الكعبي يدعو الى تفعيل اتفاقية الشراكة والتعاون مع الاتحاد الاوربي المنافذ الحددية : ضبط ثلاث عجلات تحمل مواد خارج الضوابط في سفوان تعرف على نتائج قرعة دور الـ32 من الدوري الاوروبي القضاء العراقي : 274 حالة زواج و 112 حالة طلاق في واسط خلال تشرين الاول الماضي برميل العقل.. (النفط يجعل العراقي اتكالياً.. يتوهّم نفسه غنيّا وهو الفقير) وزير الخارجية الهولندي يصل بغداد البلجيكي كورتوا يهاجم مدربه السابق برهم صالح يتخلى عن جنسية اوروبية حصل عليها خلال المعارضة السجن 15 سنة لمدان في واسط بتجارة المخدرات وتصديق اعترافات متهم آخر في خانقين تركيا تكشف عن خبير لتقطيع جثة خاشقجي اشتباكات بعاصمة اوروبا على قانون للهجرة العراق يعرض على اليابان مشروعا “مثيرا للاهتمام” ويعدها بامتيازات العراق يلجأ لحلول عالمية لمواجهة مشكلة الكهرباء علاوي يدعو امير الكويت الى تشكيل لجنة عليا لمتابعة نتائج مؤتمر الكويت بالوثيقة … اعفاء مدير الخطوط الجوية العراقية من منصبه

تقرير: عملاء الـ “CIA” كانوا في العراق قبل عام 2003 .. هكذا سقط نظام صدام حسين

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

حريتي نيوز – متابعة
قبل شهور من إعلان الحرب على العراق، انزلق فريق سري من القوات شبه العسكرية التابعة لوكالة المخابرات الامريكية في التلال الخضراء دون ان يلاحظها احد في شمالي العراق. قاموا باستطلاع ساحة القتال وقيموا الاوضاع وتوقعوا بالكارثة.

في 20 آذار ستحتفل امريكا بالذكرى السنوية الخامسة عشرة لغزو العراق، على الرغم من مخاوف الامريكين حينذاك من قدرات صدام حسين العسكرية، ناهيك عن تقرير تفصيلي كلف الادارة الامريكية 250 الف دولار لتقييم القدرات العسكرية العراقية، لكن سقوط النظام جاء في 21 يوماً فقط مع عدد قليل نسبي من الاصابات من كلا الجيشين.

وبغض النظر عن الصعوبات التي اعقبت الاحتلال، كانت عملية تحرير العراق انجازاً رائعاً ويمكن القول بوضوح ان الانجاز توقف عن هذا الحد.

وبينما ظهرت وسائل الاعلام الامريكية تتحدث عن نجاح العملية العسكرية لواشنطن في العراق إثر التخطيط والتنسيق الدقيقين والقدرة على نشر قوة ساحقة، كان فريق المخابرات الامريكي الخاص الذي امضى تسعة أشهر كاملة في العراق له الأثر الاكبر في تقييم وضع النظام العراقي، اي قبل ان يبدأ التوماهوك في التحليق واعداد ساحة للقتال.

الاعلام الامريكي ايضاً ضلل القدرات التي يتمتع فيها الجيش العراقي، ولكن الفريق الاستخباري الذي كان في شمال البلاد وضّح الى حدٍ كبير العمل الجيد.

نجاح الغزو الامريكي كان يُعزى الى الاعداد الدقيق، وقال سام فاديس، وهو عميل مخابراتي قاد الفريق الاول الى العراق “في الشمال لم يضيع الجيش العراقي المعركة، ولم يتركوا ثكناتهم او عادوا الى ديارهم كما صوّر الجيش الامريكي هذا الحال، فنحن عملنا لفترة طويلة لزعزعة استقرار نظام صدام”.

فاديس، كان يدير فريقاً من رجال المخابرات المركزية وهم ثمانية رجال تحالفوا مع الاكراد، اربعة منهم عملوا تحت أمرة فاديس، وهم بالأساس جزءاً لا يتجزأ من حزب الاتحاد الوطني الكردستاني في السليمانية. فضلاً عن تأسيس فاديس قاعدةً له في حزب الديمقراطي الكردستاني في ارببل.

هذه العملية الاستخباراتية لم يكن لها عنوان رسمي، والمشاركون جاءوا بإسم “فندق كاليفورنيا”، نسبةً الى الاغنية الشهيرة التي تحمل الاسم ذاته.

الفريق استطاع ان يمهد لقائد المفرزة في القوات الخاصة سيد كروز الاهداف الرئيسية وهو تحديد افضل الطرق التي يمكن ان تعبر من خلالها فرقة المشاة الرابعة، وهي النقطة التي نفتها تركيا.

ركز الفريق، على مسح الجسور والبحث في المطارات وتطوير ساحة القتال وتهيئة الظروف وتحديد هوية قوات صدام حسين وهي غالباً ما كانت قوات كلاسيكية من ناحية القتال.

وبطبيعة الحال، كُلف الفريق المتقدم بمتابعة ملف أسلحة الدمار الشامل، وهو السبب الرئيسي الذي دفع الادارة الامريكية لشن الحرب. في حين ان فريق الاستخبارات وجد بعض مصانع الاسلحة الكيمياوية والبيولوجية المتواضعة التي تمتني لجماعة انصار الاسلام، وهي جماعة متمردة مرتبطة في تنظيم القاعدة عملت بكردستان ولا علاقة لها بصدام حسين.

المخابرات العراقية بدأت تشعر بهذه التحركات وقامت باتصالاتها وبث تقارير عن وجود فريق امريكي وصل الى العراق عبر كردستان. لكن احبط الامريكيون من القوات الخاصة هذه التحركات المخابراتية بعد اشهر من الجهد وبتعاون من الجنرال في البيشمركة بابكر زيباري الذي اتفق شفهياً مع قائد الفيلق الخامس التابع للجيش العراقي فضلاً عن عمدة الموصل وزعماء القبائل.

ولكن يعترف المشاركون في القوات الخاصة الامريكية ان هذا السيناريو كان سينمائياً من حيث نقله من الواقع الى وسائم الاعلام، وهذه القصص مجرد هراء من ناحية سردها للاعلام الامريكي، فالواقع الذي حدث على الارض لا يشبه المرويات تلك لان الحال ببساطة هو ليس “هوليوود”.

شارك هذا الموضوع
الكعبي يدعو الى تفعيل اتفاقية الشراكة والتعاون مع الاتحاد الاوربي
المنافذ الحددية : ضبط ثلاث عجلات تحمل مواد خارج الضوابط في سفوان
تعرف على نتائج قرعة دور الـ32 من الدوري الاوروبي
القضاء العراقي : 274 حالة زواج و 112 حالة طلاق في واسط خلال تشرين الاول الماضي
برميل العقل.. (النفط يجعل العراقي اتكالياً.. يتوهّم نفسه غنيّا وهو الفقير)
وزير الخارجية الهولندي يصل بغداد
البلجيكي كورتوا يهاجم مدربه السابق
برهم صالح يتخلى عن جنسية اوروبية حصل عليها خلال المعارضة
السجن 15 سنة لمدان في واسط بتجارة المخدرات وتصديق اعترافات متهم آخر في خانقين
تركيا تكشف عن خبير لتقطيع جثة خاشقجي
اشتباكات بعاصمة اوروبا على قانون للهجرة
العراق يعرض على اليابان مشروعا “مثيرا للاهتمام” ويعدها بامتيازات
العراق يلجأ لحلول عالمية لمواجهة مشكلة الكهرباء
علاوي يدعو امير الكويت الى تشكيل لجنة عليا لمتابعة نتائج مؤتمر الكويت
بالوثيقة … اعفاء مدير الخطوط الجوية العراقية من منصبه
الزراعة تؤكد استمرار منع دخول تسعة منتجات بينها “النبق”
شاهد انسحاب السفير الإيراني في حفل بالعراق أثناء الوقوف للشهيد العراقي
المؤتمر الصحفي لوزير الشباب والرياضة حول تلكأ المشاريع الوزارية في المحافظة
إجرام بغداد تعتقل سبعة اشخاص بينهم نساء متهمات بالبغاء وبيع وشراء النساء
جندي عراقي يعتدي بالسكين على مواطن في معارض السيارات في منطقة القبلة بالبصرة
الختمة القرآنية الرمضانية من داخل حرم ابي عبد الله الحسين “ع”
البزوني: الموافقة على إعادة تأهيل مشاريع الماء في شط العرب
وزارة التربية : الطالبة الأولى على العراق بالفرع العلمي من البصرة
عمره 83 عاما.. إعدام أكبر سجين بتاريخ أميركا الحديث
رغد صدام حسين: ترامب يمتلك حساً سياسياً عالياً ويدرك ما حدث لأبي
النجيفي مهنئاً الحكيم باختياره زعيمآ للتحالف الوطني
تأخـرت أحلامنـا
التميمي : قريبا سنطرح ملف كبير عن تخريب الاقتصاد العراقي على طاولة الادعاء العام
الدوري تطالب الحكومة بانصاف محافظة البصرة واهلها وانتشالها من واقعها المتردي
غرفة تجارة واسط تدعو لانصاف الفقراء في شهر رمضان
مجلس النواب يعلن رسميا انتهاء عمله للدورة الحالية
النجدة والدوريات تلقي القبض على سائق ستوته ضبط بحوزته مواد مسروقة بمدينة الناصرية
مسلحين يسرقون 90 مليون دينار من منزل شمال كركوك
مجلس النواب يصوت على قانون التعديل الثاني لقانون انتخابات مجلس النواب العراقي رقم ( 45 ) لسنة 2013
زلزال يضرب غرب ايران
سرايا الجهاد تعلن مقتل مسؤول الدفاع الجوي لتنظيم داعش
العصائب تكشف عن “موقف موحد” للفصائل العراقية بشأن القدس سيصدر خلال ساعات
اقبال يوجه بالسماح لطلبة المراحل المنتهية وغير المنتهية من النازحين حديثا بأداء الامتحانات النهائية مع طلبة الدور الثاني
عاجل … المرور العامة توجه باطلاق جميع المركبات والدراجات المحجوزة
بالصور .. اربيل تحتضن مهرجان الالوان
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر