مكانة المرأه في المجتمع العربي

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

بقلم الصحفيه سجى اللامي

المرأة في الحقيقه ليست نصف المجتمع فحسب بل هي المجتمع كله فهي المربيه للاسره التي تعتبر المدرسة الاولى في التربيه والاخلاق
ومن هنا تأتي اهمية العنايه بهذا الكيان واعطائه الاولويه جنبا الى جنب مع الرجل لانها عماد المجتمع وركنه الحصين فأن اعطيت العنايه الكامله والمعرفه والاهمية والاعتبار الصحيح استقام المجتمع وتقدم
اما اذا اهملت بالتقليل من قيمتها وتجاهل وجودها هنا. قد يهدم المجتمع ويتراجع مستواه الفكري والثقافي سواء داخل الاسره او خارجها
لنستذكر قليلا المأسي التي مرت بها المجتمعات قديما وحديثا من تخلف وانحلال بسبب تهميش واضطهاد المراه واهمالها بعدم اخذ دورها في عملية بناء المجتمع ككل فقد اسيئ اليها اسائات خطيره اخلت بكرامتها وانسانيتها وطموحها ولو ددقنا النظر والتحليل بوضعية المجتمعات المتخلفه وماهي اسباب تخلفها لوجدنا ان ذلك يعود الى الطبيعه السيئه التي عوملت بها المرأه
فاذا كانت المرأه مهمله ومحتقره وتعيش وضعية الجهل والقهر وسحق لشخصيتها وعدم الاعتراف بها فلا غرابة ان يتربوا الابناء على الجهل وضيق الافق وضعف الشخصيه وتذببها
بينما لوكانت المرأه تعيش حالة التوازن المشترك مع الرجل والثقافه العامه سيكون حرصها شديدا على بناء المجتمع وتكون واسعة الافق والطموح فالمرأه هي نصف المجتمع عدديا لكنها المجتمع كله فمن هنا يقع الواجب الرئيسي على النخب المثقفة والمنفتحة ان ينصروا المرأه من خلال تمكينها واخذ دورها البارز في بناء جيل واعي مثقف يدرك اهمية دور المرأه في بناء المجتمع
وايضا على المرأه ان تنصر نفسها بنفسها وتحقق اهدافها وطموحاتها وعدم تنازلها امام كل من يحاول ان يهمش ويضطهد هذا الدور المهم والبارز الذي تلعبه
المرأه هي الام والزوجه والمربيه تستحق ان تكون عضوا فاعلا في عملية بناء المجتمع فالمساواة بينها وبين الرجل يجب ان تكون منصفه من حيث التعليم والعمل والطموح فهما يشتركان في قيم الانسانيه
الجسم الاجتماعي يمكن النهوض بكل اعضاءه وقواه وليس بنصفها لان النصف الثاني المتمثل في المرأه مشلول ومعطل فالهذا الاساس لايحق للمجتمعات ان تجمد دور وطموح هذا الكيان وعدم الاعتراف به
المرأه لها طموح وقيم ومكانه خاصه بها وهذا التهميش والاقصاء خصوصا في المجتمعات الذكورية التي تحاول السيطره على هذا الكيان والهيمنه عليه وفقا لرغباتها واهوائها ويبقى الشلل النصفي الذي تعاني منه اغلب النساء لا يتوقف على النصف المشلول فحسب وانما يتعداه الى النصف الاخر اي الرجل فاذا كان هذين النصفين جنبا الى جنب في الوعي والادراك والفاعلية يكونان قد اعطيا للمجتمع خدمه حقيقيه في عملية البناء والتقدم

شارك هذا الموضوع
عبد المهدي: تمديد البرلمان تجاوز على الدستور وانقلاب على الصواب
حمودي يدعو للتريث بأمتحانات الوقفين ويكلف لجان نيابية للإسراع بتقديم حلول منصفة ونهائية للطلبة
مدير منفذ زرباطية :يعلن اكمال الاستعدادات الوجستية لاستقبال الزوار الايرانيين والاجانب خلال زيارة الاربعين
ابطال القوة الجوية يكبدون داعش خسائر فادحة في قاطع الانبار ودجلة
رئيس الجمهورية يؤكد تكثيف الجهود الانسانية لرعاية النازحين واللاجئين
اربيل تحتضن ثلاثة عشر محافظة عراقية لمناقشة نقل الصلاحيات من الوزارات ألى المحافظات وتنفيذ المادة 45 من القانون
ارتفاع الحرارة الى 37 مْ بطقس غائم في اليومين المقبلين
وزارة الصناعة : تحصل على قرارات مهمة من مجلس الوزراء لدعم النشاط الصناعي والانتاجي والتسويقي لشركتي الزوراء والاسمدة الجنوبية
أنطلاق فعاليات مهرجان ربيع الشهادة الثقافي العالمي الثاني عشر في كربلاء
احمد الصدر يغرد : منذ زمن والعراقيين يترقبون مبادرة حسنة من اشقائهم العرب
العراق في المجموعة الاولى حسب قرعة بطولة آسيا لكرة الصالات
بدء المرحلة الاولى من برنامج رفع السيطرات الداخلية في بعقوبة
عاجل … الصدر : استعدوا للاحتفال في بغداد
بالصور … الحشد الشعبي يسيطر على منظومة اتصالات لداعش شمالي ناحية القيروان
التحاق اثنان من المجندات البريطانيات لقتال داعش في العراق
المركز العراقي لدعم حرية التعبير : صحفية تتلقى تهديدات بالتصفية من مجهولين
اطباء محافظة بابل يعلنون توقف عملهم
مصرع فتاة على يد شقيقها في الناصرية
عاجل … الجعفري يرفض لقاء وزير الخارجية التركي في نيويورك
عاجل … قائد عمليات الفلوجة: اعتقال 1086 مشتبها به بين النازحين
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر