صوت ثائر

الرابط المختصرhttps://wp.me/paGRK5-r7z
Linkedin
Google plus
whatsapp
أغسطس 23, 2019 | 1:06 م

آمنة قُصي_بغداد

دافعتُ عن شعبي
فالتفت لهم
وجدتهم موجهين أسلحتهم نحوي
ما السبب؟
أضمخهم الجهلِ؟
عقولهم عارية الفكرِ
ألسنتهم تلعق حروف النصر
وأيديهم عاجزة عن قتل معتنق كفرِ
هذا ينتمي لحزبٍ
وذاك مؤسس خلية عفنِ
والأقرف من هذا
يتناسلون ليزيدوا أبواغ الخبثِ
صوت الحق يصيح
وجه الفاسقون أسلحتهم نحوي
تتعالى أصواتهم(سندافع عن الحق كالقدسِ)
وكفوفهم تصافح إسرائيل وتمسح حذاء ظلمِ
أيُّ بلدٍ سيزهو بالنصرِ؟
وكلابُ الشوارع تأمرُ وتُنهي.

شارك هذا الموضوع
مكة المكرمة