بالصور … مسيرة الوفاء للحشد الشعبي في كربلاء بالتزامن مع ذكرى فتوى الجهاد الكفائي للدفاع عن الوطن والمقدسات بالصور … العتبة الحسينية تفتح سوق العرب التراثي في كربلاء صقور الاستخبارات : القبض على عصابة سرقة وتسليب العجلات في واسط وبغداد نائب عن سائرون “سلام الشمري” يحذر من حراك شعبي هادر بسبب مشكلتي الكهرباء و نقص الخدمات أشترك معنا بقناة التلكرام عمليات البصرة تعلن حالة الطوارئ في المحافظة والسبب ؟. قرار عراقي يتسبب ببيع البيض في تركيا اقل من كلفة الإنتاج ب20 قرشا بعد جامعة ذي قار.. الحرائق تلتهم قاعات ومختبرات جامعة واسط عاجل…. هزة أرضية بقوة 3.1 درجة تضرب قضاء كويسنجق في أربيل القبض على 4 قيادات قاتلوا القوات الأمنية في نينوى الدفاع المدني: حصيلة حرائق المحاصيل الزراعية في العراق ٤٨٣٧٠ دونماً محافظة كربلاء تستأنف العمل في مشروع تطوير شوارع حي الغدير بالصور … الهيئة المستقلة لدعم الحشد الشعبي تزور دار المسنين في كربلاء بلدية كربلاء تباشر بتأهيل خمسة شوارع فرعية في حي الإمام علي (عليه السلام) القبض على ثلاثة مخمورين أطلقوا النار على المارة بقضاء الشطرة التقاعد تعلن عن إجراءات جديدة لتسهيل انجاز المعاملات

فتاة تحلم بحياة هنيئة و مستقرة … قصة معاناة فتاة كانت تبني احلامها لكي تعيش كما تريد

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

احمد عبد الصاحب كريم

(سندس ) بنت جميلة و من عائلة معروفة ولدت في اجمل اعوام العراق من ناحية الاستقرار و الرفاهية و البناء و السعادة أي انها ولدت في عام (1979) العام الاخير من الاستقرار قبل اشهر من بدء ويلات الحرب العراقية الايرانية و التي استمرت لاكثر من ثماني سنوات (سندس) ترعرعت وسط عائلتها كما تعيش أي بنت في عمرها و تحملت مع عائلتها ويلات الحرب حيث ان طفولتها كانت مع انطلاق اول اطلاقة و لكن اجمل ما في حياتها كانت عند انتهاء الحرب حيث كانت في الثالث الابتدائي و عاشت اجمل اللحظات مع عائلتها و رغم ان سن مراهقتها بدء اثناء الحصار الاقتصادي على العراق الا انها كانت تحلم و تحلم بحياة هنيئة ومستقرة و كانت تبحث عن فارس احلامها كما تحلم أي فتاة على الرغم من قدوم الكثير من الخطاب لخطبتها و هي صغيرة و كانت دائمة الابتسامة و حياتها يملئها المرح و التعاون مع زميلاتها حيث انها انهت دراستها و عندما دخلت القوات الامريكية الى العراق كانت تحلم ان يتغير واقع العراق و استطاعت ان تحصل على الجامعية و حصلت على فرصة التعين في احدى الوزارات و بدء الخطاب يطرقون بابها و حصلت على ما تريد التعين و فارس الاحلام الا ان هذه السعادة لم تدم طويلا و لم يدم هذا الزواج طويلا بسبب ما حصل على العراق من احداث طائفية حيث انها من مذهب و زوجها من مذهب اخر فكانت التدخلات العائلية هي احد اسباب حدوث الطلاق حيث انها اصبحت محبطة و دخلت في دوامة من اليأس و الحزن بسبب شعورها بالوحدة و انها اصبحت مطلقة و اصبحت مطمع لكل من يرغب في الحصول على العلاقات الشهوانية و ذلك لوجود اطباع في المجتمع الشرقي انه يرى ان الفتاة المطلقة على انها فتاة تبحث عن الغرائز متناسيا ان الطلاق ربما يحصل بسبب ظلم الرجال على النساء و بعد فترة بدئت (سندس ) باسترجاع جزء من حياتها و عفويتها الا انها تعرضت لصدمة ثانية الا و هي وفاة ابيها الذي كان سندها و المدافع عنها حيث اصبحت شبه و حيدة و تعاني من عدة اشياء هي نظرة المجتمع للمطلقة و جمالها و شبابها و طمع الرجال فيها و رغم ذلك بقيت محافظة على نفسها

اصبحت حياة (سندس) عبارة عن صراع و احلام حيث انها كانت فتاة عشقها كثير من الرجال

اولهم رجل احبها و هي طفلة لكنها رفضت الدخول لمملكته خوفا على برائتها ان تكسر فكانت ترى ان والدها هو خيمتها

و الفترة الثانية من حياتها كانت لرجل احب جسدها و أراد ان يمتلكه بقدر المستطاع لكنها كانت ذكيه جدا اوقعته بحبها و طلب يدها بالحلال لكنها رفضت بسبب بشاعة تفكيره الذي يفكر فقط في الملذات الشهوانية و كانت هذه اثناء فترة دراستها الجامعية

والرجل الثالث اراد ان تكون زوجته و هي ارادت ان تكون زوجته و ينجبا اطفالا لكن القدر حال دون ان يتم ما كانت تحلم به لكون زوجها لم يكن على قدر المسؤولية ويدافع عنها
و بعد الطلاق بدئت حياتها انها قررت ان لا تخضع لاي رجل و لا تثق بالرجال كثيرا لكون اغلب الرجال ينظر الى المرأة على انها جسد محتاج يفرغون شهوتهم فيها بطرق بشعة و يتركوها بعد ذلك و يبحثون عن غيرها و هي تبدء بالمعاناة

بعد فترة ليس بالقصيرة بدئت تستسلم لانوثتها و احتياجاتها كأمرأة حيث كانت تبحث عن شخص يوقعها في شباك حبه يجعل معاناتها سعادة و وحدتها بهجة و حزنها ضحكة و احتياجها امتلاء و لكن لم تجد ذلك الشخص حيث كل من ارادات او فكرت انه سيكون الشخص الذي ينقذها تجده يبحث عن الغريزة فقط و يريد ان يختلي بها و يحصل على الملذة و يتركها و يذهب ليرتمي على احضان اخرى فكانت كل فترة تعجب بشخص و يتبين انه غير صادق يكون هناك كسر للقلب .. و دموع تجري .. و تحول يومي الى الجحيم و تصحى على ان ذلك الحب كان سراب و اقسمت ان لاتقع في حب اي شخص مع العلم ان هناك الكثير من المعجبين يلتفون حولها لكنها ترفض بدون تفكير و بعد مرور فترة من الوقت بدئت ايضا تستمع الى نبضات قلبها و أملها و احلامها البريئة و كأن القدر يقول لها ان كل فتاة مهما كانت قوتها وجبروتها في المجتمع ستقع في حب شخص لا تعلم من اين سياتي وفي اي وقت و متى تلتقي به بل انه سياتي و سيسرقها بكلامه و سيبني لها احلام وردية اما ان يحققها لها او سيخذلها فيجب عليها أن تتوخى الحذر و يجب ان تكون كسيف يجرح و لا يجرح .. يصيب و لا يصاب .. ان تستخدم عقلها قبل قلبها لكي تفوز به و لاتكون ضحية من ضحايا العشاق الذي قتلوا الحب قبل ان يبدا …. انها اوهام في المخيلات و لكنها حقيقة لا يستطيع أي شخص نكرانها ..

شارك هذا الموضوع
بالصور … مسيرة الوفاء للحشد الشعبي في كربلاء بالتزامن مع ذكرى فتوى الجهاد الكفائي للدفاع عن الوطن والمقدسات
بالصور … العتبة الحسينية تفتح سوق العرب التراثي في كربلاء
صقور الاستخبارات : القبض على عصابة سرقة وتسليب العجلات في واسط وبغداد
نائب عن سائرون “سلام الشمري” يحذر من حراك شعبي هادر بسبب مشكلتي الكهرباء و نقص الخدمات أشترك معنا بقناة التلكرام
عمليات البصرة تعلن حالة الطوارئ في المحافظة والسبب ؟.
قرار عراقي يتسبب ببيع البيض في تركيا اقل من كلفة الإنتاج ب20 قرشا
بعد جامعة ذي قار.. الحرائق تلتهم قاعات ومختبرات جامعة واسط
عاجل…. هزة أرضية بقوة 3.1 درجة تضرب قضاء كويسنجق في أربيل
القبض على 4 قيادات قاتلوا القوات الأمنية في نينوى
الدفاع المدني: حصيلة حرائق المحاصيل الزراعية في العراق ٤٨٣٧٠ دونماً
محافظة كربلاء تستأنف العمل في مشروع تطوير شوارع حي الغدير
بالصور … الهيئة المستقلة لدعم الحشد الشعبي تزور دار المسنين في كربلاء
بلدية كربلاء تباشر بتأهيل خمسة شوارع فرعية في حي الإمام علي (عليه السلام)
القبض على ثلاثة مخمورين أطلقوا النار على المارة بقضاء الشطرة
التقاعد تعلن عن إجراءات جديدة لتسهيل انجاز المعاملات
الدفاع المدني ينفي اندلاع حريق بمعمل كبريت المشراق جنوبي الموصل.
مصدر برلماني : البرلمان يفشل في التصويت على إنهاء عمل مجلس مفوضي هيأة الاتصالات
تيار الحكمة : جهة سياسية أستغلت الحشد الشعبي لمنافع شخصية .. وخطبة المرجعية الاخيرة بعثت إنذار نهائي للكتل السياسية
بالوثيقة … المالية النيابية تقترح تخفيض نسبة الفائدة لقروض المواطنين و المتقاعدين
إجرام بابل يكشف جريمة قتل طفل بأقل من 24 ساعة ويلقي القبض على مرتكبها
المالية تدعو الوزارات كافة للتنسيق مع التخطيط لاكمال ادراج المشاريع الاستثمارية
كندا ستسحب ست مقاتلات تشارك في محاربة داعش
العيادات الطبية الشعبية : صرف 150 مليون دينار لدعم الزيارة الشعبانية
ماذا شرط الصدر لعودة كتلة الاحرار الى التحالف الوطني؟
١٠ أطعمة لتنظيف بشرة الوجه
نصيف : برهم صالح نجح في جعل العراق يتبنى موقفاً حيادياً تجاه الصراعات الدائرة في المنطقة
مجلس الوزراء يقرر باعادة السيارات الحكومية المخصصة للاستخدام للاحزاب والشخصيات خلال ثلاثة اشهر
تظاهرة حاشدة بالدراز بعد ليلة دموية لقوات خاصة بحرينية
وقفة احتجاجية في البصرة للمطالبة بصرف أجور نقل المشرفين
المتحدث بأسم الصدر : جهات داخلية وخارجية تقف وراء تهديد الصدر بالقتل
العامري : من يفكر بمنع الحشد الشعبي من تطهير الارض العراقية فهو واهم
تحرير منطقة في جزيرة الخالدية شرقي الرمادي
صالح يدعو الجهات السياسية الى الدعم الكامل للحكومة لتنفيذ برنامجها بالسرعة المطلوبة
السكك الحديد تدعم مشروع ادراج الاهوار ضمن لائحة التراث العالمي (اليونسكو) باقامة سفرات سياحية لها
اصابة الصحفية الجزائرية سميرة مواقي اثناء تغطية معارك الحشد الشعبي غرب تلعفر
الحلبوسي يعلن عقد جلستين للبرلمان يومي السبت والأحد والمقبلين
طاجيكستان تعيد من العراق 84 طفلا من أبناء الدواعش وتشكر بغداد
تأثيرك السحري
لقاء مثمر بين وزير التربيه ونائب عن ذي قار
معصوم يشدد على ضرورة تفعيل عمل القضاء في التحقيق بقضايا الفساد
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر