إلقاء القبض على شابين اثنين بعد ساعات من ارتكابهما جريمة قتل في سوق الشيوخ غريبة في وطني غريبة في وطني غريبة في وطني غريبة في وطني غريبة في وطني غريبة في وطني قطاع الحي الصحي يناقش خطط السيطرة على الامراض الانتقالية الخطيرة وكيفية التحصين منها محافظ واسط يلتقي قائد عمليات الرافدين ويبحث معه الواقع الامني في المحافظة والسبل الكفيلة بديمومته صدور مجموعة شعرية جديدة في ميسان للشاعر ماجد الحسن ” لا مأوى أيتها الغيمة “ هيأة التقاعد الوطنية : مشروع قانون التأمينات الاجتماعية لايمس الحقوق التقاعدية لأسر الشهداء والمصابين من منتسبي الجيش والشرطة والحشد الشعبي المقدس وضحايا العمليات الإرهابية مجلس البصرة : ارتفاع عدد المرشحين لمنصب المحافظ الى 54 مرشحا بينهم ثلاث نساء شرطة واسط تلقي القبض على 19 متهما خطيرا في سيطراتها الخارجية الصحة المدرسية مستمرة بفحص الطلبة الجدد في واسط وزير النقل يرأس اللجنة العليا للإنقاذ ويعلن الحداد على ضحايا السفينة المسبار ابتداء من يوم غد

جمعة الكوفة : نطالب وزارة الصحة العراقية بانهاء المهزلة التي فرضتها على المواطنين

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

 

طالب السيد مهند الموسوي امام جمعة الكوفة وزارة الصحة العراقية بانهاء المهزلة التي فرضتها على المواطن العراقي عند مراجعة المستشفيات .

واوضح الموسوي في خطبته بمسجد الكوفة التي حضرها مراسل حريتي نيوز { واح } اننا ” نطالب وزارة الصحة بإنهاء المهزلة التي فرضتها على المواطنين عند مراجعة المستشفيات ” ، مشيرا ان ” ومن المعيب عليكم أن تحمّلوا الشعب العراقي مسؤولية افلاس خزينة الدولة التي سرقتموها أنتم ” .

كما ونعزي عوائل الشهداء في مدينة الصدر المجاهدة والشعلة والمقدادية بأبنائهم الذين استهدفهم الارهاب بجريمة يندى لها جبين الانسانية ولا حول ولا قوة الا بالله. لأرواحهم الطاهرة نقرأ الفاتحة مع الصلوات.

وبين ان ” بلدنا يعيش هذه الأيام في ظلّ التجاذبات السياسيّة والأخلاقية حول مشروع الإصلاح الذي قدّمه السيد مقتدى الصدر للأمّة العراقية في محاولة لتجاوز الأزمات الخانقة التي مني بها العراق بسبب التدخلات الخارجية لدول الاستكبار وتخلّي الساسة عن مسؤوليّاتهم وانشغالهم ببناء العروش والكروش على حساب تدمير الشعب العراقي خدميا واقتصاديا وأمنيا، وفي هذه الجمعة المباركة نستعرض مجموعة من النقاط في هذا السياق:

النقطة الأولى: لا بدّ من التذكير مجدّداً أنّ هذه الحملة الوطنية الإصلاحية الشاملة، هي تعبير عن آمال العراقيين بكلّ أطيافهم وألوانهم وعن تطلعاتهم لحياة كريمة، من خلال القضاء على الفساد، ومحاسبة المفسدين، الذين أفسدوا في أرض العراق وعاثوا فيه خرابا لا يحتمل ولا يطاق، كما ينبغي أن نؤكّد للجميع أنّ هذه الحملة هي من أجل مصلحة العراق، ومن الغريب أن يفهمها البعض أنّها اغاضة لبعض الآخرين، أو ما يسمّى بـ (المضغوطين)، فليعلم الجميع أنّ السيّد مقتدى الصدر خرج لطلب الإصلاح للعراقيين جميعا، حتى أولئك الذين يضمرون العداء له أو لأبيه، فهو لا يتحرك في خط الانفعال الذاتي، بل في إطار مصلحة الوطن العليا، ومصلحة الشعب العراقي، فالرجاء أن تُستوعبوا رسالته الإصلاحية في إطارها الديني والأخلاقي والإنساني، ولا تنغلقوا على هذه الانفعالات الجزئيّة التي لا جدوى منها غير مزيد من التشرذم والانقسام، وليعلم أبناء الشعب العراقي أنّ مقتدى الصّدر لا يريد أن يسجّل منجزا باسمه ولا باسم التيار الصدري، بل يريد تسجيل منجز إصلاحي باسم الشعب العراقي العظيم.

النقطة الثانية: إنّ المظاهرة المليونية أثبتت للعالم عدالة قضيّة الشعب العراقي في المطالبة بالإصلاح، من خلال الالتزام بالنظام، وإظهار أعلى درجات الانضباط، في الهتافات والشعارات التي عبّرت عن إرادة الانسان العراقي في الحرية وكريم العيش، ولم تكن هتافات انفعالية أو طائفيّة أو فئوية، وإن حاول الاعلام المأجور تشويه هذه الحقيقة والتغاضي عن الحضور اللّافت لإخوتنا أهل السنة والجماعة وإخوتنا المسيحيين والصابئة والايزيديين فضلاً عن غير الصدريين من الشيعة، ممّا عكس صورة وضّاءة لهذا التجمّع الوطني المبارك.

 

النقطة الثالثة: أنّ المجتمع بصورة عامّة قد خَبَرَ شرفيّة المدرسة الصدرية، وانصهارها مع مشاعر الشعب عموما في طموحاته وآماله، ولم يكن يسعى للهيمنة والتسلط مع وجود الفرص الكثيرة سابقا ولاحقاً، وإنّ من يسعى إلى التسلط والاثراء الحرام فإنّه يوقّع على براءته من هذا الخط الشريف الذي اختط الشهيدان الصدران أُسسه النزيهة والنظيفة القائمة على مخافة الله تعالى ومراقبته وانصاف الناس ورعايتهم ” .

شارك هذا الموضوع
إلقاء القبض على شابين اثنين بعد ساعات من ارتكابهما جريمة قتل في سوق الشيوخ
غريبة في وطني
غريبة في وطني
غريبة في وطني
غريبة في وطني
غريبة في وطني
غريبة في وطني
قطاع الحي الصحي يناقش خطط السيطرة على الامراض الانتقالية الخطيرة وكيفية التحصين منها
محافظ واسط يلتقي قائد عمليات الرافدين ويبحث معه الواقع الامني في المحافظة والسبل الكفيلة بديمومته
صدور مجموعة شعرية جديدة في ميسان للشاعر ماجد الحسن ” لا مأوى أيتها الغيمة “
هيأة التقاعد الوطنية : مشروع قانون التأمينات الاجتماعية لايمس الحقوق التقاعدية لأسر الشهداء والمصابين من منتسبي الجيش والشرطة والحشد الشعبي المقدس وضحايا العمليات الإرهابية
مجلس البصرة : ارتفاع عدد المرشحين لمنصب المحافظ الى 54 مرشحا بينهم ثلاث نساء
شرطة واسط تلقي القبض على 19 متهما خطيرا في سيطراتها الخارجية
الصحة المدرسية مستمرة بفحص الطلبة الجدد في واسط
وزير النقل يرأس اللجنة العليا للإنقاذ ويعلن الحداد على ضحايا السفينة المسبار ابتداء من يوم غد
شريفة بنت الحسن .. طبيبة المعلولين وقاضية حاجات المحتاجين
السينما الجزائرية تحصل على الجائزة الذهبية في مهرجان واسط السينمائي الدولي
متظاهرون يقطعون الطرقات في بغداد احتجاجا على سوء الخدمات
تقرير جديد “فيس بوك” تطور نظارة لعرض الصور والفيديوهات أمام أعين المستخدم
برشلونة يخطط للتخلص من منير الحدادي
جمعة مدينة الصدر … تنادي لا للطائفية
انخفاض سعر صرف الدولار في الأسواق المحلية
الحشد الشعبي يعثر على مهبط غامض في عمق تلال حمرين
عاجل …مجلس النواب يرفع جلسته لمدة نصف ساعة بسبب خلافات ومشادات كلامية بين النواب هيثم الجبوري ونواب كرد
البنك المركزي يوقع اتفاقية التعاون في مجال التدريب والاستشارات
العنف الموجه ضد المرأة
لندن: سنتدخل إذا تأثر بريطانيون بحظر السفر الأميركي
لجنة الطاقة : تبحث مع توزيع كهرباء واسط واقع المنظومة الكهربائية بالمحافظة
منتخبنا العراقي يزيد معاناة البرازيل.. وتعادل مثير بين كوريا وألمانيا
النصراوي : تخصيص ١٥ مليون دولار لاعمار مناطق شمال البصرة
مدير الموانئ يستقبل الباخرة (NEAPOLIS) التي رست على الرصيف 27 الجديد
ذي قار : متظاهرين يقطعون الطريق الرابط مع البصرة بسبب غرقهم
لجنة الثقافة والاعلام النيابية تبحث مع مجموعة من الفنانين تعديل قانون النقابة
تحالف القوى : التحالف الوطني بقراره الاخير يستبدل مفهوم الشراكة الوطنية بدكتاتورية الاغلبية
مقتل شخص وإصابة ثلاثة في نزاع عشائري مسلح جنوبي بغداد
الحشد الشعبي يسقط طائرة مسيرة لـ”داعش” جنوب غرب الموصل
إقبال : التربية ستكون حازمة في معالجة ومنع الغش في الامتحانات وستلاحق من يتاجر بوسائله أو يشجع عليه
نقابة محامي واسط تستنكر تصريحات الرئيس التركي
احتجاجات واضراب في مديرية الجوازت بعد وصل محمد الدايني والموظفين يرفضون اصدار جواز سفره
الحشد الشعبي والفرقة الذهبية يتقدمون في بيجي ويقتلون أكثر من 100 داعشي
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر