http://huriyatynews.com/wp-content/themes/exl_huryati

سعر الدينار يسجل انخفاضا مقابل الدولار عاجل … هزه ارضيه ارتداديه تضرب محافظتي ديالى والسليمانيه الهجرة: عودة 5 الأف نازح إلى مناطقهم الأصلية في نينوى علماء يصممون روبوتات لمساعدة رواد الفضاء على سطح القمر الحشد الشعبي يعلن تطهير مطيبيجة بالكامل من بقايا داعش الداخلية: القبض على إرهابي لديه استمارة الانتماء لداعش غربي نينوى العراق يستورد أحجار الزينة من ايران برقم خيالي الكهرباء: انفصال خط رميلة – خور في البصرة بسبب عمل تخريبي زلزالان بقوة 4.7 و5.7 درجة يضربان جنوب إيران مجلس ادارة صندوق التربية يصادق على مساعدة اكثر من 281 حالة انسانية مختلفة لجميع المحافظات العراقية اقتراح تشكيل حكومة طوارئ وتعديل الدستور يصطدم برفض كتل سياسية مصرف الرافدين يطلق سلفة جديدة للموظفين قوة عسكرية تابعة للعتبة العباسية تؤمن الطريق البري للحجاج مقتل 15 عنصراً من “داعش” بقصف جوي شمال شرقي ديالى وزارة الكهرباء: تطلق دورة تدريبية لمنتسبيها حول آليات التمكين الوظيفي للمراة في الاستثمار بمجال الطاقة المتجددة

كاتبات في الخنادق

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

 

ايات اسماعيل_بغداد

 

كلما ولد قلمي الكلمات وأدتها لان الكلمة أنثى ونحن في زمن الجاهلية المعاصر.
هذا هو الحال لدى الكثير من الكاتبات العراقيات بشكل خاص والعربيات بشكل عام ، نحن محاسبات على الكلمة التي تنطقها شفاهنا قبل ان يخطها قلمنا. في زمن اصبح الشغل الشاغل لدى الشعوب النامية ( ومنها العراق والدول العربية) هو الحرية الا انه لا بد ان تستثنى المرأة وقلمها من هذا الحق نحن نعيش داخل خنادق معده للحرب لكي نكتب،نخبئ كلماتنا من اعين الجواسيس
والمتطفلين لكي لا تنفجر في وجوهنا قنابل الأصوات الرافضة(عيب،حرام،سخافة،…الخ).
هناك عدة عوامل تجعل الكاتبة الشابة تدخل الخنادق المضلمة(خوفاً وطمعاً)،من هذه العوامل العائلة وبما ان اكثر ما يحفز على الكتابة هو الحب وبنا ان الحب داخل عوائلنا يعتبر جنحة يعاقب عليها بالرجم على الأقل نظراً وتقريحاً،فأنه تفضل المرأة ان تخبأ كل دليل يدل على عشقها بدءاً من الكلمات المحشورة داخل اوراقها.
يأتي بعد ذلك عائق اخر وعامل مثبط اخر وهو المجتمع حيث تخضع الكاتبة لمنظومة اجتماعية معينة ورقابة اجتماعية كالتقاليد والاعراف والعادات حيث يساء للكاتبة بالالفاظ والسخرية.
وكذلك الشارع الثقافي كونه يتميز بأنه ذكوري بأستثناء ما يطلق عليه(الأدب النسوي) وهي تسمية مجحفة بحق المرأة الكاتبة لكونه ينطوي على تفسيرات عدة فالكاتبات العربيات يرين ان هذا المصطلح من صنع الرجال وكبّل به المرأة قروناً ولا يزال.
بالعودة الى هذا المجتمع المرأة تكون تحت رقابة صارمة وخاصة عند بعض المواضيع الممنوع على المرأة الكتابة عنها لإدراجها تحت بند العيب والمحظور.
تقول الروائية روزا ياسين :(ان المرأة تعاني في حقل الكتابة اكثر من الرجل اذ ترى ان للابداع بصورة عامة ظريبة يدفعها المبدع فما بالك اذا كان المبدع أنثى حيث يحال اي سلوك لابطال النص الروائي العائد للكاتبة الى شخصها وكأنها من قامت بأفعال البطلة متناسين مسألة التخيل التي هي بديهية في النص الأدبي).
كل ذلك أدى الى ان شخصية المرأة الكاتبة وثقافتها تأثرت تأثيراً كبيراً بهذه العوامل ولاتزال.
ولكي تستطيع الكاتبة ان تخرج قلمها الى النور لابد من التخلص من القيود التي يفرضها المجتمع والانطلاق نحو كتابة حرة تعبر عن المكنون الداخلي للمرأة، وايضاً لابد من نسف حمولة الماضي والتأسيس من جديد لثقافة اخرى تعامل فيها المرأة ككائن حر شأنه شأن الرجل والابتعاد عن لسق مفاهيم العيب والحرام بالكاتبة دون الكاتب.
في النهاية اتمنى انني استطعت ان ألقي الضوء على هذا الموضوع الذي تعاني منه فئة ضخمة من الكاتبات الشابات وانا شخصياً،كوني كاتبة لها احلام وطموحات عالية لكني حبيسة قفص من المخاوف والمعوقات.

 

شارك هذا الموضوع
سعر الدينار يسجل انخفاضا مقابل الدولار
عاجل … هزه ارضيه ارتداديه تضرب محافظتي ديالى والسليمانيه
الهجرة: عودة 5 الأف نازح إلى مناطقهم الأصلية في نينوى
علماء يصممون روبوتات لمساعدة رواد الفضاء على سطح القمر
الحشد الشعبي يعلن تطهير مطيبيجة بالكامل من بقايا داعش
الداخلية: القبض على إرهابي لديه استمارة الانتماء لداعش غربي نينوى
العراق يستورد أحجار الزينة من ايران برقم خيالي
الكهرباء: انفصال خط رميلة – خور في البصرة بسبب عمل تخريبي
زلزالان بقوة 4.7 و5.7 درجة يضربان جنوب إيران
مجلس ادارة صندوق التربية يصادق على مساعدة اكثر من 281 حالة انسانية مختلفة لجميع المحافظات العراقية
اقتراح تشكيل حكومة طوارئ وتعديل الدستور يصطدم برفض كتل سياسية
مصرف الرافدين يطلق سلفة جديدة للموظفين
قوة عسكرية تابعة للعتبة العباسية تؤمن الطريق البري للحجاج
مقتل 15 عنصراً من “داعش” بقصف جوي شمال شرقي ديالى
وزارة الكهرباء: تطلق دورة تدريبية لمنتسبيها حول آليات التمكين الوظيفي للمراة في الاستثمار بمجال الطاقة المتجددة
التظاهرات بين المشروعية والاستغلال
الصين تتعاقد لإنشاء القطار “الطلقة”
مصدر امني يكشف عن مقتل شخصين واصابة ثالث في البصرة
البرلمان يصدر توضيحا عن ما نشر بشأن حقيقة الامتيازات للنواب
زلزال يضرب مدينة تركية
(الارهاب والبطالة)
اعتقال خمسة مطلوبين للقضاء بتهمة 4 ارهاب في الاعظمية
بولت بعد “الذهبية الثامنة”: ماذا أفعل أكثر من ذلك؟
المياحي يشيد بزيارة “الصدر” للسعودية ويدعو لاستثمارها لـ”تعزيز العلاقات”
مفوضية الانتخابات في واسط : 80% نسبة تحديث سجل الناخبين
وزير الاعمار والبلديات يعلن نجاح الخطة الخدمية لزيارة الاربعينية
وحدة الصحة المدرسية في قطاع النعمانية تباشر بالفحص الطبي للطلبة الجدد
ترامب يؤكد تحديد موعد ومكان لقائه مع الزعيم الكوري الشمالي
الأولمبي في مواجهة قوية أمام أوزبكستان ببطولة آسيا
رونالدو “المنهك” يقود برازيل أوروبا في القارات
دار الوارث تباشر بطباعة المناهج الدراسية للعام 2018-2019
صلاح الدين : اجتماع امني اثر انفجار عبوة في احدى المحلات التجارية
قوات الحشد الشعبي تقوم بتأمين طرق الامداد والاسناد جنوب غرب الموصل استعداداً لانطلاق العمليات البرية الخاصة بغرب الموصل
قتل عشرات الارهابيين بضربات جوية في البعاج
مجلس بغداد يضاعف جهوده الخدمية لانجاح مراسيم استشهاد الامام الجواد عليه السلام
 محافظ كركوك: الوضع الامني مسيطر عليه تماماً وخلايا نائمة نفذت الهجمات
المثنى : اطلاق سراح طفل مختطف بفدية "40" الف دولار
وزير الخارجية يصل كوريا الجنوبية في مساعي لتعزيز العلاقة بين البلدين
التميمي : تحذر من تزايد آفة المخدرات وتطالب بتعزيز الرقابة على المنافذ الحدودية
خطيب جمعة بغداد يدعو لتبني مبادرة وطنية عليا لرعاية العملية التربوية ويحذر من تنامي الادمان على المخدرات
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر