الرافدين يوافق على منح المواطنين قرضا للبناء المتحدث باسم الصدر: قريباً سنعلن الكتلة الاكبر لتشكيل الحكومة الاعلام الامني يعلن مقتل والي الجزيرة بضربة جوية شرق عكاشات النقاط التي تم الاتفاق عليها لتشكيل التحالف بين سائرون والنصر بالوثيقة … قرار مجلس الوزراء يؤكد الرسوم الكمركية وهيأة الكمارك تنفي الاعلان عن تحالف بين النصر وسائرون ولادة نادرة لطفل في العراق بلا اطراف حريتي نيوز تنشر قررات المفوضية الممهدة للشروع بعملية العد والفرز اليدوي اختراق الصفحة الرسمية لوزير التربية العراقي على الفيس بوك عاجل … العبادي يلتقي السيد مقتدى الصدر في النجف الاشرف العبادي من النجف: تحدي الانتخابات ليس اكبر من تحدي داعش العبادي يصل الى محافظة النجف ضياء الاسدي في تغريدة على تويتر : وزير التربية و وكلائه و المسؤولون عن تسريب الأسئلة مطالبون بالاستقالة كهرباء البصرة تحقق ارتفاع في إنتاج الطاقة يصل (2686) ميكا واط 5 مرشحين لخلافة كوبر مع الفراعنة

مؤتمر مناهضة العنف ضد المرأة يوصي بأشراك النساء في صناعة القرار

بواسطة » الوقت \ التاريخ :
حريتي نيوز / بغداد
رأى مؤتمر مناهضة العنف ضد المرأة الذي انطلق اليوم في بغداد اليوم السبت، ان مشاركة المرأة في مواقع صناعة القرار تراجع في المؤسسات والتنظيمات الحكومية وغير الحكومية ، موصياً بـ “اشراك النساء في صنع القرار ومفاوضات مشروع التسوية الوطنية”.
وقالت الناشطة ادوارد، خلال كلمة عرضت فيها توصيات المؤتمر السنوي لمناهضة العنف ضد المرأة الذي أقيم في مكتب رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم ان” مستوى مشاركة النساء في مواقع صنع القرار العراقي سواء في مؤسسات الدولة، او التنظيمات السياسية وغير الحكومية تراجع بشكل كبير “، لافتة إلى ان “المنظمات غير الحكومية في البلاد بادرت الى تنظيم العديد من الحملات والأنشطة بما يتعلق في إصدار القوانين وزيادة المشاركة الاجتماعية في محاربة الإرهاب، والحد من العنف وتسليط الضوء على التحديات التي تواجه النساء نتيجة استمرار النزاعات المسلحة في صلاح الدين، والانبار، والموصل، او في النزاعات المحلية العشائرية”.
وبينت انه “من استمرار قيامنا كمنظمات مجمع مدني بالاحتفال سنويا باليوم الإسلامي لمناهضة العنف ضد المرأة وجدنا الأنسب هذا العام الاستمرار في تنظيم حوارات مفتوحة مع المنظمات لمراجعة مطالب الحد من العنف، وتم الاتفاق مع شبكة النساء العراقيات على تبني أربعة محاور رئيسية عقدت في 3 أيام حضرها 69 بينهم أعضاء مجلس النواب ومختصين قانونيين وأكاديميين وإعلاميين وقدمت عدد من الأوراق”.
وأوضحت، ان “مشروع قانون الحماية من العنف الأسري، حيث شخص المشاركون حصول تراجع في أوضاع المرأة العراقية منذ العام المنصرم وخاصة تفاقم مشاكل النازحات من الناحية الصحية والاجتماعية، واستمرار محنة المختطفات من الايزيديات من قبل داعش وازدياد جرائم الشرف وانتحار النساء والاتجار بهن، وارتفعا حالات العنف والتحرش وتزويج الفتيات خارج المحكمة، اذ تفتقد النساء إلى الحماية والإنصاف”.
وأشارت الى ان “منظمات المجتمع المدني في المحافظات، عملت على توفير الاحتياجات الانسانية للنازحين وفي مجال الدعم القانوني ورصد ومتابعة ضحايا العنف الأسري والعنف الجنسي وتوفير فرص التعليم والتمكين الاقتصادي”.
ولفتت، على ضوء المداخلات التي جرت في الجلسات تم الاتفاق على المحاور الاربعة التي تمثلت بـ:
[محور محاربة الإرهاب والتطرف]
ونص المحور الاول على ان، “ما تعانيه النساء والفتيات من المختطفات والأسيرات، وما تعرضن له على أيدي داعش التي صنفت باعتبارها جرائم إبادة جماعية وضد الانسانية وجرائم حرب يستلزم توفير الحماية الشاملة لهن، وتفعيل دور القانون والقضاء، على المستوى الوطني والدولي، وحث الحكومة للانضمام إلى تنزام ورما للمحكمة الجنائية الدولية لملاحقة الجناة ومساءلة الدول والداعمين للجماعات الإرهابية”، داعيا إلى “العمل على تأهيل منتسبي الجهاز القضائي والمؤسسات الامنية في كيفية التعامل مع النازحات والناجيات من العنف والاتجار بالبشر والحد من الإفلات من العقاب لمرتكبي جرائم العنف ضد النساء”.
ولفت المحور الأول، الى ضرورة “تعزيز دور ومكانة منظمات المجتمع المدني في عمليات الرصد ومراقبة الانتهاكات وتقديم الخدمات القانونية والنفسية للضحايا العنف الجنسي، وتأمين عودة النازحات إلى ديارهن بعد تحريرها وتأهيلهن للمشاركة في اعادة اعمار المناطق المنكوبة، وتوفير السكن الملائم والتعليم والخدمات الطبية والنفسية الكاملة وتعزيز مهاراتهن في الوصول إلى العيش الكرم وضمان الحفاظ على التنوع الديموغرافي والديني والمذهبي في هذه المناطق”.
ودعا إلى “توفير الرعاية والحياة الكريمة لعوائل الشهداء، والجرحى من الجيش والشرطة والحشد الشعبي والعشائري، والبيشمركة الذين يسقطون في معارك التحرير ضد داعش”، مشيرة إلى “أهمية حملات التوعية العامة لوسائل الاعلام والعاملين في المؤسسات التعليمة والتروبية والقيادات الدينية والمجتمعية لمناهضة العنف ضد النساء، ومكافحة حملات التهجير والزواج ألقسري والزواج خارج المحكمة، ووضع حد للعرف العشائري فيما يسمى بـ [الفصلية، والنهوة]”.
وبين المحور الثاني، من توصيات مؤتمر مناهضة العنف ضد المرأة بحسب الناشطة المدنية ادوارد، إلى ضرورة “إشراك النساء في مراجعة الدستور والقوانين والأنظمة والتعليمات وتدقيق بنية أجهزة الدولة [مّمن يقل تمثيل النساء فيها] والعمل على تعديلها او إلغائها، كتعديل قانون العقوبات وسن قوانين جديدة تستهدف مكافحة العنف والطرف والتفرقة، وإشاعة مفاهيم حقوق الإنسان وتكافؤ الفرص والتسامح مثل قانون حماية التنوع ومكافحة التمييز بهدف تعزيز كيان العراق كبلد متعدد العراق”.
ودعا مجلس النواب، إلى “الإسراع في تشريع قانون الحماية من العنف الأسري، الذي يشكل حاجة ماسة لما يوفره من حماية ووقاية وتأهيل لضحايا العنف، والضغط على صناع القرار من اجل زيادة عدد النساء في السلطة التنفيذية، فضلا عن السعي لتعديل قانون الأحزاب رقح 36 لسنة 2015 الذي خلال من الكوتة في تمثيل النساء في تأسيس الحزب”.
وشدد على ضرورة “تكثيف حملة المدافعة لاستحداث الهيأة الوطنية المستقلة لتمكين المرأة، التي تجمع ممثلات من السلطات الثلاث ومنظمات المجتمع المدني ووسائل الإعلام، ومراكز البحوث وتعمل على متابعة ومراقبة تمثل السياسيات الوطنية لتطوير واقع المرأة ورفع الوعي الاجتماعي لحقوق المرأة ومشاركتها وتمكينها في التمثيل السياسي والاقتصادي”، منوها إلى ضرورة “أعمام وإدماج للمنهج النوعي والاجتماعي في الفعاليات لمنع النزاعات وحلها ورصد تخصيص مالي في موازنة 2017 لتطبيق خطة الطوارئ لتنفي ذ قرار مجلس الأمن 13”.
واستدرك المحور الثاني، ايضا “تعزيز مشاركة المرأة في الإعلام لتغيير الصورة النمطية السائدة عنها والقائمة على الاعراف التي تنظر اليها بدونية، وذلك من خلال ضمان الكوتة بنسبة لا تقل عن الثلث في قانون هيأة الاعلام والاتصالات وتحقيق نفس الكوتة في مجلس امناء شبكة الاعلام العراقي، التي نص عليها قانون شبكة الإعلام رقم 26 وتوفير البيئة القانونية لحماية الإعلاميات من الانتهاكات التي يتعرضن لها”.
ونوهت الناشطة المدنية هناء ادوارد، إلى ان “الوحدة الوطنية والتماسك الاجتماعي مترابطان ويشكلان احد الأركان الأساسية في إستراتيجية البناء الشامل، ولا يمكن ان يتحقق [ذلك] من دون توفير ما يلزم من وسائل للعدالة لتحقيق الإنصاف والعدل والمساواة في ظل بيئة قانونية وقضاء مستقل يتمتعون في خبرة ومعرفة ونزاهة لحماية حقوق الإنسان وسيادة القانون”.
وبينت اهمية “اعادة هيكلة لجنة المصالحة الوطنية، في حال الاتفاق على تبني مشروع التسوية الوطنية، اذ لابد من مشاركة المجتمع المدني والمرأة في المفاوضات وصناعية القرار ضمن رؤية وطنية تتوافق مع مبادئ الدستور في ظل وجود إرادة سياسية لتحقيق السلم الاهلي ومكافحة الإرهاب”.
وختمت ان “المصالحة الوطنية المعلن عنها 2015، اغفلت اي دور للمرأة فمن الأهمية ادراج ضمن برنامج المصالحة الوطنية او اي برنامج آخر الخطة الوطنية للقرارات التي صادقت عليها الحكومة وخطة الطوارئ لتنفيذ قرار 13 في ايار 2015 [قرار مجلس الامن]، وهنا تستهدف حماية النساء والفتيات من اثار النزاع المسلح وما بعده وإشراك النساء في مواقع صنع العراق في المفاوضات لحل النزاعات وبناء السلام”.
شارك هذا الموضوع
الرافدين يوافق على منح المواطنين قرضا للبناء
المتحدث باسم الصدر: قريباً سنعلن الكتلة الاكبر لتشكيل الحكومة
الاعلام الامني يعلن مقتل والي الجزيرة بضربة جوية شرق عكاشات
النقاط التي تم الاتفاق عليها لتشكيل التحالف بين سائرون والنصر
بالوثيقة … قرار مجلس الوزراء يؤكد الرسوم الكمركية وهيأة الكمارك تنفي
الاعلان عن تحالف بين النصر وسائرون
ولادة نادرة لطفل في العراق بلا اطراف
حريتي نيوز تنشر قررات المفوضية الممهدة للشروع بعملية العد والفرز اليدوي
اختراق الصفحة الرسمية لوزير التربية العراقي على الفيس بوك
عاجل … العبادي يلتقي السيد مقتدى الصدر في النجف الاشرف
العبادي من النجف: تحدي الانتخابات ليس اكبر من تحدي داعش
العبادي يصل الى محافظة النجف
ضياء الاسدي في تغريدة على تويتر : وزير التربية و وكلائه و المسؤولون عن تسريب الأسئلة مطالبون بالاستقالة
كهرباء البصرة تحقق ارتفاع في إنتاج الطاقة يصل (2686) ميكا واط
5 مرشحين لخلافة كوبر مع الفراعنة
هازارد يفتتح رصيده المونديالي أمام تونس
الجمارك: لا تغيير في الرسوم الجمركية
حريتي نيوز تنشر جدول امتحانات السادس الاعدادي الجديد
عاجل … وزارة التربية تلغي امتحان مادة الاسلامية للصف السادس الاعدادي ( الادبي والعلمي )
بالصور … العشرات من فلاحي ناحية القادسية بالنجف يتظاهرون لمنعهم من زراعة اراضيهم
الموانئ العراقية تقوم بتسفين الحفارة رام الله
مقتل 32 عنصر من داعش وتدمير وكر لهم غرب الشرقاط
النشيد الوطني العراقي
البرلمان يناقش اليوم التدخل التركي في شمال العراق بحضور وزيري الدفاع والخارجية
مقتل واصابة العشرات من “داعش” بينهم عرب بقصف مكثف للطيران العراقي بالانبار
هبوط طائرات الشحن العسكرية في قاعدة القيارة لاول مرة منذ تحريرها
مركز الصقور لمحو الامية في ميسان يؤدي الامتحان النصفي
خدمات واسط : تحث الدوائر الخدمية بدخول بنفير عام لخدمة زوار ابي عبد الله الحسين (ع) في الزيارة الاربعينية
اتحاد ادباء ميسان : يحتفي بصدور رواية موائد من رماد للقاص لطفي جميل
مجلس واسط :يصوت على حصر التعينيات في الحقول النفطية لابناء المحافظة
مقترح مفيد .. عسى أن يلقى قبولاً
عاجل … الان : الصدر من مكان الاعتصام على بوابات الخضراء يسلم على الجيش والشرطة
الحشد الشعبي يعيد تل بنات وقصب إلى اهلها الايزيديين
تمليك مجموعة من الدور الى موظفي الكهرباء
اختتام مهرجان المسرح العراقي الثامن لفرق التربية في محافظة البصرة
اختتام بطولة شهداء العراق لكرة القدم ويكرم الفرق الفائزة
نائب: الانتخابات ستكون الاوسخ والنتائج التي تفرزها اوسخ منها
فريق فني من وزارة العلوم والتكنلوجيا لأجراء الفحص الاشعاعي للمطاحن المحررة بمحافظة نينوى
كلية الفنون الجميلة جامعة واسط تستقبل متوسطة الاباء المختلطة في زيارة معارضها الفنية
إستراحَ الأسد، فتعالت صيحاتُ الدجاج
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر