عاجل … فرق الدفاع المدني تخمد حريقاً اندلع في غرفة تابعة للحرس بساحة مبنى محافظة بغداد حريتي نيوز في حوار خاص برئيس مجلس محافظة ميسان حول تأثير الواقع العشائري على الوضع الامني وانعكاسه سلبا على الوضع الأقتصادي في المحافظة رئيس مجلس كركوك ينفي صدور اوامر قبض بحقه من قبل محكمة نزاهة المحافظة التقاعد تنفي وجود استقطاعات في رواتب المتقاعدين المالكي: اي تحالف بين الفتح وسائرون يزيد المشهد السياسي ارباكا واشنطن تعلن انسحابها من مجلس حقوق الإنسان الأممي اليوم همهمة ذات عاجل … الحشد الشعبي يدمر مضافات لداعش على الحدود العراقية السورية “واتساب” متهم في جرائم قتل.. وأشياء أخرى تحالف ” الفتح ” يدعو الحكومة لاتخاذ كافة الإجراءات لحماية المقاتلين على طول الحدود الإعلام الامني يعلن نتائج عملية تفتيش قرى كركوك الأعرجي يصدر توجيهات بشأن “ظاهرة” تناول الخمور على الأرصفة وفي الأماكن العامة بالصورة.. حريق وسط كربلاء مونديال روسيا يكبد الشركات 14.5 مليار دولار بأسبوعين الرافدين يعلن صرف دفعات جديدة من سلف المتقاعدين البالغة ثلاثة ملايين

لقاءات سِرّيّة لتشكيل تحالفات جديدة تعزل الصدريّين وتُنهي الشلل النيابيّ والحكوميّ

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

بعد مرور أُسبوع على اقتحام البرلمان، تتقدم الكتل السياسية من بعضها بـ”حذر شديد” دون حوارات علنية. في وقت لاتزال أطراف سياسية تنتظر لحظة إعلان رئيس الجمهورية “حكومة إنقاذ وطني” والدعوة لانتخابات مبكرة، لإنهاء حالة الشلل السياسي.

وخلال تلك الفترة، لاتبدو أشياء كثيرة قد تغيرت، فالفريق الذي يطلق على نفسه “جبهة الإصلاح” مازال يرفض إدارة سليم الجبوري لجلسات مجلس النواب، فيما فريق “الشرعية” لم يعد يتحدث عن بقاء الجبوري او تغييره. ويتعامل الفريق الاخير على ان التشكيك بشرعية رئيس البرلمان أصبح من الماضي، وان الاولوية الآن لعقد جلسة شاملة.

المواقف خلال أُسبوع

التغيير اللافت، خلال الاسبوع نفسه، هو ماصدر عن زعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي، بدعوة “المختلفين” الى لقاء موحد لإنهاء ازمة البرلمان، بالاضافة الى سفر رئيس البرلمان الى اربيل، وهو ما قد يشير الى قرب حدوث “انفراج” وعودة جلسات البرلمان مجددا.

لكنّ النائب عامر الفايز، عضو كتلة المواطن، يؤكد، “صعوبة عقد جلسة برلمان جديدة بعد يوم غد الثلاثاء“.

واصدرت الكتلة التي ينتمي اليها الفايز، امس، بيانا قالت فيه “انها لم تبلغ رسميا بوجود جلسة الثلاثاء“.

ويشير عضو ائتلاف الحكيم الى استمرار تعليق “النواب الكرد حضورهم، ورفض النواب المعتصمين الحضور ايضا اذا رأس الجلسة سليم الجبوري“.

بالمقابل يكشف الفايز عن “وجود حوارات ودعوات للملمة البرلمان وعقد جلسة شاملة، لكن تلك الجهود لم تصل الى شيء حتى الآن“.

مخاض لتحالفات جديدة

ويتحدث عضو ائتلاف المواطن عن “محاولات لتشكيل كتل سياسية جديدة ستنشأ من تفكك فريقي الإصلاح والشرعية“.

ويرجح الفايز عدم بقاء هذين الفرقين موحدين الى وقت طويل، ويضيف بالقول ان “الجبهتين تضمان جهات متناقضة بمصالح متباعدة ولن يستمروا“.

ودعا رئيس المجلس الأعلى الإسلامي عمار الحكيم إلى تشكيل ائتلاف “عابر للطائفية” لتمرير التشريعات والإجراءات الإصلاحية في البرلمان بعيدا عن “الانتهازية” و”الانتقائية“.

وقال الحكيم، في كلمة له الاسبوع الماضي، “نجد أنفسنا ملزمين بالعمل على تشكيل ائتلاف وطني عابر للطائفية والقومية وسنعمل على ان يكون قوة مؤثرة في البرلمان“.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي قد دعا في وقت سابق، السياسيين إلى إتاحة الفرصة للحوارات الجارية حتى لا تتعطل مسيرة الدولة، فيما أكد أن عملية الإصلاح مستمرة وسيتم تقديم البدلاء لتحقيق الإصلاح المنشود.

وأفرزت الاسابيع الماضية جبهتين، الاولى تضم النواب المعتصمين، من اغلب نواب دولة القانون، الوطنية، و13 عضوا من تحالف القوى، وبعض النواب من كتل اخرى.

ويقف في الجانب الآخر، الفريق الداعم لرئيس البرلمان، ويضم كتل المواطن، وبدر، والفضيلة، ومستقلون، وتحالف القوى، والقوى الكردستانية.

وفضلت كتلة الاحرار، التابعة للتيار الصدري البقاء خارج المعسكرين بعد انسحابها من الفريق الاول، قبل ايام من اقتحام البرلمان، وهو ما قد يضعها بموقف ضعيف في مواجهة “تحالفات جديدة“.

وحددت الأحرار، يوم السبت، شروطها لحضور جلسة مجلس النواب التي يرجح البعض ان قد تعقد يوم الثلاثاء، ومن المتوقع عدم تحقق النصاب المطلوب لعقد الجلسة.

وقالت الكتلة، في بيان صحفي إن حضورها الى جلسة مجلس النواب الثلاثاء المقبل مرهون بإرسال كابينة وزارية كاملة للتصويت عليها.

من جهته يقول صلاح الجبوري، القيادي في تحالف القوى العراقية، “بالتأكيد سنشهد نشوء تحالفات جديدة مختلفة عما كانت عليه قبل حادث دخول المتظاهرين الى مجلس النواب“.

لكن الجبوري يشير الى “عدم اكتمال تلك الخطوات بعد، وبان اللقاءات بين الكتل السياسية مازالت في مرحلة جس النبض“.

ويرفض عضو اتحاد القوى الحديث عن وصول العميلة السياسية الى “حائط مسدود”، مما قد يدفع الجميع الى قبول فكرة اعلان “حكومة طوارئ” للخروج من مأزق تعطل الحكومة والبرلمان.

ويرى الجبوري ان “البلاد تواجه ازمة سياسية، امنية، واقتصادية تتطلب التنازل وايجاد المخارج لعقد جلسات برلمان جديدة وليس التصلب بالمواقف “.

ومن المتوقع استمرار الشلل البرلماني لعدة أشهر، لجهة الأضرار التي تسبب بها المقتحمون، واشتراطات بعض الكتل بتقديم العبادي اعتذارا، وضمانات بعدم تكرار الحادث.

حكومياً، لم يتمكن العبادي من استكمال طاقمه الوزاري، كما لم يتح للوزراء الجدد تأدية اليمين الدستورية، بعد تعطل البرلمان إثر اقتحامه من قبل أنصار الصدر.

سيناريو حكومة الإنقاذ

ولا تملك القوى السياسية الفاعلة في العراق حتى اللحظة “رؤية واضحة” عن كيفية إعادة الحياة مجددا الى العملية السياسية التي تعطلت بعد 30 نيسان.

بالمقابل بدا ائتلاف إياد علاوي، يغرد خارج السرب، في اعترافه بوصول العملية السياسية في العراق الى “حائط مسدود”، ودعوته الى “حكومة إنقاذ” و”انتخابات مبكرة“.

ويقول النائب كاظم الشمري، رئيس كتلة الوطنية البرلمانية، بان ائتلافه “عرض فكرة اللجوء الى حكومة الإنقاذ الوطني وتنتظر الردود“.

وأشار الشمري، امس، الى ان “حكومة الإنقاذ ستكون اسهل ببقاء البرلمان، بعد دعوة رئيس الجمهورية الى حل الحكومة، وتكليف اخرى بشكل مؤقت، لتشريع قانون انتخابات جديدة“.

ويرفض عضو ائتلاف علاوي الخوض في الاسماء المقترحة التي قد تكلف بقيادة “حكومة الإنقاذ”، لكنه يقول بان “الحكومة الجديدة يجب ان تعمل على وفق سقف زمني معين، لإجراء انتخابات جديدة، وإعادة النظر بالدستور، ومحاربة داعش“.

وكان صالح المطلك، رئيس ائتلاف العربية، قد طالب، في وقت سابق، رئيس الجمهورية فؤاد معصوم بـ”إرسال كتاب سحب الثقة عن رئيس مجلس الوزراء فوراً”، و”تشكيل حكومة إنقاذ وطني على وفق معايير الكفاءة والمواطنة”، والعمل الجاد من اجل إعادة التئام مجلس النواب “بغية التصويت على حكومة الإنقاذ“.

ودعا المطلك في بيان صحفي، الاسبوع الماضي، الأمم المتحدة والجامعة العربية ودول الاتحاد الأوروبي إلى “تقديم الدعم الكامل ومساعدة أبناء الشعب العراقي في مسعاه بتشكيل حكومة الإنقاذ“.


شارك هذا الموضوع
عاجل … فرق الدفاع المدني تخمد حريقاً اندلع في غرفة تابعة للحرس بساحة مبنى محافظة بغداد
حريتي نيوز في حوار خاص برئيس مجلس محافظة ميسان حول تأثير الواقع العشائري على الوضع الامني وانعكاسه سلبا على الوضع الأقتصادي في المحافظة
رئيس مجلس كركوك ينفي صدور اوامر قبض بحقه من قبل محكمة نزاهة المحافظة
التقاعد تنفي وجود استقطاعات في رواتب المتقاعدين
المالكي: اي تحالف بين الفتح وسائرون يزيد المشهد السياسي ارباكا
واشنطن تعلن انسحابها من مجلس حقوق الإنسان الأممي اليوم
همهمة ذات
عاجل … الحشد الشعبي يدمر مضافات لداعش على الحدود العراقية السورية
“واتساب” متهم في جرائم قتل.. وأشياء أخرى
تحالف ” الفتح ” يدعو الحكومة لاتخاذ كافة الإجراءات لحماية المقاتلين على طول الحدود
الإعلام الامني يعلن نتائج عملية تفتيش قرى كركوك
الأعرجي يصدر توجيهات بشأن “ظاهرة” تناول الخمور على الأرصفة وفي الأماكن العامة
بالصورة.. حريق وسط كربلاء
مونديال روسيا يكبد الشركات 14.5 مليار دولار بأسبوعين
الرافدين يعلن صرف دفعات جديدة من سلف المتقاعدين البالغة ثلاثة ملايين
المالكي: دولة القانون يعمل على تشكيل تحالف شامل لتشكيل حكومة الاغلبية
أنقرة تعلن تقدم الجنود الأتراك صوب جبل قنديل شمال العراق
بالجدول … مباريات اليوم.. الجولة الثانية للمونديال
نجدة الموصل : القبض على مسؤول العقارات في صفوف تنظيم داعش الارهابي جنوب الموصل
إستقرار أسعار صرف الدينار العراقي مقابل الدولار الأمريكي
رئيس البرلمان يشرف على انتخابات رئاسات عدد من اللجان النيابية
نائب عراقي احداث نيس تدعونا الى التكاتف للنيل من الارهاب واقتلاع جذوره
ائتلاف الحكيم للكتل السياسية: ادعموا العبادي
الصيهود: العراق خرج من أزمته المالية و الموازنة لا تلبي حاجة الشعب
عاجل … مؤتمر صحفي بعد قليل للسيد مقتدى الصدر مع هادي العامري من النجف الاشرف
وزارة العدل: اكثر من 67 معاملة يتم انجازها يوميا في دائرة عدل البياع
القوات الامنية تحاصر داعش وتمنعها من الهروب في الرمادي
تأهيل وصيانة الكابل الضوئي في محافظة نينوى
السجن لمسؤول سابق في الهلال الأحمر لاختلاسه أكثر من نصف مليون دولار
سيناروهات العبور نحو الساحل الايمن
العبادي: وضعنا جداول زمنية لخفض اعداد القوات الاجنبية في العراق
كربلاء عهدي …
آرام شيخ محمد يدعو اللجان النيابية المختصة بتقديم المقترحات والتعديلات اللازمة على القوانين النافذة لضمان حقوق العمال
وحدة الصحة الريفية في قضاء النعمانية تنفذ ( 6 ) حملات صحية خلال شهر نيسان 2018
عذرآ حنيني
محافظة بغداد : شمول النازحين برواتب شبكة الرعاية الاجتماعية
أسعار النفط تنخفض متأثرة بارتفاع الدولار
عمليات عسكرية للجيش العراقي
شرطة واسط النهرية تنقذ رجل مسن حاول الانتحار بعد القاء نفسه من اعلى جسر الكرامة في الكوت
اهالي حي النصر ببغداد يخرجون بتظاهرة كبيرة مطالبين بتوفير الخدمات
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر