اللبان يحمل العبادي والفهداوي مسؤولية تردي قطاع الكهرباء في محافظة النجف

الرابط المختصرhttps://wp.me/paGRK5-hLD

اللبان يحمل العبادي والفهداوي مسؤولية تردي قطاع الكهرباء في محافظة النجف

Linkedin
Google plus
whatsapp
سبتمبر 18, 2019 | 9:50 م

حريتي نيوز – بغداد
حمل النائب عن التحالف الوطني صادق اللبان رئيس الوزراء حيدر العبادي ووزير الكهرباء قاسم والفهداوي مسؤولية تردي قطاع الكهرباء في محافظة النجف ، والاحداث الاخير التي وقعت في المحافظة “.
وقال اللبان في بيان تلقت حريتي نيوز نسخة منه ” ان هناك تقصير واضح لدى الحكومة الاتحادية في تجهيز النجف بما تحتاجه من كهرباء وخدمات اخرى ، وتعتبرها ، وتجهزها اقل من اي محافظة اخرى ، خاصة وان النجف تعتبر محظ انظار وقبلة للزائرين ، وتحتاج الى تخصيصات تلائم وتتناسب مع يقصده من زائرين لتلبية الحاجة ، ولاظهار العراق بالمظهر اللائق امام زائري الدول “.
واوضح ” ان رئيس الوزراء وزير الكهرباء لا ينظران بعين الرعاية ،والاهتمام بمحافظة النجف باعتبارها محافظة لها موقع قيادي حقيقي في العراق ولها خصوصية باعتبارها العاصمة الدينية للعالم الاسلامي ، بالاضافة الى وجود المراجع العظام والحوزات العلمية ، ومرقد الامام علي عليه السلام ، لذا فهناك تقصير بايلاء النجف باهمية خاصة من حيث الكهرباء والخدمات الاخرى “.
واشار اللبان ” الى وجود استغلال وفساد في محافظة النجف ، اشرنا اليه وبعثنا به الى رئيس الوزراء ولم يهتم الى معالجة الامور ، لذا فان هناك تقصير واضح من جميع الوزارات الخدمية تجاه النجف ، ومن رئيس الوزراء شخصيا في الاهتمام بالنجف ، لافتا الى ” انه يبدو ان اهتمام رئيس الوزراء باتجاه النجف كلامي فقط وغير عملي “.
وطالب اللبان الحكومة الى بذل الجهود المناسبة لهذه المحافظة وتخصيص ما تحتاجه في جميع المجالات ، وابقاء وارادات النجف الى المحافظة للايفاء بالتزاماتها والاكتفاء بحاجتها وخدماتها “.
وحذر اللبان من استمرار تجاهل رفع الخدمات الى محافظة النجف ، لانها ستعطي فرصة وبيئة مناسبة لمن يستغل التظاهرات التي خرجت وستخرج في النجف لزياد الاوضاع سوء وتؤثر على الاوضاع الامنية في المحافظة ، ومن يدفع الثمن هم والمواطن واهالي المحافظة ، لذا على رئيس الوزراء التدخل بشكل شخصي لحل جميع الاشكالات في النجف “.

شارك هذا الموضوع
مكة المكرمة