الحكيم يؤكد لوفد سائرون ضرورة ترصين تحالف الإصلاح والإعمار نقابة الاطباء في ميسان تندد بالاعتداءات المتكررة على الأطباء وتهدد بإجراءات تصعيدية في حال عدم منعها صحة الكرخ : نجاح خطة الطوارىء الصحي خلال زيارة عاشوراء و تقديم الخدمات الطبية لاكثر من (50000) الف زائر انتشال جثتي شابين قضيا غرقاً بنهر دجلة في ميسان شهداء وجرحى باطلاق الاجراميين النار على العرض العسكري في أهواز بجنوب غرب ايران مقيدة العراق بطلا ببطولة كأس التحدي الاسيوي للطائرة بالصور … انفجار سيارة وقود النفط في مدينة الصدر شارع الفلاح عاجل … انفجار سيارة وقود النفط في مدينة الصدر شارع الفلاح شرطة ميسان تدعو المواطنين للتعاون معها عبر الخط المجاني الجديد وتؤكد انخفاض مستوى الجريمة للنصف الصدر يعبّر عن خشيته من انحراف بعض الشعائر الحسينية صحيفة: المالكي يحاول جذب العبادي الى تحالف البناء أو طرده من الحزب اذا رفض الكشف عن سبب وفاة القائد في جهاز مكافحة الإرهاب فاضل برواري نصيف: الأجور المرتفعة للدراسات العليا تؤدي الى خسارة الخبرات والكفاءات العبادي يعزي بوفاة برواري: كان حاضرا في مواجهة الارهاب

جمعة النجف : مسؤولي العراق هم سدنة الحكومة مارسوا انواع الكذب تحت اقنعة الجهاد والتدين

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

اكد امام وخطيب جمعة مسجد الكوفة الشيخ علي النعماني ان سدنة الحكومة التي جاء بها الاحتلال لتمارس أسوأ أنواع الكذب والخداع على الشعب العراقي تحت أقنعة الجهاد والتديّن والوطنيّة والمظلوميّة ” .

وقال النعماني في خطبة الجمعة التي حضرها مراسل حريتي نيوز { واح } انه ” بعد أن سيطرت على مقاليد الحكم على مدى ثلاثة عشر سنة رأى العراقيّون منها سنينا أشد من سنيّ يوسف، حيث الدمار والخراب والقتل، وبعد كلّ هذه السنين العجاف يخرجون للعراقيين على شاشة الفضائيّات ليبشروهم بأنّ ميزانيّة العراق قد أفلست، وأنّ البلاد على حافّة الانهيار الاقتصادي، إذن ماذا كنتم تصنعون طيلة هذه السنين؟ وأين صرفتم واردات النفط؟ وأين رحلت الميزانيّات الانفجارية؟ “.

وبين ان ” اقراركم ياحكام العراق بإفلاس العراق أكبر دليل على أنّكم مجموعة من اللصوص وقطّاع الطرق، توافقتم عبر المحاصصة بسرقة ثروات الشعب العراقي وتقسيمها فيما بينكم، وأكبر دليلٍ على أنّ المؤسسة القضائية التي كوّنها شيخكم بريمر إنّما هي للتستّر على سرقاتكم وجرائمكم عبر خداع طويل ومنظّم لإسكات الشعب العراقي، ولكن وكما قال تعالى : (وما يخدعون إلّا أنفسهم) لأنّ الباغي عليه تدور الدوائر، وأنّ الذين يأكلون أموال اليتامى وهم أبناء الشعب العراقي الذي تآمرتم عليه إنّما يأكلون في بطونهم ناراً تحرقهم ولهم عذاب السّعير “. وشدد انه ” عندما هبّ الشعب العراقي ينهونهم عن الفساد، ويطالبون بالإصلاح، فَبَدل أن يستحوا ويخجلوا أصّروا على فسادهم ((فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ فَزَادَهُمُ اللّهُ مَرَضاً)) بل سوّلت لهم أنفسهم بأن يركبوا موجة الإصلاح ليدّعي كبيرُهم الذي علّمهم السحر والخداع أنّه يسعى لإصلاح الفساد الحكومي، فتتداعى له باقي الكتل الفاسدة كما يتداعى الفراش على النيران ليرفعوا عقيرتهم بالإصلاح ومحاسبة السرّاق والمفسدين، إمعاناً في الكذب والخداع وخلط المفاهيم، وهم مصداق واضح جدّاً لقوله تعالى: ((وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لاَ تُفْسِدُواْ فِي الأَرْضِ قَالُواْ إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ، أَلا إِنَّهُمْ هُمُ الْمُفْسِدُونَ وَلَكِن لاَّ يَشْعُرُون ” .

واوضح انه ” من أساليب خدعهم التي مرّروها على شرائح واسعة من المجتمع أنّ كل جماعة سياسيّة منهم تتكلّم باسم طائفتها المذهبية وتظهر الدفاع عنهم وتتباكى على حقوقهم المسلوبة ويتراشقون فيما بينهم بالشتائم والاتهامات على شاشات الفضائيّات، هذا صفوي وهذا داعشي من أجل اشاعة ثقافة العصبيّة الطائفيّة بين أبناء الشعب فينشغل بالتمترس الطائفي عن حقوقه التي تسرق وتباع، بينما هم خلف الكواليس يجلسون حول مائدة واحدة يتفاكهون ويتسامرون، وقد رأيناهم كيف رصّوا صفوفهم وتعاضدوا عندما شعروا أنّ الشعب قد كشف زيفهم وقرر محاسبتهم، فصار الصفويّ المجوسي وطنياً نزيها عند المتآمر مع داعش، وإذا المجوسي والداعشي كتفا على كتف في مواجهة الشعب الثائر من أجل وطنه وحقوقه، وكما قال الحق تعالى: ((وَإِذَا لَقُواْ الَّذِينَ آمَنُواْ قَالُواْ آمَنَّا وَإِذَا خَلَوْاْ إِلَى شَيَاطِينِهِمْ قَالُواْ إِنَّا مَعَكْمْ إِنَّمَا نَحْنُ مُسْتَهْزِؤُونَ)) .

 

واكد النعماني “ إنّ هذه الحكومة وبالنظام الذي قامت عليه وهو نظام المحاصصة وهو يعني تقاسم ثروة العراق مقدّمة لتقسيم أرضه، هي أكبر خطر على العراق ومستقبل شعبه، وليس أمام العراقيين إذا أرادوا كرامتهم وحقوقهم إلّا أن يتجاوزوا تخندقاتهم الفئوية والاجتماعية والمذهبية ويقفوا وقفة رجل واحد تحت راية وطنهم ونخله ونهريه، من أجل التخلّص من هذه المحاصصة التي هي غدّة سرطانيّة وإن لم تعالج بالاستئصال فهي ماضية لتدمير تاريخ هذا الوطن وحاضره ولات حين مندم “.

شارك هذا الموضوع
الحكيم يؤكد لوفد سائرون ضرورة ترصين تحالف الإصلاح والإعمار
نقابة الاطباء في ميسان تندد بالاعتداءات المتكررة على الأطباء وتهدد بإجراءات تصعيدية في حال عدم منعها
صحة الكرخ : نجاح خطة الطوارىء الصحي خلال زيارة عاشوراء و تقديم الخدمات الطبية لاكثر من (50000) الف زائر
انتشال جثتي شابين قضيا غرقاً بنهر دجلة في ميسان
شهداء وجرحى باطلاق الاجراميين النار على العرض العسكري في أهواز بجنوب غرب ايران
مقيدة
العراق بطلا ببطولة كأس التحدي الاسيوي للطائرة
بالصور … انفجار سيارة وقود النفط في مدينة الصدر شارع الفلاح
عاجل … انفجار سيارة وقود النفط في مدينة الصدر شارع الفلاح
شرطة ميسان تدعو المواطنين للتعاون معها عبر الخط المجاني الجديد وتؤكد انخفاض مستوى الجريمة للنصف
الصدر يعبّر عن خشيته من انحراف بعض الشعائر الحسينية
صحيفة: المالكي يحاول جذب العبادي الى تحالف البناء أو طرده من الحزب اذا رفض
الكشف عن سبب وفاة القائد في جهاز مكافحة الإرهاب فاضل برواري
نصيف: الأجور المرتفعة للدراسات العليا تؤدي الى خسارة الخبرات والكفاءات
العبادي يعزي بوفاة برواري: كان حاضرا في مواجهة الارهاب
شتات
نقابة المهندسين في البصرة ترفض إقامة السد في جزيرة السندباد
الحلبوسي يصل الى الانبار ويلتقي محافظها
شرطة كربلاء : رفع اقصى درجات التأهب والاستعداد ليوم عاشوراء
صداقة انقى من الورد
النفط يواصل هبوطه لإرتفاع الدولار
طالب في جامعة البصرة يتعرض للاعتداء داخل الجامعة ، ورئاسة الجامعة قامت بفصله
وزيرة الصحة تناقش مع نقيب اطباء الموصل سبل الارتقاء بالخدمات الصحية
يارالله : العمليات مستمرة ولم تتوقف، ولكن تجري بصورة حذرة خوفاً من إصابة المدنيين الذين تستخدمهم عصابات داعش كدروع بشرية
رئيس مجلس واسط يبحث مع نائب رئيس الوزراء ازمة تأخير الموازنة المالية والغاء قرار ٣٠٠
مسؤول بالرقابة المالية يكشف عن وجهة جديدة لأموال الساسة العراقيين بالخارج
وفاة العلامة اللغوي الكبير الشيخ الكرباسي في النجف النجف الاشرف
انهاء تساقط الامطار في هذا المناطق حسب ما اعلنته الانواء الجوية
وزير المالية حول الاستجواب البرلماني : ان فيه استهداف لشخصنا ولا يخدم المصلحة العامة
بالوثيقة … وزير الداخلية يمنح رتب لشرطة كربلاء تثمينا لجهودهم المبذولة
العدل : نسعى لتوفير متطلبات عودة المهاجرين من الخارج طوعياً

بالصور … ايقاد شعلة نوروز في كردستان
مركز ميسان لإمراض وجراحة القلب يجرى أربع عمليات للتداخل القسطاري القلبي والدماغي
الأمم المتحدة تدعو ميانمار إلى التدخل الفوري لوقف الاعتداءات بحق الروهينغا المسلمين
شركة نفط الجنوب تعلن وظائف شاغرة لمهنة السياقة
الزاملي: فرقة قتالية خاصة من سرايا السلام تتجه الى تكريت لتحريرها من عصابات داعش
فيسبوك يفعّل خاصية “أنا بأمان” عقب تفجيرات الكرادة
إرجاء جلسة البرلمان نصف ساعة
مواقع التواصل الإجتماعي من تجديد إلى تهديد
المالية تدرس اطلاق قرض الـ100 راتب لموظفي دوائر الدولة
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر