32 ألف موظف كردي في السكك الحديدية ولا قطار في الإقليم تعرف على رد محافظ النجف بعد اعتقال نجله بتهمة مخدرات المرأة و المجتمع امنية بغداد: تسليم ملف العاصمة الأمني لوزارة الداخلية “توجه سياسي” الشباب تدعو قطر لتخصيص المنحة المالية لاعمار المنشآت الرياضية بالمناطق المحررة القبض على عصابة تتاجر بالمخدرات في بغداد بينهم نجل محافظ النجف الخارجية: العراق وتركيا يتخذان قرارا بشأن سحب قوات الاخيرة من بعشيقة رئيس البرلمان: اجراء الانتخابات بموعدها اصبح ملزما بعد قرار المحكمة الاتحادية شرطة النجف ودائرة الصحة تطلق حملة لقاح لتحصين الضباط والمنتسبين من مرض الانفلونزا التحالف الوطني: الكتل المعترضة على اجراء الانتخابات ارادت ان يكون الاتفاق على موعده سياسيا وليس قانونيا نائب: مبالغ رواتب الصحوات أكثر من ثمانية مليارات ولا نعرف أين تذهب التربية النيابية : المقاولون اخذوا 60% من التخصيصات ولَم تبنى مدرسة واحدة! تحالف القوى يعلق على قرار المحكمة الإتحادية بشأن الانتخابات كهرباء ميسان تعلن عن إدخال محطة علي الغربي الثانوية الجديدة للعمل صحة الرصافة: تنفي تسجيل إصابات بانفونزا الطيور وتمنع دخول الطيور الحية من ديالى والمناطق المجاورة

تفعيل دور المصارف العراقية الخاصة للأسهام في التنمية

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

 واجه القطاع المصرفي العراقي تحديات كثيرة ما يستدعي الآن وبشكل سريع وجدي ،اكثر من أي وقت مضى ، ضرورة إصلاح وتطوير القطاع المصرفي وتوحيد الصفوف ،وإنشاء جمعية المصارف العراقية ، والتركيز على تطوير آليات التمويل المعتمدة من المصارف من اجل تصعيد وتطوير الخدمات والمنتجات المصرفية لزيادة الشمول المالي وتغطية نسبة أكبر من السكان ،وزيادة عدد المستفيدين من القروض المصرفية ، وخصوصاً المنشآت المتوسطة والصغيرة والمتناهية الصغر وتحتاج الى عمل وجهد مضن من اجل الحصول على نتائج ملموسة ». القطاع المصرفي يواجه تحديات جمة نظرا لارتباطه الوثيق في الأقتصاد العراقي الذي يواجه في الوقت الحاضر تحديات كثيرة ومعقدة ، ولعل من ابرزها تلك التي تواجه العمل المصرفي في عملية مواكبة انشطة وخدمات المصارف العربية والعالمية لحاجات التنمية في مختلف صورها ،ولكون طبيعة الأقتصاد تتطلب الاعتماد  على المؤسسات الصغيرة والمتوسطة  في برامج التنمية الأقتصادية لذلك لابد من التركيز على هذا الجانب في الدور المرتقب لها اي المصارف .

كما ان هدف الشمول المالي يجب أن يستهدف هذه الفئات بالدرجة الأولى ، كذلك الأفراد من ذوي الدخل المحدود لكي يُحقق الشمول المالي بهدف تعزيز برامج التنمية المستدامة وتفعيل دور القطاع المصرفي الحكومي والخاص في عملية تفعيل دور الاقتصاد ، لذلك بات من الضروري العمل على تحديد النقاط الجوهرية التي تسمح لشركات الصرافة ومكاتب البريد بفتح حسابات التوفير نظرا لمحدودية فائض الدخل المتاح لشريحة من العملاء من اصحاب الدخل المحدود خاصة ان متطلبات الحد الأدنى للرصيد ورسوم صيانة الحسابات المصرفية التي تفرضها المصارف التجارية لتغطية استثماراتها الضخمة في تطوير البنية التحتية ، تحول دون تمكن هؤلاء العملاء من فتح حسابات التوفير ، من خلال رفع هذه القيود الفنية . ارى ان المصارف العراقية ما زالت لاترقى الى مصاف المصارف العربية و العالمية وتفتقر الى تقديم خدمات مصرفية سليمة ،وفعلا هي «دكاكين» لبيع العملة ،لذا نحن بحاجة ماسة إلى وعي مصرفي حقيقي ،فهناك مالا يقل عن 30 مليار دولار تُتداول في السوق العراقية غير مودعة في أي مصرف، ومكتنزة في الدور (المنازل) السكنية»، وهنا يأتي دور البنك المركزي العراقي بضرورة الأسراع في وضع خطة عاجلة لجذب هذه الأموال للاستثمار. و على المصارف ان تكون اكثر جدية في تقديم الخدمات المصرفية المرموقة للزبائن من أجل جذب هذه الأموال المدخرة لانها حتما ستساهم في تحريك الاقتصاد العراقي واصلاح الخلل في مرتكزاته الأساسية .

«وبغية إحداث النقلة الكمية والنوعية في النشاط المصرفي في العراق لابد من تدخل الحكومة بشكل سريع لاصدار التوجيهات العاجلة في «تفعيل دورالمصارف العراقية، لان وضع المحددات والعراقيل امام عمل القطاع المصرفي حتما سيؤخر عمل المصارف ،كون الهدف منها تحريك عجلة الاقتصاد وتنويع مصادره وتقليل معدلات البطالة ومحاسبة المفسدين والمقصرين. أن متطلبات التغيير السياسي والإقتصادي الشامل وضعت أمامه تحديات جديدة وكثيرة اضافة الى ظهور انشطة عديدة خصوصاً والعراق اليوم يمر في ظرف مالي صعب نتيجة إنخفاض أسعار النفط ، في وقت اتسم فيه اقتصاده بأنه أحادي على مدى عقود عدة ،أن الوقت حان لتنشيط القطاعات الاقتصادية والزراعية والسياحية وغيرها، والأسراع بانتهاج فلسفة جديدة للدولة تقوم على اقتصاد حر والخصخصة، يفترض أن تدعم إجراءات هذا التحول عبر ظهور قطاع مصرفي قوي وفاعل ،وهنا يأتي دور القطاع المصرفي ليلعب دورا ايجابيا من خلال اجراء مراجعة موضوعية للإشكالات لدى بعض المصارف الخاصة التي أضرّت بمصالح بعض عملائها وأضعفت الثقة بالتعامل معها طيلة السنوات الماضية .

وكذلك ضرورة الاسراع بتنفيذ مبادرة الإقراض للمشاريع الصناعية والزراعية والإسكان بمبلغ مقداره 5 تريليونات دينار ، فضلا عن تريليون ونصف تريليون دينار للمشاريع الصغيرة التي أطلقت قبل اشهر من خلال تأكيد الحكومة العراقية على إتخاذ خطوات جادة لإنجاح هذه المبادرات .

 

ان واقع وافاق تطور القطاع المصرفي في العراق والتحديات التي يواجهها من وجهة نظرنا في رسم ملامح ستراتيجية ومساهمة القطاع المصرفي العراقي في التنمية الاقتصادية لابد من ان تساهم بشكل فاعل في دعم اعادة الأعمار والتنمية والأستثمار . المطلوب خطة شاملة للأصلاح والتطور لهذا القطاع الحيوي وليس مجردافكار ورؤى وتوصيات تسطر  ، نريد وقفة جدية واتخاذ اجراءات تنفيذية صحيحة وسليمة من اجل الأرتقاء بميدان عمل المصارف الخاصة من خلال الأهتمام بالموارد البشرية التي يعتمدعليها النجاح أو الفشل في عمل القطاع المصرفي العراقي والجدية في تقديم الخدمات المصرفية السليمة والحديثة التي تقدمها مصارف دول الجوار خاصة الأردنية واللبنانية ودول الخليج العربي وتركيا ودول العالم الأخرى  الى جمهور المستفيدين .

شارك هذا الموضوع
32 ألف موظف كردي في السكك الحديدية ولا قطار في الإقليم
تعرف على رد محافظ النجف بعد اعتقال نجله بتهمة مخدرات
المرأة و المجتمع
امنية بغداد: تسليم ملف العاصمة الأمني لوزارة الداخلية “توجه سياسي”
الشباب تدعو قطر لتخصيص المنحة المالية لاعمار المنشآت الرياضية بالمناطق المحررة
القبض على عصابة تتاجر بالمخدرات في بغداد بينهم نجل محافظ النجف
الخارجية: العراق وتركيا يتخذان قرارا بشأن سحب قوات الاخيرة من بعشيقة
رئيس البرلمان: اجراء الانتخابات بموعدها اصبح ملزما بعد قرار المحكمة الاتحادية
شرطة النجف ودائرة الصحة تطلق حملة لقاح لتحصين الضباط والمنتسبين من مرض الانفلونزا
التحالف الوطني: الكتل المعترضة على اجراء الانتخابات ارادت ان يكون الاتفاق على موعده سياسيا وليس قانونيا
نائب: مبالغ رواتب الصحوات أكثر من ثمانية مليارات ولا نعرف أين تذهب
التربية النيابية : المقاولون اخذوا 60% من التخصيصات ولَم تبنى مدرسة واحدة!
تحالف القوى يعلق على قرار المحكمة الإتحادية بشأن الانتخابات
كهرباء ميسان تعلن عن إدخال محطة علي الغربي الثانوية الجديدة للعمل
صحة الرصافة: تنفي تسجيل إصابات بانفونزا الطيور وتمنع دخول الطيور الحية من ديالى والمناطق المجاورة
كتلة التغيير تجدد تأييدها لاجراء الانتخابات في موعدها
التربية تعلن بدء امتحانات نصف السنة ونهاية الكورس الاول يوم غد الأحد للمرحلة الثانوية
المُتديّن المُشتاق
صحة واسط تستقبل مئة وعشرين حالة اختناق بسبب العاصفة الترابية وتؤكد تماثل جميع الحالات للشفاء
مؤيد اللامي يستقبل وفد إعلامي كويتي يزور بغداد للتهيئة لمؤتمر اعادة اعمار العراق الذي سيعقد في الكويت
عاجل … أمنية بغداد تعلن اعتقال العصابة التي حرقت مستشفى اليرموك
نائبة عن القانون تحذر من عمليات توسع تقوم بها حكومة المنتهية ولايته مسعود بارزاني على حساب المناطق العربية في الموصل
نعمة : تنتقد زيارة الجبوري لأربيل وتعدها “ضربة موجعة” للسلطة التشريعية
في جملة واحدة.. إيفانكا ترامب تلخص “تجربتها السعودية”
فضيحة هوليوود الجنسية.. هؤلاء النجوم يدافعون عن المتحرش
كلية الهندسة في جامعة واسط تقيم مهرجاناً شعرياً لنبذ الطائفية
التعليم : مباشرة التدريسيين غدا الأربعاء في الجامعات كافة
الصدر للمتظاهرين: تعاونوا مع القوات الأمنية ولا تعتدوا عليهم وان اعتدى بعض “المندسين” منهم عليكم
الفيس بوك ومميزات جديدة؟
العبادي: اريد تفويض لتعديل الدستور
شياطين الارض
العامري : السنة ليسوا داعش و " ميصيرنا واحد
البنك المركزي يعلن البدء بنظام تبادل المعلومات الائتمانية “إلكترونيا”
تربية واسط تكرم طلبتها الثلاثة الاوائل للمرحلتين الابتدائية والمتوسطة ومديرها العام يكرم من قبل محافظ واسط ورئيس مجلسها
عاجل … غواصة روسية مجهزة بصواريخ كروز تدخل البحر المتوسط قبالة السواحل السورية
امنيات ميسانية لعام 2016 … بين نبذ الطائفية والقضاء على داعش وتحقيق الاصلاحات
عاجل … سماع دوي انفجار في منطقة المشتل في كراج بعقوبة
التصويت الخاص بين الحقيقة والتشكيك
"ذي اندبندنت" تربط بين زوجة بندر واحداث 11 ايلول
الاسدي: الحشد الشعبي يتهيأ لانطلاق الصفحة السادسة لعمليات غرب الموصل
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر