التربية : تصدر التعليمات الوزارية باستضافة طلابها في المدارس المهنية الصباحية محافظ واسط : منفذ زرباطية يستقبل يومياً آلاف الزائرين الأجانب من الحاصلين على تأشيرة الدخول الإتصالات تقدم حزمة من الخدمات المجانية خلال زيارة الأربعينية إيران: إصدار مليون و450 ألف تأشيرة لزوار الأربعين لغاية اليوم محافظة بغداد تستنفر جهودها لسحب مياه الامطار وإقامة حملة واسعة لتنظيف شبكات التصريف شركة عالمية توقع مذكرة لتحسين العناية بمرضى السرطان في العراق رئيس الجمهورية يستقبل السفير الصيني الدليمي تكشف سبب تعطيل جلسات البرلمان بابل : القبض على متهمين يتاجران بالعملة المزورة من فئة خمسة الاف وخمشة وعشرون الف دينار عراقي تحركات برلمانية لتعديل سلم رواتب الموظفين وإزالة الفوارق في التخصيصات محافظ البصرة يوجه بنقل المهندسين في الأبنية المدرسية الى مديرية مجاري المحافظة مركز الاعلام الامني : تفجير ورفع 80 عبوة ناسفة خلال تطهير بناية المعهد التقني في الانبار البصرة تقرر تعطيل الدوام الرسمي لايام الاحد والاثنين والثلاثاء من الاسبوع القادم تزامنا مع زيارة الاربعين احالة ملف مواقع التلوث الاشعاعي في البصرة الى النزاهة بعد انفاق ٥ مليارات دينار دون جدوى العبادي: المفسدين يضعفون عند المواجهة وتسليط الاضواء عليهم

المعهد الديمقراطي الوطني: اغلبية العراقيين يؤيدون اداء د العبادي

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

حريتي نيوز – بغداد
اجرى المعهد الديمقراطي الوطني (NDI) استطلاعا للرأي للفترة من 26 اذار الى 21 نيسان 2017 اي بعد تحرير الجانب الايسر من الموصل في 24 كانون الثاني 2017 ، وبداية الحملة لتحرير الجانب الايمن (الغربي) من الموصل في 19 شباط 2017. وللعلم ان كل الموصل حررت والحمد لله كل في 10 تموز 2017، ولم يشمل هذا الاستطلاع لفترة الاعلان عن الانتصار.
ملاحظة: من خلال استعراضنا لاستطلاعات هذا المعهد منذ 2004 الى اليوم نجد ان الخطأ بمقدار 5%
ومن ابرز المواضيع التي تناولها الاستطلاع والنتائج نبين ما يأتي:
1- الوضع العام افضل في العراق:
39% من العراقيين صوتوا بان الوضع العام اصبح احسن بكثير مما كان عليه سابقا ( صفحة 1)،
ويلاحظ من الرسم البياني ان انتعاش الوضع العام في البلد تحول من 10% سيء جدا في كانون الثاني
2016 الى 39% افضل في نيسان 2017.
2- اولويات العراقيين تتغير بعد تحسن الوضع الامني:
43% من الذين شملهم الاستطلاع بينوا اهتمامهم بتأثير الفساد، واهتمامهم بفرص العمل بنسبة 41%، والأمن 34%، اما اهتمامهم بالخدمات الاساسية مثل الماء والكهرباء انخفض 8% نتيجة تحسنها. (الصفحة 2 )
3- ينظر الان اكثر من 4 اشخاص من اصل 5 بايجابية الى الجيش العراقي:
81% ينظر بشكل ايجابي جدا لدور الجيش العراقي ما عدا في كردستان. والملفت للنظر ان المصوتين لايجابية الجيش من المنطقة الغربية ارتفع 67% بعد الانتصارات حيث كانوا يسمونه بالجيش الطائفي وغيرها من التسميات.
4- معظم الفضل في التحرير يعود للجيش والحشد.
76% يعطون الافضلية للانتصارات الى الجيش و63% يعطون الاولوية في الانتصارات الى الحشد الشعبي و13% لدور القوات الدولية. وان استحسان المناطق الغربية من العراق للحشد ارتفع الى 60% مقارنة الى 100% الى اهالي الجنوب.
الاغلبية (48%) يفضلون الجيش لحفظ الأمن في المناطق المحررة، و20% للشرطة و16% للحشد.
5- الاغلبية يؤيدون دمج الحشد مع الجيش:
المؤيدون للدمج 40%، و23% يؤيد ان يمنح الحشد سلطة اعلى، و16% يؤيدون حل الحشد ( وهم يمثلون 60% من كردستان و51% من النازحين في مخيم نينوى و29% من المناطق الغربية).
6- تأييد واسع للتجنيد الالزامي ما عدا كردستان:
74% من العراقيين يؤيدون اعادة الخدمة العسكرية الالزامية في الجيش العراقي من عمر 18 عاما فما فوق ( وهم بنسب 81% من الجنوب وبغداد و77% من الغرب و34% من كردستان).
7- الاغلبية تؤيد ان الفساد هو السبب الرئيس لظهور داعش في العراق:
42% يضعون الفساد كعامل رئيس لظهور داعش و33% ينسبونها للتوترات الطائفية و31% لسياسة الحكومة السابقة (وفيهم 53% من الغرب و 47% من كردستان، و22% من الجنوب و10% من بغداد) و29% للاحزاب و28% لتدخل الحكومات الاجنبية و20% للاوضاع الاقتصادية الرديئة و9% لطريقة معاملة القوات الامنية للسنة.
8- داعش استخدم الترهيب والاقناع لتحكيم سيطرته:
39% يعزون سيطرة داعش في العراق الى التهديد بالعنف، و23% لعرضه عن صورة جذابة للدين على الناس في بداية سيطرته، 19% باستخدام المال والوعود بحياة افضل، 9% عرضت داعش الحماية من الحكومة المركزية والقوات الامنية، و5% عرضت داعش خدمات افضل من الحكومة المحلية او المركزية.
9- اكثر العراقيين يرون ان المعتقدات الدينية وراء انضمام الناس الى داعش:
48% من العراقيين يعتقد ان المعتقدات الدينية وراء انضمام الناس لداعش، و36% بسبب انهم اجبروا على الانضمام، 28% لسبب الاوضاع الاقتصادية المتردية، 24% من ظلم الحكومة، 12% لسبب المعاملة من الطوائف الاخرى، و11% لضغوط عائلية او اصدقاء.
10- الحرب على داعش ساهم في توحيد العراق:
78% من العراقيين يعتقدون ان القتال ضد داعش ساهم في توحيد العراقيين ( وهم 87% من بغداد و86% من الغرب و85% من الجنوب و31% من كردستان).
11- الاغلبية قلقون من عودة داعش:
58% من العراقيون قلقون من عودة داعش مرة اخرى بعد انتهاء الحرب ( وهم 91% من كردستان و 74% من بغداد و 49% من الغرب و44% من الجنوب).
12- تأييد لحاكم عسكري في الموصل:
46% من العراقيين يؤيدون تولي حاكم عسكري لنينوى الى ان تصبح مستقرة ( 59% من الموصل) و21% يؤيدون انتخاب حاكم مدني من مجلس المحافظة، و18% يؤيدون تعيين حاكم مدني من قبل رئيس الوزراء، 9% يبقى المحافظ الحالي.
13- الاغلبية توافق على اداء العبادي مرة اخرى:
59% من العراقيين يؤيدون العمل الذي يقوم به العبادي كرئيس للوزراء.
الموافقون يتوزعون: 78% من الغرب، 64% من بغداد، 57% من الجنوب، 18% من كوردستان.
العبادي حصل على +25 نقطة اضافية مقارنة بحصول الصدر على +18 وخالد العبيدي على +16 واياد علاوي على +7 والنجيفي على +4 وسليم الجبوري على +1.
وحافظ المالكي على موقعه من دون زيادة او نقصان ، بينما خسر الحكيم -3 وخنجر -3 والعامري -2 .
وفي سؤال اخر: هل تريد الاستمرار بالمضي بالاتجاه الذي يأخذ حيدر العبادي العراق اليه؟
الجواب: نعم المعدل 53% وكلا 33%
موزعة كما يلي: نعم 74% الغرب و 55% بغداد و 51% الجنوب و19% كردستان.
14- الوظائف ومحاربة الفساد افضل طريقة لمنع عودة داعش:
مجموع مهم جدا ومهم لحد ما
97% يؤيدون توفير وظائف وايجاد فرص عمل اكثر للشباب
94% محاربة الفساد
96% استحداث تدابير امنية اكثر صرامة لمنع ظهور خلايا نائمة في المناطق المحررة.
91% مراجعة المناهج الدراسية في المدارس للتأكيد على التنوع والتعايش السلمي.
89% تشجيع أئمة الجوامع على تبني وجهات نظر أكثر اعتدالا.
92% انشاء برنامج وطني لجعل الشباب الذين عاشوا تحت حكم داعش، اكثر اعتدالا.
87% اقامة حوار وطني يجمع جميع الطوائف لتقرير مستقبل العراق
77% ازالة الشرعية عن جميع المجاميع المسلحة عدا الجيش والشرطة والبيشمركة
64% اجراء استفتاء لتحديد وضع المناطق المتنازع عليها
63% تأسيس ائتلافات متعددة الطوائف بين الاحزاب السياسية.
54% منح سلطة اكبر لرئيس الوزراء العبادي
50% تأسيس حزب سياسي جديد متعدد الطوائف
15- انخفاض اداء البرزاني:
من 49% في تموز 2013 الى 43% في نيسان 2017 انخفضت شعبية مسعود البرزاني.
16- اغلب الكرد يريدون الاستقلال
96% يريدون الكرد ان تصبح كردستان مستقلة في نيسان 2017 بينما كانت 65% في شباط 2010.

شارك هذا الموضوع
التربية : تصدر التعليمات الوزارية باستضافة طلابها في المدارس المهنية الصباحية
محافظ واسط : منفذ زرباطية يستقبل يومياً آلاف الزائرين الأجانب من الحاصلين على تأشيرة الدخول
الإتصالات تقدم حزمة من الخدمات المجانية خلال زيارة الأربعينية
إيران: إصدار مليون و450 ألف تأشيرة لزوار الأربعين لغاية اليوم
محافظة بغداد تستنفر جهودها لسحب مياه الامطار وإقامة حملة واسعة لتنظيف شبكات التصريف
شركة عالمية توقع مذكرة لتحسين العناية بمرضى السرطان في العراق
رئيس الجمهورية يستقبل السفير الصيني
الدليمي تكشف سبب تعطيل جلسات البرلمان
بابل : القبض على متهمين يتاجران بالعملة المزورة من فئة خمسة الاف وخمشة وعشرون الف دينار عراقي
تحركات برلمانية لتعديل سلم رواتب الموظفين وإزالة الفوارق في التخصيصات
محافظ البصرة يوجه بنقل المهندسين في الأبنية المدرسية الى مديرية مجاري المحافظة
مركز الاعلام الامني : تفجير ورفع 80 عبوة ناسفة خلال تطهير بناية المعهد التقني في الانبار
البصرة تقرر تعطيل الدوام الرسمي لايام الاحد والاثنين والثلاثاء من الاسبوع القادم تزامنا مع زيارة الاربعين
احالة ملف مواقع التلوث الاشعاعي في البصرة الى النزاهة بعد انفاق ٥ مليارات دينار دون جدوى
العبادي: المفسدين يضعفون عند المواجهة وتسليط الاضواء عليهم
نصيف : سنقف بقوة ضد قرارات الغرف المظلمة ونحن نعرف من سرق الوطن
الصحة العامة في واسط : زيارة مسائيه الى مركز صحي الجهاد الخافر ومتابعة تقديم الخدمات ليلا للمواطنين
العراق يستأنف بيع خام البصرة في بورصة دبي للطاقة
الافراج عن”DJ عيوش” في بغداد
النجيفي: اتفاق الكرد قوة للعراق وضمان لاستقراره
عاجل التجارة تكشف عن اكبر
الصحة النيابية تستضيف مفتش عام وزارة الصحة
مركز الإعلام الأمني : العثور على مخبأ للعتاد في منطقة الشورة جنوب الموصل
القوات الامنية تقتل وتصيب 14 داعشياً وتواصل تطهير البو غانم بالانبار
نغمة شهيد
بالصور .. إغلاق منفذ زرباطية الحدودي مع ايران من قبل موظفيه للمطالبة بالإصلاح الحكومي وإضرابهم عن الدوام
عمليات بغداد : مقتل ارهابي يرتدي حزام ناسف حاول استهداف حشد عشائري شمال بغداد
نائب عن القانون : مجلس النواب العراقي يبدأ بممارسة دوره الرقابي
العثور على جثة “رجل دين” شرقي بغداد
ظهير بنفيكا يقترب من مانشستر يونايتد
المالية النيابية : التوافق على الموازنة وستعرض غدا للتصويت
دور الاعلام في نشر وتعزيز الموروث الثقافي والحضاري للعراق
جودت: قوات الشرطة الاتحاديةتستعيد السيطرة على كنيسة الساعةوجامع عمر الاسود في باب جديد
عاجل استشهاد مدني واصابة 14 اخرين بانفجارين منفصلين في بغداد
النائب عدي عواد يناشد المرجعية الدينية العليا هناك مياه خزين في الموصل وحمرين لحل ازمة البصرة
أوباما يشيد بجعل عيد الفطر عطلة مدرسية في نيويورك
الداخلية تعتقل المتهم الرئيسي بقتل مدير جنسية بابل العقيد صفاء الدليمي
العبادي يصدر امرا ديوانيا بترقية ضباط جهاز مكافحة الارهاب لجدول تموز
داعش تعدم 12 مدنياً بألية جرافة وسط الموصل
الماس : الحفاظ على ارواح الناس والممتلكات العامة والخاصة في ابي صيدا مهمة وواجب الدولة
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر