ونالت تجارب الاستعانة بالفيديو على دعم هيئة البورد (إيفاب)، الجهة المخولة إجراء التعديلات ووضع قوانين اللعبة.

وكانت هيئة البورد  قد قررت في مارس الماضي أن المساعدة في التحكيم بالفيديو سيتم اختبارها خلال عامين وعلى أقصى تقدير في بداية موسم 2017-2018.

وسبق أن جربت تقنية الفيديو في مباريات ضمن الدرجة الثالثة في الولايات المتحدة الشهر الماضي.

وارتفعت السجال بشأن الاستعانة بالفيديو مجددا في كوبا أميركا في الولايات المتحدة التي اختتمت في يونيو، فطالب العديد من المعنيين والمدربين كالألماني يورغن كلينسمان والأرجنتيني خيراردو مارتينو باعتمادها، بعد أن ظلم منتخب البرازيل وأقصي من الدور الأول للبطولة بهدف سجل باليد.

وخسرت البرازيل أمام البيرو بهدف سجله راؤول رويدياز بيده، فخرج السيليساو من الدور الأول للمرة الأولى منذ 29 عاما.

وكان رئيس الفيفا السويسري جاني إنفانتينو أعلن في أبريل الماضي أنه يأمل في استخدام تقنية التحكيم بالفيديو لأول مرة في نهائيات كأس العالم عام 2018 في روسيا.