هكذا باعوا العراق.. الخدمات النيابية تكشف ان أمانة بغداد أجرت مول المنصور ب500 الف شهريا لمدة 40 عاما ظريف يشكر بغداد ويعلن منها تقديم عدة اقتراحات للحوار مع الخليج حراس السجون يتظاهرون في بغداد مطالبين بمخصصات سومو: الشركات الهندية هي الاكثر شراء للنفط العراقي تحالف الفتح يبحث ملف التواجد الاجنبي مع الرئاسات الثلاث الداخلية تنسق مع لبنان لتسليم (نجم الدين) ومحاكمته في العراق 1589 دونم احترقت خلال 24 ساعة ومقتل 15 فلاح منذ بداية الحرائق المهندس يشيد بطولات سرايا السلام ويدعو لتوفير الدعم اللوجستي لها بالوثيقة.. القضاء يستدعي أمين عام اللجنة الاولمبية بتهم فساد استشهاد 8 وإصابة 8 بانفجار سيارة مفخخة في ربيعة بالموصل بالوثيقة… بيان من وزارة الداخلية بخصوص المتهم نجم الدين كريم محافظ كركوك السابق مجلس محافظة ذي قار يقرر تعطيل الدوام الرسمي ليوم الاثنين بمناسبة ذكرى شهادة الامام علي عليه السلام بالوثائق… الحلبوسي يتدخل لإعادة مدير عام الى منصبه بالرغم من اعفائه سابقا لأول مرة.. العراق يصنع رافعات نهرية ثقيلة تحالف القوى يبدأ حراكا لحسم الوزارات الشاغرة، ومصدر يكشف عن تقديم مرشحين لوزارتين

مكافحة الإرهاب من المنبع

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

بقلم: محمد الفرماوي
لقد عرفت البشرية الإرهاب منذ أمدً بعيداً، فكان يتمثل في أن يقوم فرداً أو مجموعة من الأفراد بارتكاب أعمال عنف لبث حالة من الرعب والفزع بغية تحقيق أهداف من قبل هذه الجماعة الإرهابية، وتطور الأمر مع تطور الجماعات واستخدام التكنولوجيا الحديثة في الأعمال الإرهابية، وهو ما تعرضت له مصر وكذلك الدول حولها لاسيما بعد الأحداث التي مرت في المنطقة واندلاع ما يسمى ثورات الربيع العربي وهو ما أدى إلى سقوط دول الجوار من حولنا ولكن مصر بها جيش بفضل الله استطاع أن يتعامل مع الجماعات الإرهابية فقد ظل الجيش والشرطة المصرية يمثلان حائط صد وسد منيع في مواجهة خفافيش الظلام والجماعات الإرهابية المسلحة الذين كانوا يستهدفون الدولة المصرية وإسقاط مؤسساتها وإحداث الفوضى والوصول إلى حالة إفشال الدولة وعدم سيطرتها على الأمور – وهو ما وقعت فيه دول الجوار – ولكن الجيش والشرطة بل والشعب المصري كان لهم بالمرصاد واستطاعت القوات المسلحة والشرطة ليس فقط مواجهة الإرهاب بل تم مكافحة الإرهاب من المنبع أي قبل حدوث أي عمليات إرهابية من قبل الجماعات الإرهابية وفي هذا الصدد فقد استطاعت أجهزة المعلومات في الجيش والشرطة رصد تحركات تلك الجماعات وتوجيه ضربات استباقية مما أدى إلى فقدان الجماعات القدرة على الهجوم والاعتداء مرة أخرى ولعلنا هنا نتذكر المثال المشهور الذي يقول الوقاية خيراً من العلاج وبالتالي بات الجيش المصري والشرطة منتصران على تلك الجماعات وهو ما أدى إلى يأس بعض أفراده مما حذا ببعضهم إلى إحداث عمليات فردية من هنا أو هناك ومن ذلك حودث إرهابية فردية مثل ما حدث بواقعة الدرب الأحمر ، وما حدث يدل على بسالة رجال الأمن وتضحيتهم بأرواحهم مقابل توفير الأمن للمواطن، فإن تلك الجماعات قد فقدت التواصل والاتصال بينهم وهو ما تم بسبب الضربات الاستباقية الموجهة من قبل الجيش والشرطة فضلاً عن استهجان الشعب المصري لتلك العمليات التي لا يأمر بها دين أو ضمير، وبالتالي لما كانت مكافحة الجرائم تقوم على فروع ثلاث هم المنع والتجريم والعقاب فإن جريمة الإرهاب والعقاب عليه قد تم؛ وهو ما يحدث في المحاكم من توقيع الجزاءات الجنائية الرادعة وبالتالي بات فرع المنع وهو ما يتم الآن من توجيه ضربات استباقية ضد الجماعات الإرهابية، ان تلك الجماعات تستغل الدين لإدخال الأفكار الإرهابية في عقول الشباب وهنا يجب ان يتم مكافحة الإرهاب من المنبع وأن تكون ثمه مواجهة فكرية شاملة لكل الأفكار الإرهابية الباطلة التي تنشر باسم الدين والدين منهم براء.

شارك هذا الموضوع
هكذا باعوا العراق.. الخدمات النيابية تكشف ان أمانة بغداد أجرت مول المنصور ب500 الف شهريا لمدة 40 عاما
ظريف يشكر بغداد ويعلن منها تقديم عدة اقتراحات للحوار مع الخليج
حراس السجون يتظاهرون في بغداد مطالبين بمخصصات
سومو: الشركات الهندية هي الاكثر شراء للنفط العراقي
تحالف الفتح يبحث ملف التواجد الاجنبي مع الرئاسات الثلاث
الداخلية تنسق مع لبنان لتسليم (نجم الدين) ومحاكمته في العراق
1589 دونم احترقت خلال 24 ساعة ومقتل 15 فلاح منذ بداية الحرائق
المهندس يشيد بطولات سرايا السلام ويدعو لتوفير الدعم اللوجستي لها
بالوثيقة.. القضاء يستدعي أمين عام اللجنة الاولمبية بتهم فساد
استشهاد 8 وإصابة 8 بانفجار سيارة مفخخة في ربيعة بالموصل
بالوثيقة… بيان من وزارة الداخلية بخصوص المتهم نجم الدين كريم محافظ كركوك السابق
مجلس محافظة ذي قار يقرر تعطيل الدوام الرسمي ليوم الاثنين بمناسبة ذكرى شهادة الامام علي عليه السلام
بالوثائق… الحلبوسي يتدخل لإعادة مدير عام الى منصبه بالرغم من اعفائه سابقا
لأول مرة.. العراق يصنع رافعات نهرية ثقيلة
تحالف القوى يبدأ حراكا لحسم الوزارات الشاغرة، ومصدر يكشف عن تقديم مرشحين لوزارتين
المالكي: طهران لا تريد الحرب ولغة الحياد لم تعد مقبولة
الشمري يدعو لخطة طوارئ غذائية ونفطية بالعراق تحسباً لتداعيات الصراع الإيراني – الأمريكي
وزير التربية يعلن رفض الدخول الشامل للامتحانات الوزارية
100 عملية إرهابية و407 ضحية خلال 2019 نتيجة فراغ بين الجيش والبيشمركة
الرئيس صالح يزور تركيا والسعودية خلال الساعات المقبلة
بين الاستراتيجيا والتكتيك، صلح الإمام الحسن ع – رؤية سياسية معاصرة
فرقة العباس {ع} في الحشد تستدعي مقاتلين وتتهيأ لاقتحام تلعفر
سرايا السلام تختتم دورة الرسول الأعظم ( ص ) في النجف الاشرف
استجواب وزير الدفاع : البرلمان يكتفي بـ 118 صوت ليبدي قناعته بأجوبة العبيدي
وزير النقل يبحث مع وفد مجلس محافظة واسط انشاء مطار بطريقة التشغيل المشترك
انقاذ حياة طفل بعملية نوعية في بابل
واسط : المصادقة على التصميم الاساسي لقضاء النعمانية
التجارة تدعو المواطنين لاستلام حصصهم من زيت الطعام
صحة كربلاء توزع 77 طبيبا دوريا متدربا على المؤسسات الصحية في المحافظة
تعرف على مـادار بين العـبادي ورؤساء الكتل بشأن الموازنة
"خيرة .. بليرة"
مكتب المالكي ينفي انباءً تحدثت عن ترشح “مطلوبين بعثيين” مع دولة القانون
مدير عام المناهج ينفي صدور كتاب بالغاء مادة الفيزياء للسادس الاحيائي والاحياء للسادس التطبيقي
قضية مالية في القضاء الامريكي ضد المرحوم احمد الجلبي
اغلاق 7 قاعات لبناء الاجسام في بغداد
طالباني تناقش مع عمليات دجلة عودة النازحين الكُرد الى كركوك
إئتلاف علاوي: تصف عملية التصويت على مرشحي الوزارات “لعبة أطفال”
النجف تعتزم منع استيراد الاسمنت الاجنبي دعما للمنتج المحلي
مقتل 160 مسلحا بينهم انتحاريون في الانبار وصلاح الدين
التربية تعلن عن نتائج الامتحانات التمهيدية للدراسة الابتدائية لتربية محافظة ميسان
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر