بالصور … احتفالات القوات الامنية والحشد الشعبي بمحافظة كربلاء المقدسة بمناسبة ذكرى يوم النصر وفاة الفنان المصري محمود القلعاوي الصحة تعلن حصيلة ضحايا حريق الحارثية شمس الدين:النظام الداخلي لمجلس النواب سيتضمن تعديلات مهمة لجنة الثقافة والاعلام تهنىء الشعب العراقي بذكرى تحرير الارض والانتصار على التنظيمات الارهابية الشرطة الاتحادية تعثر على نفق لداعش الارهابي يحتوي على اسلحة ومتفجرات في كركوك العراق يعلن عدد المستخدمين للانترنت ومواقع التواصل الاجتماعي حقوق الانسان: 400 ألف عائلة تسكن في العشوائيات واسط : احتفاء بيوم النصر العظيم على عصابات داعش الإرهابية وتحرير كامل الأراضي العراقية من تلك العصابات الإجرامية اندلاع حريق داخل مبنى في الحارثية وسط بغداد بالوثيقة … الاعلان عن تحالف (أباة البصرة) في مجلس محافظة البصرة إفتتاح دورة تدريبية مُتخصصة ثانية بكربلاء على برامج طب الطوارئ بمشاركة ( 59 ) طبيباً مُتدرباً ” حديثي التخرج “ كربلاء : اختتام الورشة الإعلامية التخصصية الأولى الاستخبارات العسكرية تقبض على احد الارهابيين في كوكجلي هيأة المنافذ : احالة مسافر باكستاني للقضاء بحوزته جواز مزور في مطار بغداد

الف مرحى لكل وخزة ضمير ؟؟

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

 

فعلا شر البليه مايضحك ؟ عندما نحلل ونقرأ اقوال ورؤية اصحاب الشان العراقى وهم يمارسون اساليب الاستغفال ويستثمرون صبر شعبهم وسكوته ويتصورون ان الاهالى لايعلمون مايفعل السياسى او المسؤول او اى متصدى لمسؤوليه عامه مهما كانت بسيطه فى ضوء ماتيسر للمواطن من فسحه حريه رأى وعالم اخاذ من الاتصالات وموسوعه هائله من التكنلوجيا الرقميه والبحثيه والبيانات ولادق التفاصيل الخدميه او ما يسمى الجوده التى تتكلم تنسجم مع بيئه واعده وشعب اختارته السماء بدقه ليقود العالم بقسمات وجهه ونظرات وحركات عينيه ونسوا ان العراقى رغم طيبته وصبره الجميل الا انه قاسى جدا بردة الفعل المنلفت ولكم ياسياسين العراق تاريخ العراق البعيد والقريب وافعال تتسمر امامها كل اللغات ولكم ضوء اخر مجانى لاتهملوا ان العراقى منبع الصبر وقد يصبر طويلا لكنه لايسكت الى ما لانهايه فيوصف منذ القدم بانه وخاز ليربطها مع وخزه الضمير المؤلمه بنظره بحركه باشاره بحركه عرق ما فى مرأه النفوس فكم من عظيم قتلته وخزه ضمير لان اللهيب الداخلى اقض مضجعه وانتابه احساس مؤلم لظلم او تقصير بحق رعيته اى كان !! هل يعقل الطبقة السياسية كلها لاتضع اعتبارا لاسمها وسمعة عائلتها وعار اللصوصية يلاحقها وهى تفخر متى نرى ونسمع مسوؤلا كجعفر الصدر الشهم الشجاع كابيه يرفض كرسيه ولايقبل مالذ وطاب له مقابل سياسة تحتقر فقراؤها وشعب معوز؟؟جعفر الصدر احترم اسمه وتاريخ والده الوضاء بالشرف الرفيع ترك الجمل بما حمل ليقول معتذرا وفقا لثقافه الاعتذار التى يملكها وهى المفقوده لدى اغلب السياسين هذه السنين مع الاسف متى نسمع زلزالا من نائب من وزير من كتلة تصارح الشعب و يقول انا اعتذر لانى لم البى طموحاتكم ويرحل بهدوء ليكسب نصاعة الموقف ويتربع راضيا هانئا فى قمة الذاكره التاريخية وعلى العكس تماما تجد من لاتعمل عنده ابدا غير خانه الثراء والوعود الكاذبة واساليب الافاعى الرقطاء والمناورة باى وسيلة وان كانت اصلا وديباجة ملوثه بسرقه او فساد ولن تنفع معه مليار وخزه ؟ ولاتزال اسما ئهم نكره حيه فى الذاكره الجمعيه للشعب وهذا يقودنا لواسطه العقد والدلاله والبرهان لسياط النغازين والنغز تحت الخاصرة بمثابه الثأر القديم الدفين المكحل بالصبر لشعب يؤمن ايمانا يشبه صلاده الماس بايه الصبر// وبشر الصابرين // لتبزغ حقيقة النهار الواضحه قريبا وشعبنا اليوم على اسوار خضراء الفاسدين واللصوص وان مع الصبر ظفرا وهاهى الايام تثبت انها دول لتطيح بهم باسلحة شتى تراوحت بين داء مضنى وشرود مقلق وهروب خلسه عبر الفيافى والبحار او الكنس القريب ؟؟ والاجواء ستكون انفراجية لتضحك سرائر العراقيين الداخليه بلذة لاتوصف كانها النسمه التى تحرك ذوائب الحسناوات !!! وارهاصهم الداخلى يهتف بتشفى الا لعنه الله على الظالمين والسراق لمباهج الشعب والحياه ومع ثلاثى العراقى الصارم كتاريخ ونهج وتطبيق تطرق ابواب ستراتيجة النفس العراقيه اللمسات الاخيره لافتتاح مهرجانات الاشاره والايحاء والابتسامه التى تترجم اللمز وما ادراك ماللمز العراقى التى هى غادرت الويل والثيور وفق // ويل لكل همزة لمزة// ليرسمها العراقى بصيغه تناسب دهشته لاداء فج يمارسه الرعاة ومنذ اكثر من ثلاثةعشرة عام وخطوة الالف ميل تدار وفق مدولبة الازمات ومهرجان الاحباطات وفوضويه الادارات وتصحر القوانين الباليه ليرسم بضحكه عريضه مرحى لكل لمزة توحى بسقوط اثرياء الغفله لانها اموال فقراء الشعب المعطاء التى نهبت لادراجها تحت عنوان كبير //اذا ساب المال كثرت اللصوص // ونؤكد مرحانا الواسعه القويه لكل وخزة ضمير شرعت الحق ورفضت الباطل ولكل نغزة تحت الاضلاع البشريه لتعيد ترتيب الاحجار وفق مبدء ان العراقى يستحق ان نكون بخدمته لا ان نكون اسياده ؟؟ وقبلاتنا نديه لكل لمزة تفرزها مظاهراتهم الغاضبة والراى العام الضاغط الذى لايقبل القسمه دون باقى ليرسى حقيقة ان العراق رقم صعب لايمكن ابتلاعه فهل نلمس وخزة ضمير ولو متاخرة من كتلنا السياسية المتخمة بالفساد وقبل ان يلتهمهم الحريق القادم بقوة ! لان السياسية هى مهنة مكروهه ان لم تتسق برؤية واضحة تضع مصلحة الشعب وخبزه ورفاهيته فى اولى اوليات المسوؤل لنقول بوسع العراق حيا الله العاشقون للعراق حد العظم واليس الصبح بقريب؟؟؟؟؟

 

 

شارك هذا الموضوع
بالصور … احتفالات القوات الامنية والحشد الشعبي بمحافظة كربلاء المقدسة بمناسبة ذكرى يوم النصر
وفاة الفنان المصري محمود القلعاوي
الصحة تعلن حصيلة ضحايا حريق الحارثية
شمس الدين:النظام الداخلي لمجلس النواب سيتضمن تعديلات مهمة
لجنة الثقافة والاعلام تهنىء الشعب العراقي بذكرى تحرير الارض والانتصار على التنظيمات الارهابية
الشرطة الاتحادية تعثر على نفق لداعش الارهابي يحتوي على اسلحة ومتفجرات في كركوك
العراق يعلن عدد المستخدمين للانترنت ومواقع التواصل الاجتماعي
حقوق الانسان: 400 ألف عائلة تسكن في العشوائيات
واسط : احتفاء بيوم النصر العظيم على عصابات داعش الإرهابية وتحرير كامل الأراضي العراقية من تلك العصابات الإجرامية
اندلاع حريق داخل مبنى في الحارثية وسط بغداد
بالوثيقة … الاعلان عن تحالف (أباة البصرة) في مجلس محافظة البصرة
إفتتاح دورة تدريبية مُتخصصة ثانية بكربلاء على برامج طب الطوارئ بمشاركة ( 59 ) طبيباً مُتدرباً ” حديثي التخرج “
كربلاء : اختتام الورشة الإعلامية التخصصية الأولى
الاستخبارات العسكرية تقبض على احد الارهابيين في كوكجلي
هيأة المنافذ : احالة مسافر باكستاني للقضاء بحوزته جواز مزور في مطار بغداد
وزير الكهرباء: انا صوت موظفي العقود في مجلسي الوزراء والنواب لحين تثبيتهم على الملاك الدائم
ابو الهيل يبحث مع وزير المالية معوقات العمل الاعلامي والدرامي
عبد المهدي يشدد على مسك الحدود وتأمينها ومنع تسلل الدواعش
صحة الكرخ : صيانة و اصلاح (21) جهاز طبي في مستشفى المحمودية العام
العيداني مازلت محافظ البصرة و رئيس مجلس المحافظة بالوكالة ارتكب مخالفة قانونية وتصرفاته شخصية بعيداً عن اغلب اعضاء المجلس
عاجل … العبادي: ترشيق الحكومة الى ١٦ وزارة واستثناء الدفاع والداخلية من التغيير
سعادة !
القنصل الامريكي يودع البصرة بـ{ الزي العربي }
القانونية النيابية تتوقع كسب وزير الدفاع الطعن بسحب الثقة
نائب من الاحرار : ردود الفعل على قانون وارادات البلديات اعطت صورة بان العراقيين يتعاطون الخمور
‫إتحاد اللاجئين يعلن مصرع 103 اشخاص ‫ ‏غرقا أغبلهم من ‫‏كردستان
شركة نفط ميسان : وصول نسب انجاز المجمع الإنتاجي الثالث في حقل الحلفاية إلى 40 %
الصدر يعلق على تظاهرات التدريسيين في الإقليم
حمودي : اقررنا الموزانة بوقت قياسي رغم الثغرات
بوتين يدين الهجوم على سوريا.. وروحاني يجدد وقوف بلاده إلى جانب دمشق
جلسة مشتركة للمحكمة الاتحادية العليا ومجلس القضاء الاعلى
المئات من ابناء واسط يظاهرون مطالبين وزارة الشباب باكمال مشروع ملعب الكوت الاولمبي
عاجل … هزة ارضية تضرب قلعة سكر في الناصرية
جنايات ديالى: الإعدام لإرهابيين اثنين استهدفا المواطنين بتفجيرات في المقدادية
الاعلام الحربي : تدمير 11 عجلة لداعش بضربة جوية جنوب الموصل
الخطوط الجوية تكشف عن ايرادات شهر كانون الثاني الماضي
جمع تواقيع لإلزام التربية بإجراء دور الثالث
المثنى تعلن ايقاف ربط محطة في قضاء الحمزة لتأثيرها على تجهيز الطاقة للمحافظة
مطعم ميسي يتحول إلى المكان المفضل لاجتماع لاعبي برشلونة
مقتل 13 شخصاً بتحطم طائرة لسلاح الجو الإندونيسي في بابوا
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر