وذكرت صحيفة “ديلي ميرور” أن قيمة العرض وصلت إلى 30 مليون جنيه إسترليني سنويا، وهو مبلغ كان سيجعل فينغر المدرب الأعلى أجرا في العالم.

وأكد مدرب فريق أرسنال، في وقت سابق، أنه سيواصل العمل في مجال التدريب لأربع سنوات مقبلة، موضحا أن الأولوية ستكون للبقاء مع ناديه الحالي المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.