نائبة عن حركة التغيير : العبادي رفض استقبال اي وفد كردي مالم تعلن كردستان الغاء الاستفتاء وتسليم المطارات والمنافذ الحدودية للسلطة الاتحادية تعرف على نوع حليب الاطفال الذي حذرت منه وزارة الصحة لتلوثه ببكتريا التهاب السحايا والامعاء الجبير: وضعنا خارطة طريق لإقامة علاقات كاملة مع إسرائيل كويكب ضخم يقترب من الأرض.. ويشكل “خطرا محتملا” ازدياد حالات الطلاق في إقليم كردستان بنسبة 18% مكتب العبادي يرحب بدعوة السيستاني لعدم استغلال الحشد ‏سياسيا طائرات حربية تركية تقصف مناطق حدودية شمال دهوك اليوم.. المنتخب الوطني يغادر الى الامارات استعداداً لـ خليجي 23 هروب عائلة ملكة جمال العراق بسبب صورتها مع الإسرائيلية الكربولي : مرجعية السيستاني ثبتت مدنية الدولة واعلنت انهاء ظاهرة عسكرة المجتمع العشرات من ذوي الاعاقة يتظاهرون في بغداد السعودية تقرر منع التصوير داخل الحرمين في مكة والمدينة وزارة الهجرة : عدد لاجئي العراق 5 ملايين عاد منهم 45 % الأمن الوطني في البصرة يغلق مذخراً يحتوي على أدوية منتهية الصلاحية المرجعية تدعو لخطط واقعية في مكافحة الفساد بعيدا عن الاجراءات الشكلية

خلافات سياسية تؤخر إقرار قانون العفو العام

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

اشكاليات قانون العفو العام تطفو على الحلول في جدلية استمرت طويلا دون الوصول الى صيغة نهائية لاقراره وانصاف المستحقين والمستفيدين من قانون العفو وعزل غير المستحقين، فبين من تلطخت ايديهم بالدماء البريئة او المعتقلين بتهم كيدية او ممن ما زالوا يرزحون في السجون من غير محاكمات ما زالت الامور على حالها..

وارجعت اللجنة القانونية في مجلس النواب بقاء قانون العفو العام  مراوحا بمكانه  للخلافات بين الكتل السياسية بشأن الجهات التي يشملها العفو من الجهات غير المسؤولة.
وقال مقرر اللجنة حسن توران ان ” قانون العفو العام مازال يراوح مكانه بسبب خلافات الكتل على من يشمل بالقانون من عدمه، مبينا امكانية فرز من تلطخت ايديهم بدماء العراقيين الذين لا يمكن ان يشملهم العفو، موضحا ان من بين المشمولين بالعفو اولئك المعتقلين بتهم كيدية نتيجة للمخبر السري، لافتا الى “وجود من قضوا اعواما في السجون من غير محاكمات ولم يعلموا اسباب اعتقالهم”.من جانبه قال نائب رئيس اللجنة محسن سعدون :ان «قانون العفو العام من القوانين المهمة والمنظورة وهو موضع دراسة في اللجنة التي شكلت لجنة مصغرة لمتابعته كونه يحتاج الى دراسة مستفيضة”.

واضاف في تصريح ان “اللجنة تدرس هذا القانون بصورة عادلة في وقت هنالك الكثير من الاستثناءات ولا يشمل المجرمين خاصة الذين تنطبق عليهم احكام قانون مكافحة الارهاب رقم 13 لسنة 2005، مؤكداً ان هذا القانون سيضمن حقوق الابرياء، فضلاً عن وجود تضمين في القانون لفقرة تقضي بالحق لاي شخص محكوم يدعي تعرضه للتعذيب المطالبة من السلطة القضائية باعادة محاكمته، مبينا ان فقرة اعادة المحاكمة لمدعي التعرض للتعذيب ضرورية ضمن القانون. وطمأن السعدون جميع المهتمين بهذا الموضوع بان القانون لا يشمل المجرمين ابدا وخصوصاً المتورطين في الجرائم الكبيرة كشهداء  سبايكر وشهداء تفجير خان بني سعد، مستدركا لكن الاستثناءات كثيرة وموضع دراسة اللجنة.والمح السعدون الى ان هنالك قوانين مهمة وكثيرة في اللجنة لايجوز تاخيرها، منوهاً بوجود ارادة قوية من قبل الكتل لاقرارها على اعتبار ان الخلافات التي كانت موجودة في السابق قد زال بعضها في الوقت الحالي خصوصاً في قوانين المحكمة الاتحادية والعفو العام والحرس الوطني، مؤكداً مضي اللجنة في قراءة القوانين وتوضيحها لهيئة الرئاسة ورؤساء الكتل، لافتا الى ان الجهود التي تبذل كفيلة بتمرير القوانين ولا يوجد قانون صعب على التمرير.

وكان رئيس مجلس النواب سليم الجبوري قد اكد في وقت سابق ان قانون العفو العام لن يشمل من ثبت عليه الجرم او كان مرتكباً للارهاب.

وبين الجبوري في معرض رده على سؤال خلال مؤتمر صحفي سابق، ان “قانون العفو العام من بين القوانين التي تم الاتفاق عليها من قبل الاطراف السياسية وتضمينها في ورقة الاتفاق السياسي وهو التزام على الجميع باقراره”، مبينا ان مضمون القانون بشكل عام محط ابداء الاراء ولكل رأيه، مستدركا بالقول: لكن من واجب الجميع المضي باتجاه اقراره، مبيناً ان المشكلة التي تواجه المادة التي يعالجها القانون احيانا لا ترتبط بمن صدرت بحقهم احكام قطعاً او من ثبت عليه الجرم او من كان مرتكباً للارهاب، لافتا الى قدر تعلق الامر بالمتهمين القابعين في السجون لسنوات طويلة دون الانتهاء من عملية التحقيق بشأنهم وتحديد هل هم ابرياء او لا؟! ،مؤكداً ان الكل متفق على تحقيق العدالة بشأن هذه الجزئية وهناك نقاش طويل بين الكتل لتحقيق العدالة والانصاف في ذلك.

 

 

شارك هذا الموضوع
نائبة عن حركة التغيير : العبادي رفض استقبال اي وفد كردي مالم تعلن كردستان الغاء الاستفتاء وتسليم المطارات والمنافذ الحدودية للسلطة الاتحادية
تعرف على نوع حليب الاطفال الذي حذرت منه وزارة الصحة لتلوثه ببكتريا التهاب السحايا والامعاء
الجبير: وضعنا خارطة طريق لإقامة علاقات كاملة مع إسرائيل
كويكب ضخم يقترب من الأرض.. ويشكل “خطرا محتملا”
ازدياد حالات الطلاق في إقليم كردستان بنسبة 18%
مكتب العبادي يرحب بدعوة السيستاني لعدم استغلال الحشد ‏سياسيا
طائرات حربية تركية تقصف مناطق حدودية شمال دهوك
اليوم.. المنتخب الوطني يغادر الى الامارات استعداداً لـ خليجي 23
هروب عائلة ملكة جمال العراق بسبب صورتها مع الإسرائيلية
الكربولي : مرجعية السيستاني ثبتت مدنية الدولة واعلنت انهاء ظاهرة عسكرة المجتمع
العشرات من ذوي الاعاقة يتظاهرون في بغداد
السعودية تقرر منع التصوير داخل الحرمين في مكة والمدينة
وزارة الهجرة : عدد لاجئي العراق 5 ملايين عاد منهم 45 %
الأمن الوطني في البصرة يغلق مذخراً يحتوي على أدوية منتهية الصلاحية
المرجعية تدعو لخطط واقعية في مكافحة الفساد بعيدا عن الاجراءات الشكلية
وزير التجارة : اطلاق تسديد كامل مستحقات الفلاحين والمزارعين المسوقين لمحصول الحنطة في جميع مناطق البلاد للاعوام 2014-2015-2016
مجلس الوزراء تقرر الإبقاء على الكلية التربوية المفتوحة وعدها ضمن الكليات الرصينة
وزير العدل يعلن عن تنفيذ الإعدام بحق 38 إرهابياً بعد اكتساب أحكامهم الدرجة القطعية
حريتي نيوز تنشر البيان الختامي للمؤتمر الدولي الثالث لمكافحة اعلام داعش وفكره
وزارة التربية تحدد مواعيد امتحانات الكورس الاول ونصف السنة للمراحل الدراسية
منخفض جديد يتشكل فوق شرق الأطلسي
الدعوة لاهالي الموصل الى عدم النزوح ويشيد بتعاونهم الاستخباري
اضراب موظفي مجلس محافظة كربلاء عن العمل ضد الفساد
البائع المتجول
جامعة واسط تشارك ضمن مهرجان الفن التشكيلي في دولة الامارات العربية
نائب عن الوطني :الكتل السياسية لم تحسم بعد مرشحيها لرئاسة الهيئات
كاظم الغيظ كم نحن بحاجة لهذه الصفة اليوم
بكلتا الحالتين نقع
وزير العدل: وزارة العدل تعمل مع جميع الجهات المتعاونة معها لتجريم داعش وملاحقة عناصرها دولياً وليس محلياً فقط
الكويت تدعو السعودية الى استئناف انتاج النفط في حقل مشترك
مجلس النواب يعقد جلسته بحضور 168 نائبا
طهران: كربلاء تستضيف 45 ألف زائر إيراني بيوم عرفة
مقتل 25 ارهابيا بقصف لطيران التحالف شمالي الرمادي
العشائر النيابية في ذكرى ثورة العشرين الخالدة: فتوى السيد السيستاني ضد داعش تمثل امتدادا لفتوى الشيخ الشيرازي ضد المحتل البريطاني
ارتفاع ضغط الدم خلال الحمل ينذر بمشاكل لاحقة
مقتل 10 دواعش بتدمير سيارتين تقلان مفارز لإطلاق الهاون جنوب غرب الموصل
الديوانية : تظاهر العشرات مطالبين بتنفيذ الاصلاحات الشاملة ومحاسبة المفسدين
مجلس النجف يصوت على رفع الغلق البيئي عن قضاء المناذرة
القبض على مجموعة دواعش في منطقة الرحالية غرب كربلاء
المالكي يرفض تأجيل الانتخابات , ويؤكد لامكان للخارجين عن القانون في العراق
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر