http://huriyatynews.com/wp-content/themes/exl_huryati

تقبل الاختلاف دعاة سلام فصائل الحشد التابعة للمرجعية تدعو الى تغيير الوجوه السياسية شعبة الرقابة الصحية في قطاع النعمانية تنفذ زيارة الى حقل الاحدب النفطي للاطلاع على الواقع الصحي فيه العبادي يؤكد على اهمية مؤتمر الكويت لاعمار العراق دخيل: رئيس البرلمان يتحمل مسؤولية منع زيادة الكوتا الايزيدية بابل تعلن قرب إفتتاح كاميرات المراقبة في المحافظة ممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء يبارك تأسيس رابطة الإعلاميين الحربيين الشركة العامة لصناعة السيارات والمعدات توقع عقدالتجهيز محافظة ديالى بالشاحنات والاليات الداخلية تعلن إقامة دعوى قضائية ضد النائب محمد اللكاش بالصور.. الحشد الشعبي يعثر على كدس ألغام و متفجرات في جزيرة الصينية واسط : تسجل 6 الاف قطعة ارض سكنية في التسجيل العقاري بحي الحكيم بمدسينة الكوت حريتي نيوز تنشر نص تعديل قانون انتخابات مجلس النواب الذي صوت عليه البرلمان اليوم المرجع الخالصي يدعو إلى تشكيل حكومة انقاذ وطنية وإلى مقاطعة الانتخابات القادمة

كاتبات في الخنادق

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

 

ايات اسماعيل_بغداد

 

كلما ولد قلمي الكلمات وأدتها لان الكلمة أنثى ونحن في زمن الجاهلية المعاصر.
هذا هو الحال لدى الكثير من الكاتبات العراقيات بشكل خاص والعربيات بشكل عام ، نحن محاسبات على الكلمة التي تنطقها شفاهنا قبل ان يخطها قلمنا. في زمن اصبح الشغل الشاغل لدى الشعوب النامية ( ومنها العراق والدول العربية) هو الحرية الا انه لا بد ان تستثنى المرأة وقلمها من هذا الحق نحن نعيش داخل خنادق معده للحرب لكي نكتب،نخبئ كلماتنا من اعين الجواسيس
والمتطفلين لكي لا تنفجر في وجوهنا قنابل الأصوات الرافضة(عيب،حرام،سخافة،…الخ).
هناك عدة عوامل تجعل الكاتبة الشابة تدخل الخنادق المضلمة(خوفاً وطمعاً)،من هذه العوامل العائلة وبما ان اكثر ما يحفز على الكتابة هو الحب وبنا ان الحب داخل عوائلنا يعتبر جنحة يعاقب عليها بالرجم على الأقل نظراً وتقريحاً،فأنه تفضل المرأة ان تخبأ كل دليل يدل على عشقها بدءاً من الكلمات المحشورة داخل اوراقها.
يأتي بعد ذلك عائق اخر وعامل مثبط اخر وهو المجتمع حيث تخضع الكاتبة لمنظومة اجتماعية معينة ورقابة اجتماعية كالتقاليد والاعراف والعادات حيث يساء للكاتبة بالالفاظ والسخرية.
وكذلك الشارع الثقافي كونه يتميز بأنه ذكوري بأستثناء ما يطلق عليه(الأدب النسوي) وهي تسمية مجحفة بحق المرأة الكاتبة لكونه ينطوي على تفسيرات عدة فالكاتبات العربيات يرين ان هذا المصطلح من صنع الرجال وكبّل به المرأة قروناً ولا يزال.
بالعودة الى هذا المجتمع المرأة تكون تحت رقابة صارمة وخاصة عند بعض المواضيع الممنوع على المرأة الكتابة عنها لإدراجها تحت بند العيب والمحظور.
تقول الروائية روزا ياسين :(ان المرأة تعاني في حقل الكتابة اكثر من الرجل اذ ترى ان للابداع بصورة عامة ظريبة يدفعها المبدع فما بالك اذا كان المبدع أنثى حيث يحال اي سلوك لابطال النص الروائي العائد للكاتبة الى شخصها وكأنها من قامت بأفعال البطلة متناسين مسألة التخيل التي هي بديهية في النص الأدبي).
كل ذلك أدى الى ان شخصية المرأة الكاتبة وثقافتها تأثرت تأثيراً كبيراً بهذه العوامل ولاتزال.
ولكي تستطيع الكاتبة ان تخرج قلمها الى النور لابد من التخلص من القيود التي يفرضها المجتمع والانطلاق نحو كتابة حرة تعبر عن المكنون الداخلي للمرأة، وايضاً لابد من نسف حمولة الماضي والتأسيس من جديد لثقافة اخرى تعامل فيها المرأة ككائن حر شأنه شأن الرجل والابتعاد عن لسق مفاهيم العيب والحرام بالكاتبة دون الكاتب.
في النهاية اتمنى انني استطعت ان ألقي الضوء على هذا الموضوع الذي تعاني منه فئة ضخمة من الكاتبات الشابات وانا شخصياً،كوني كاتبة لها احلام وطموحات عالية لكني حبيسة قفص من المخاوف والمعوقات.

