بجوار الجراح أترنم

الرابط المختصرhttps://wp.me/paGRK5-ngm

بجوار الجراح أترنم

Linkedin
Google plus
whatsapp
يونيو 5, 2020 | 3:22 م

زهراء أحمد _بغداد

 

جمعت جراحي حين تقسمت أوجاعي فرممتها وكونت قوتي

 

اسمي زهرة ولكن أي زهرة…زهرة ذابلة تحاول الوقوف رغم العواصف التي كانت تعصفني وتحاول رمي بعيدًا…أنا زهرة ولدت مختلفة تمامًا عن بقية الفتيات خلقت بيدان تحتوي على (ثلاثة أصابع)ففي يدي اليمنى إصبعان وفي يدي الأخرى الابهام ورغم ذلك مجتهدة في المدرسة كنت أعاني من (شفقة الناس)عليّ وهذا الأمر يحزنني كثيرًا فبدل أن يشجعوني يهدمون قوتي كانت موهبتي الكتابة والرسم وأحس أنها تكون شيئًا رائعًا وعندما أصبح عمري 20 عامًا اقترحت على الدكاترة في الجامعة أن نقيم مهرجان ندعي به جميع ذو الأحتياجات الخاصة والأشخاص العاديين كي يبتعد الخوف من تكونيهم صداقات ويظهروا مواهبهم نجحت فكرتي وبعدها تم اختياري كَعضو في علاقات الاجتماعية وهكذا كونت قوتي وهزمت ضعفي.

 

مهما كانت الظروف التي تحيطك أهزم ضعفك و أرسم طريقك الذي تود الوصول إليه.

ــــــــــــــــــــــــــــ

 

مكة المكرمة