وتعتزم وزيرة الصحة الفرنسية، ماريزول تورين، إصدار مرسوم قانوني، يستند إلى بند بسياسة الصحة العامة يمنع “الترويج الإيجابي” لمنتجات التبغ.

ومن المرتقب أن يشمل قرار المنع ماركات عدة مثل “مارلبورو غولد” الشهيرة  و”فورتونا” و”غولواز”، وفق ما نقلت صحيفة “لوبوان” الفرنسية.

وترى السلطات الفرنسية أن بعض الماركات صار يحظى بصور إيجابية في المجتمع، حيث تقترن “مارلبورو غولد” على سبيل المثال بالثراء، فيما يجري التسويق لـ”جيتان” بمثابة سجائر مناسبة للنساء.

من جانبهم، وجه أصحاب شركات السجائر في فرنسا، رسالة إلى رئيس البلاد، فرانسوا هولاند، ورئيس الوزراء، مانويل فالس، ووزيرة الصحة، يطلبون فيها موعدا لمناقشة مضمون المرسوم وتاريخ تطبيقه.

وبحسب دراسة طبية، فقد أدى التدخين إلى وفاة 78 ألف شخص في فرنسا عام 2010، الأمر الذي دفع السلطات الصحية إلى التحرك. انتهى3