 

شارك هذا الموضوع
تقبل الاختلاف
دعاة سلام
فصائل الحشد التابعة للمرجعية تدعو الى تغيير الوجوه السياسية
شعبة الرقابة الصحية في قطاع النعمانية تنفذ زيارة الى حقل الاحدب النفطي للاطلاع على الواقع الصحي فيه
العبادي يؤكد على اهمية مؤتمر الكويت لاعمار العراق
دخيل: رئيس البرلمان يتحمل مسؤولية منع زيادة الكوتا الايزيدية
بابل تعلن قرب إفتتاح كاميرات المراقبة في المحافظة
ممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء يبارك تأسيس رابطة الإعلاميين الحربيين
الشركة العامة لصناعة السيارات والمعدات توقع عقدالتجهيز محافظة ديالى بالشاحنات والاليات
الداخلية تعلن إقامة دعوى قضائية ضد النائب محمد اللكاش
بالصور.. الحشد الشعبي يعثر على كدس ألغام و متفجرات في جزيرة الصينية
واسط : تسجل 6 الاف قطعة ارض سكنية في التسجيل العقاري بحي الحكيم بمدسينة الكوت
حريتي نيوز تنشر نص تعديل قانون انتخابات مجلس النواب الذي صوت عليه البرلمان اليوم
المرجع الخالصي يدعو إلى تشكيل حكومة انقاذ وطنية وإلى مقاطعة الانتخابات القادمة
32 ألف موظف كردي في السكك الحديدية ولا قطار في الإقليم
تعرف على رد محافظ النجف بعد اعتقال نجله بتهمة مخدرات
المرأة و المجتمع
امنية بغداد: تسليم ملف العاصمة الأمني لوزارة الداخلية “توجه سياسي”
الشباب تدعو قطر لتخصيص المنحة المالية لاعمار المنشآت الرياضية بالمناطق المحررة
شرطة نينوى: القبض على ثمانية عناصر من داعش خلال حملة تفتيش في حي سومر في ايسر الموصل
بالصورة … اعدام منفذ العمليات الارهابية في ايران في مكان العملية
الأنواء الجوية: امطار وانخفاض بدرجات الحرارة في الاسبوع الحالي
تحرير قرية نعناعة جنوب الموصل
الغزي يُطالب المالية النيابية بتضمين فقرة في موازنة 2017 لتثبيت العقود
المالكي: أتمنى أن لا نفتح معركة مع اي شريك لنا في العملية السياسية
العبادي: برنامج لعدم ابقاء اي طريق مغلق
التجارة الاسبوع الجاري صرف 50% من مستحقات الفلاحين والمزارعين لمحصولي الحنطة والشلب للاعوام 2014 – 2015
اعتقال شخص بحوزته 28 قنبلة يدوية في جانب الكرخ ينوي بيعها
بيت الحكمة يحتفي بمدينة بغداد بمناسبة اختيارها ضمن شبكة المدن الابداعية العالمية
تطبيق سعودي جديد لتسوق المنتجات الغذائية إلكترونيا
التجارة : الاستمرار بمناقلة الحنطة المحلية من محافظة واسط الى باقي المحافظات
بالصور … إنهيار مبنى جانيت سنتر في منطقة الجبيلة بمحافظة البصرة دون معرفة الأسباب
ضبط اكبر شحنة بيض فاسد بديالى قادمة من كردستان
النفط تعلن وصول المعدات الخاصة بإطفاء حرائق الابار النفطية من الكويت
توزيع كهرباء شمال البصرة : إنجاز عمل تنفيذ خط نجيبيّة/ كباسي رقم ٢/ 33ك ڤ
العراق انموذجا…..قل نظيره !!!
اتساع نطاق حملة اعتقالات سعودية شملت أمراء ورجال أعمال ووزراء
السكك الحديد العراقية : خدماتنا مستمرة في ايام الجمع والعطل الرسمية
كوكبة من خريجي الكلية العسكرية الأبطال يتشرفون بارتداء رتبهم العسكرية في رحاب الحرم العلوي الطاهر
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر