صحة كربلاء تُعلن شفاء ( 6 ) وتُسَجل ( 4 ) إصابات جديدة بفيروس كورونا المُستجد

الرابط المختصرhttps://wp.me/paGRK5-uzP

صحة كربلاء تُعلن شفاء ( 6 ) وتُسَجل ( 4 ) إصابات جديدة بفيروس كورونا المُستجد

Linkedin
Google plus
whatsapp
يونيو 4, 2020 | 12:27 ص

حريتي نيوز / طالب الخفاجي _ كربلاء

أعلنت دائرة صحة كربلاء المُقدسة ، عن ” شفاء ( 6 ) حالات ، وتسجيل ( 4 ) إصابات جديدة مُثَبتة ومُؤَكدة مُختبرياً بفيروس كورونا المُستجد في المحافظة ” . وقال مدير إعلام الدائرة ، سليم كاظم ، في بيان صحفي له ، ، إنه ” تم ، اليوم الأربعاء ، تماثُل ( 6 ) مُصابين بفيروس كُورونا المُستجد ، ممن كانوا يتَلقون الرعاية الطبية والصحية والعلاجية في ردهة الحميات ( الحياة ) في مدينة الإمام الحُسين ( ع ) الطبية ، وحسب اللوائح الصحية العالمية ، حيث تراوحت أعمارهُم بين ( 31_ 46 ) عاماً ، مُعظمهم كانوا عائدين في وقت إصابتهم من إيران ، وجاءت النتائج المُختبرية للتحاليل والفُحوصات الطبية ، اليوم ، سالبة وتؤكد خلوهُم من الفيروس وشفائهم منه ليرتفع بذلك عدد الحالات المتُعافية إلى ( 10 ) حالات ” . وفي سياق ذي صلة ، بيَن كاظم ، أن ” الجهات الصحية المُختصة في الدائرة ، أرسلت ( 40 ) نمُوذجاً من العينات إلى مُختبر الصحة المركزي في بغداد ، لتوكيد حالة الإصابة من عدمها ، حيث وردت نتائجها ، إصابة ( 4 ) مُواطنين بالفيروس الوبائي ، وسلامة الآخرين من المُشتبه بهم من الإصابة به ، إثنين منهم قادمين من سوريا ، ومثلهما مُلامسين لحالات مُوجبة ” ، ليرتفع بذلك مجموع الإصابات المُسجَلة في كربلاء الى ( 59 ) حالة ، بضمنها( 6 ) حالات وفاة ” ، في حين ” تخضع الحالات الـ ( 43 ) المُتبقية ، بضمنها الحالات الجديدة ، لرقابة وعناية صحية مُشددة ، وبإشراف ملاك طبي مُتخصص ، وحسب اللوائح الصحية العالمية ” ، مُنوهاً إن ” المُصابين الجُدد تراوحت أعمارهُم بين ( 39 _ 67 ) عاماً ” ، ومَوَزعين بواقع ( 3 ) إصابات ضمن الرقعة الجغرافية لقطاع المركز في مناطق (المعملجي ، باب طويريج ، العباسية الشرقية ) ، وإصابة واحدة في قضاء الهندية في منطقة ( أم الهوى ) ” . وأكد كاظم ، إن ” الدائرة ، إتخذت كافة الإجراءات العلاجية للمُصابين والإجراءات الوقائية بحق المُلامسين لهم ” ، داعياً في الوقت عينه ، جميع المُواطنين للإلتزام بتوصيات خليتي الأزمة المركزية والمحلية وفي مُقدمتها الإلتزام بحظر التجوال لتفادي الإصابة بالفيروس الوبائي ” ،

مكة المكرمة