا كجعفر الصدر الشهم الشجاع كابيه يرفض كرسيه ولايقبل مالذ وطاب له مقابل سياسة تحتقر فقراؤها وشعب معوز؟؟جعفر الصدر احترم اسمه وتاريخ والده الوضاء بالشرف الرفيع ترك الجمل بما حمل ليقول معتذرا وفقا لثقافه الاعتذار التى يملكها وهى المفقوده لدى اغلب السياسين هذه السنين مع الاسف متى نسمع زلزالا من نائب من وزير من كتلة تصارح الشعب و يقول انا اعتذر لانى لم البى طموحاتكم ويرحل بهدوء ليكسب نصاعة الموقف ويتربع راضيا هانئا فى قمة الذاكره التاريخية وعلى العكس تماما تجد من لاتعمل عنده ابدا غير خانه الثراء والوعود الكاذبة واساليب الافاعى الرقطاء والمناورة باى وسيلة وان كانت اصلا وديباجة ملوثه بسرقه او فساد ولن تنفع معه مليار وخزه ؟ ولاتزال اسما ئهم نكره حيه فى الذاكره الجمعيه للشعب وهذا يقودنا لواسطه العقد والدلاله والبرهان لسياط النغازين والنغز تحت الخاصرة بمثابه الثأر القديم الدفين المكحل بالصبر لشعب يؤمن ايمانا يشبه صلاده الماس بايه الصبر// وبشر الصابرين // لتبزغ حقيقة النهار الواضحه قريبا وشعبنا اليوم على اسوار خضراء الفاسدين واللصوص وان مع الصبر ظفرا وهاهى الايام تثبت انها دول لتطيح بهم باسلحة شتى تراوحت بين داء مضنى وشرود مقلق وهروب خلسه عبر الفيافى والبحار او الكنس القريب ؟؟ والاجواء ستكون انفراجية لتضحك سرائر العراقيين الداخليه بلذة لاتوصف كانها النسمه التى تحرك ذوائب الحسناوات !!! وارهاصهم الداخلى يهتف بتشفى الا لعنه الله على الظالمين والسراق لمباهج الشعب والحياه ومع ثلاثى العراقى الصارم كتاريخ ونهج وتطبيق تطرق ابواب ستراتيجة النفس العراقيه اللمسات الاخيره لافتتاح مهرجانات الاشاره والايحاء والابتسامه التى تترجم اللمز وما ادراك ماللمز العراقى التى هى غادرت الويل والثيور وفق // ويل لكل همزة لمزة// ليرسمها العراقى بصيغه تناسب دهشته لاداء فج يمارسه الرعاة ومنذ اكثر من ثلاثةعشرة عام وخطوة الالف ميل تدار وفق مدولبة الازمات ومهرجان الاحباطات وفوضويه الادارات وتصحر القوانين الباليه ليرسم بضحكه عريضه مرحى لكل لمزة توحى بسقوط اثرياء الغفله لانها اموال فقراء الشعب المعطاء التى نهبت لادراجها تحت عنوان كبير //اذا ساب المال كثرت اللصوص // ونؤكد مرحانا الواسعه القويه لكل وخزة ضمير شرعت الحق ورفضت الباطل ولكل نغزة تحت الاضلاع البشريه لتعيد ترتيب الاحجار وفق مبدء ان العراقى يستحق ان نكون بخدمته لا ان نكون اسياده ؟؟ وقبلاتنا نديه لكل لمزة تفرزها مظاهراتهم الغاضبة والراى العام الضاغط الذى لايقبل القسمه دون باقى ليرسى حقيقة ان العراق رقم صعب لايمكن ابتلاعه فهل نلمس وخزة ضمير ولو متاخرة من كتلنا السياسية المتخمة بالفساد وقبل ان يلتهمهم الحريق القادم بقوة ! لان السياسية هى مهنة مكروهه ان لم تتسق برؤية واضحة تضع مصلحة الشعب وخبزه ورفاهيته فى اولى اوليات المسوؤل لنقول بوسع العراق حيا الله العاشقون للعراق حد العظم واليس الصبح بقريب؟؟؟؟؟

 

 

شارك هذا الموضوع
الصيدلي يوجه بمتابعة اعتداء حياوي واتخاذ كافة الاجراءات القانونية
التخطيط تقرر استحداث قضاء (الزوراء) في منطقة المعامل ببغداد وتحويل ناحية النصر في ذي قار الى قضاء
مطار النجف الاشرف الدولي ينهي استعداداته لزيارة الاربعين
الاستخبارات العسكرية : القبض على اكبر خلية ارهابية في ناحية البغدادي
محافظ البصرة يلوح باعفاء مدراء الدوائر الخدمية المقصرة بمهامها تجاه المواطن البصري
المخدرات..سعادة مؤقتة ام موت تدريجي؟
الصحة العامة في واسط : قطاع النعمانية يباشر بتجهيز المفارز الطبية لزوار الاربعين
عبد المهدي : الاسبوع القادم سيشهد تقديم تشكيلته الوزارية مع المنهاج الوزاري
عدي عواد: رئيس جامعة البصرة لديه محاولات لمخالفة ضوابط وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في الية تعيين العمداء
الاستخبارات العسكرية : القبض على ارهابي مطلوب في سيطرة شهداء ابو غريب
جنايات البصرة : الاعدام لمتهمين قتلا مواطنا بقصد السرقه في ابو الخصيب
المنافذ الحدودية:احالة مسافر عراقي بحوزته جواز سفر بريطاني مزور إلى القضاء
“حقوق” يدين محاولة إغتيال مقدم برامج تلفزيونية جنوب بابل ويطالب الداخلية بالتدخل
النائب الاول لمحافظ البصرة يعلن عن تشكيل نواة مجلس التخطيط والتنمية
تغطية قضاء الرمادي بخدمات الهاتف اللاسلكي بشكل كامل
وزارة الموارد المائيَّة تعقد مؤتمراً دولياً لمعالجة شحة المياه وإيقاف هدرها
سيمنس تؤكد انها ستضيف طاقة 11 ميغا واط الى شبكة الكهرباء العراقية خلال 4 سنوات
معصوم لم يخلي منزله الرئاسي بعد أسبوعين من تقاعده
النزاهة تعلن تفاصيل عملية اعتقال موظفي الجمارك في سيطرة كركوك السليمانية
بالتفاصيل.. قرارات التعليم الخاصة بالحالات الدراسية الأولية وتوسعة مقاعد الدراسات العليا
محافظ الانبار يؤكد على اهمية الملف الإنساني في ظل التقدم النوعي لعمليات تحرير المحافظة
التعليم تقاضي العبايجي “لورطتها” في إثارة إيجار كلية الزراعة
نائبة عن التغيير : مجلس النواب امام خيارين اما محاربة الفساد او الانتحار السياسي
البرازيل.. النائب العام يدعو للتحقيق مع مسؤولين كبار
بالأرقام والأسماء.. ضحايا “استقدام” نيمار إلى ريال مدريد
وزير الدفاع العبيدي : حاولت محاربة الفساد ولكن يبدو إن أربابه أقوى
واسط تعلن ارتفاع معدلات انتاج النفط الخام في واسط الى 200 الف برميل يوميا
عاجل … قانون الخدمية الالزامية يدخل حيز التنفيذ مطلع الشهر القادم والمواليد المشمولة { ١٩٩٥- ١٩٩٦- ١٩٩٧ }
رئيس مجلس واسط يدعو الجهات الامنية الى محاسبة مطلقي العيارات النارية في المناسبات واتخاذ أشد العقوبات بحقهم
صحة البصرة تحمل وزارتي الموارد المائية والبلديات تفاقم الازمة الصحية
مجلس واسط يمنع النساء من العمل في المقاهي
خاصية “إنسانية” جديدة من فيسبوك
مكتب السيستاني: يوم غد مكمل لشهر محرم والخميس الاول من صفر
قائد عمليات الرافدين : القبض على عصابة في ميسان متخصصة بالخطف والسرقة والمخدرات وابتزاز المواطنين
عاجل … كوريا الشمالية تجرب قنبلة هيدروجينية واليابان تندد
تدمير مضافة لداعش ومفرزة هاونات غرب الموصل
الغزي : ينفي نقل عدد من موظفي معمل طابوق الشطرة لميسان والديوانية
حطام
الياسري يبحث مع وزير الموارد المائية مشكلة انتشار نبات زهرة النيل
اتحاد الكرة في واسط يحدد يوم الجمعة المقبل موعداً لإنتخاباته
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر