عاجل … المسائلة والعدالة تجرد احمد العبيدي من منصب وزير الشباب والرياضة الصحة العامة في واسط تطلق حملات توعويه لحملة الحصبة مجلس النواب يناقش السياسة النقدية وتعديل مشروع قانون موازنة 2019 مطارات البلاد تشهد ارتفاعا ملحوظاً في عدد رحلاتها خلال تشرين الاول المنصرم الاتحاد يبدي استعداده لتقديم جميع التسهيلات للمستثمرين ويسعى إلى تفعيل اطر الاستثمار والتبادل التجاري مع البلدان كافة مكتب علاوي يحذر من استمرار سياسة الاقصاء والمحاصصة بالوثيقة : تحالف البناء يرشح ” الصجري ” لرئاسة لجنة النزاهة البرلمانية سامسونغ تخفض أسعار أجهزتها في “الجمعة السوداء” مركز الإعلام الأمني : القبض على متهمين مطلوبين في مندلي وطوز خرماتو هيئة ذوي الاعاقة تمنح 198 تأييداً للمعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة الراغبين بالحصول على مقعد في الدراسات العليا الاعلام الأمني يعلن تفجير 11 وكرآ لـداعش في تلول الباج مطالبات برلمانية بالغاء ضريبة المبيعات على بطاقات تعبئة الهاتف النقال بالوثائق.. جمع تواقيع لاضافة تخصيصات بموازنة 2019 تخص الطريق الدولي السليطي يقدم طلبا لتثبيت الإجراء العاملين في شركات الكهرباء تمرير قرار دولي للنهوض بقطاعي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في العراق

موظفة سعودية تعترف برؤيتها قتل جمال الخاشقجي من قبل رجال سعوديين

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

حريتي نيوز – متابعة
استقدمت وجلبت المخابرات المركزية الأميركية من ولاية بوسطن اهم آلة تستطيع كشف رائحة الدم مهما تم استعمال من ادوية كيميائية لتنظيف كل آثار الدم وبعد ادخال الآلة التكنولوجية مع الخبراء داخل القنصلية أعطت الضوء الأحمر أي ان هنالك رائحة للدم وتم تفتيش الأرض والمقاعد وكل شيء ولم يجدوا أي أثر لدم.

إلا ان الخبراء تابعوا الوقوف مكانهم حيث الضوء الأحمر وبدأوا باستعمال الآلة الالكترونية التي لديها قوة شم الرائحة 22 مليون مرة اكثر من قدرة الشم لدى الكلب وبعد بحث لمدة ساعتين وجدوا ان الرائحة تأتي من قلم حبر موجود على مكتب فطلبوا الشخص الذي يعمل على هذا المكتب في القنصلية السعودية في إسطنبول وحضرت سيدة وهي تعمل على هذا المكتب وبعد التحقيق معها لمدة 42 دقيقة انهارت ووقعت أرضاً واعترفت بإن الخاشقجي قتل قبالة مكتبها وأنه جرى تنظيف كل آثار مكتبها حتى الأقلام حتى كل التفاصيل لكنها وقعت ارضاً وبدأت بالبكاء فحاول موظفو القنصلية السعودية التدخل وشرح أمور لكن قوة من المارينز نخبة الجيش الأميركي التي تحمي ضباط المخابرات الأميركية ابعدوا عمال القنصلية السعودية ونفذوا امر نقل السيدة الى مستشفى تحت حماية الجيش الأميركي وفي المستشفى اعترفت بأنها شاهدت جريمة قتل الصحافي جمال الخاشقجي وانها هربت عندما بدأ الدم ينفر من رأسه اثر ضربات حديد وقد اتخذ فريق المخابرات من كبار ضباط الجيش في المخابرات المركزية الأميركية امراً بتوقيفها ونقلها الى القاعدة الجوية العسكرية في اليونان حيث يوجد اهم مستشفى عسكري أميركي واعترضت السلطات السعودية لكن وزارة الخارجية الأميركية ووزارة الخارجية السعودية وقعت اتفاقاً انه يحق لها بموجبه توقيف ونقل والتحقيق لأي موظف في القنصلية السعودية او السفارة السعودية في أنقرة توقيفهم ونقلهم الى أي نقطة تقرره المخابرات المركزية الأميركية وقد تركها ضباط المخابرات الأميركية ترتاح حتى منتصف الليل واعطوها مهدئات ثم بدأت تبكي وقالت رأيت رجلاً جسيم الكتفين يحيط به 5 رجال وقد قاموا بتكبيل يديه وعصب عينيه وبعد تحقيق دام حوالي الساعة بدأوا بضربه على رأسه بآلات حديد فهربت من مكتبي وبعد دقائق منعوا الجميع من الخروج من غرفة واحدة وعلمنا ان الرجل قد مات وقتل.

ثم سمعنا صوت تقطيع اوصاله عبر منشار حديدي فوقعت ارضاً وبدأت أبكي فقرروا ارسالى الى السعودية لكن وصلت المخابرات التركية ومنعت من خروج احد فبقيت في مكاني وقاموا بتهديدي ان قلت كلمة واحدة فخضعت الى ان وصل فريقكم الأميركي وانا الآن لا اعرف اين انا فقالوا لها انك في مكان آمن ومع رجال المخابرات الأميركية الكبيرة الذين لديهم عائلات وزوجات واولاد ويعرفون قيمة الحياة ويريدون معرفة حقيقة مصير الصحافي جمال الخاشقجي فقالت انا لا اعرفه لكني رأيت منظراً لم اراه في حياتي كيف يتم تدمير جمجمة رأس بالحديد.

وعندما ذهبت من مكتبي حملت قلم لأني احمله دائماً وثم قاموا برش مواد تلغي كل روائح الدم وغيرها لكن بعد ان عدت الى مكتبي وضعت القلم الذي لم يتم تنظيفه ورشه بالمبيدات وهنا عرف ضباط المخابرات الأميركية سبب رائحة الدم على القلم وبما انهم استحضروا فحوصات الدم للصحافي جمال الخاشقجي من واشنطن الى تركيا فوراً اكتشفوا ان رائحة الدم كانت بسبب اخذها القلم معها ولم يتم تنظيفه

أعطت الإدارة الأميركية امراً بنقلها الى واشنطن وإبلاغ السلطات السعودية ان هذه السيدة لديها زوج واولاد وان حصل لهم أي مكروه فالسلطة والحكومة السعودية ستتحمل مسؤولية كبيرة لا تقل عن تحويل المسؤولين الى محكمة الجنايات الدولي ولذلك تم ضمان حياة المرأة التي رأت مقتل الصحافي جمال الخاشقجي في إسطنبول

تم ابلاغ الرئيس ترامب ان الخاشقجي قتل في القنصلية وبأمر من ولي العهد محمد بن سلمان فامتنع الرئيس الأميركي عن لقاء الصحافيين واي ضيف وجلس في مكتبه مع مستشاره للأمن القومي بولتون وبدأوا البحث لإيجاد حل للحفاظ على محمد بن سلمان كي لا يطير من موقعه كولي عهد لكن روسيا فرنسا بريطانيا دول الاتحاد الأوروبي وعشر دول عربية ادانوا قتل جمال الخاشقجي إضافة الى الصين واندونيسيا وماليزيا والهند وباكستان وفيتنام واليابان والصين الوطنية وكوريا الشمالية واكثر من 23 دولة اسيوية ادانت السعودية بعد انتشار خبر ان جمال الخاشقجي قد تم قتله فعلاً في القنصلية السعودية

في الرياض ولي العهد السعودي انتقل من القصر الملكي الى وزارة الدفاع كونه وزير الدفاع واستنفر الجيش السعودي ونشره في العاصمة وأخذ تدابير شبه حالة طوارئ في المملكة السعودية اما ضباط المخابرات الأميركية الذي عمرهم 46 سنة تقريبا وهم برتبة كولونيل رفضوا التحدث مع القنصل حتى انهم قاموا بدفعه من امامهم ثم لاحقاً عندما شتم القنصل السعودي اميركا ومخابراتها قاموا بتوقيفه وارسلوه الى مطار إسطنبول وارسلوه الى القاعدة العسكرية في اليونان وفق ما جاء في وكالة الاناضول التركية لكن الخبر لم يتم تأكيده وحتى ان وكالة الاناضول لم تعد تذيع الخبر كلياً واختفى الخبر من موقعها.

الآن السؤال ماذا سيحصل بعد الاعتراف بقتل الخاشقجي في القنصلية

سؤال كبير لا يمكن الإجابة عنه وعائلة آل سعود الحاكمة مهتزة ووضعها صعب والرئيس ترامب قرر عدم التكلم كذلك وزير الخارجية بومبيو ووزير الدفاع بومبيو وقائد جيش الدفاع ميلي

اما ايران فلم تنشر أي خبر عن الخاشقجي وما يحصل بين اميركا وتركيا والسعودية ولم تستنكر ولم تعطي أي بيان منها بل التزمت الصمت بأمر من القيادة العليا الإيرانية

لا يمكن الإجابة عن السؤال ماذا سيحصل الآن في العالم كله بعد ادانة السعودية بقتل الصحافي الأعزل من السلاح جمال الخاشقجي هذا كل ما يمكن ان نقوله.

شارك هذا الموضوع
عاجل … المسائلة والعدالة تجرد احمد العبيدي من منصب وزير الشباب والرياضة
الصحة العامة في واسط تطلق حملات توعويه لحملة الحصبة
مجلس النواب يناقش السياسة النقدية وتعديل مشروع قانون موازنة 2019
مطارات البلاد تشهد ارتفاعا ملحوظاً في عدد رحلاتها خلال تشرين الاول المنصرم
الاتحاد يبدي استعداده لتقديم جميع التسهيلات للمستثمرين ويسعى إلى تفعيل اطر الاستثمار والتبادل التجاري مع البلدان كافة
مكتب علاوي يحذر من استمرار سياسة الاقصاء والمحاصصة
بالوثيقة : تحالف البناء يرشح ” الصجري ” لرئاسة لجنة النزاهة البرلمانية
سامسونغ تخفض أسعار أجهزتها في “الجمعة السوداء”
مركز الإعلام الأمني : القبض على متهمين مطلوبين في مندلي وطوز خرماتو
هيئة ذوي الاعاقة تمنح 198 تأييداً للمعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة الراغبين بالحصول على مقعد في الدراسات العليا
الاعلام الأمني يعلن تفجير 11 وكرآ لـداعش في تلول الباج
مطالبات برلمانية بالغاء ضريبة المبيعات على بطاقات تعبئة الهاتف النقال
بالوثائق.. جمع تواقيع لاضافة تخصيصات بموازنة 2019 تخص الطريق الدولي
السليطي يقدم طلبا لتثبيت الإجراء العاملين في شركات الكهرباء
تمرير قرار دولي للنهوض بقطاعي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في العراق
ايران تعلن تصديرها سلع للعراق باكثر من 387 مليون دولار عبر مهران
ائتلاف النصر مع المشروع الوطني بغض النظر عن الموالاة والمعارضة
نصيف تحذر من تمادي بعض الحكومات المحلية في مخاطبة الدول دون الرجوع الى الحكومة المركزية
التجارة : استمرار الفروع باستلام كميات الحنطة الاسترالية ومناقلة الحنطة المحلية وتجهيز المطاحن بخلطات الحنطة المقررة
الاستخبارات العسكرية تطيح بخليه ابو عبد الله الانصاري للتفخيخ
حريتي نيوز { واح } تنشر النص الكامل لخطاب السيد مقتدى الصدرالإصلاحي الموجه الى الشعب العراقي بتاريخ الثالث عشر من شهر شباط 2016
الفتلاوي : من يريد القضاء على داعش يجب ان ينظف مفاقسه الموجودة في مساجد ومدارس ال سعود
قائد ألمانيا يعلن اعتزاله اللعب دولياَ
‏عاجل‬ .. انباء عن وفاة 3 مواطنين من الكوت بحادث سير مروع في منطقة حي الحكيم ‫‬
الخبراء للمحكمة الاتحادية: جلسة إقالة الجبوري غير مكتملة النصاب
ارتفع اسعار الذهب مع تراجع الأسهم الآسيوية والدولار قبيل اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي
أتربة تعلوا أجهزة كشف متفجرات “مهجورة” في البصرة
وفاة قائد فرقة الامام علي القتالية الشيخ كريم الخاقاني اثناء تلقيه العلاج خارج العراق
وزير الكهرباء يصل الى قضاء الحمدانية شرق الموصل لتشغيل اول محطات التوليد
عاجل … الصدر : يدعو انصاره للاستمرار بالتظاهرات في بغداد حصرا ، واصفا التحالف الوطني { بالتخالف }
وكيل شؤون العمل يؤكد اهمية حماية الموظف وتسهيل الاجراءات للمواطنين
مدير الموانئ يستقبل الباخرة (NEAPOLIS) التي رست على الرصيف 27 الجديد
الشركة العامة لصناعة السيارات والمعدات توقع عقدالتجهيز محافظة ديالى بالشاحنات والاليات
وفاة الفنان صلاح رشوان في فرنسا بعد صراع مع السرطان
معصوم يصل إلى بغداد قادماً من الرياض بعد حضور القمة العربية الإسلامية الأميركية
شركة اور في ذي قار تفتح خطوط انتاجية لتصنيع العتاد ودعم الجهد الحربي
الميناء يتخطى الكرخ والشرطة يتعادل مع نفط ميسان
توزيع كهرباء الجنوب تستنكر تكرار حالات سرقة وتخريب خطوط الشبكة الكهربائية خلال يومين متتاليين
جامعة واسط تفتتح خمسة قاعات جديدة للتعليم الطبي الحديث
وفاة صحفي بصعقة كهربائية داخل منزله في ميسان
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر