المرجعية تتهرب من مسئوليتها وتضع الحكومة شماعة القضاء العراقي يصدر أمراً بالغاء مذكرة القبض بحق محافظ البصرة بعد تقديم العيداني ادلة ووثائق تدين قائد الشرطة السابق الحلبوسي يشيد بدور ايران الداعم لوحدة العراق وزارة التربية تحدد يوم غدٍ الثلاثاء موعدا لإعلان نتائج الثالث المتوسط ، والسادس الاعدادي بالوثيقة … هيئة النزاهة: صدور مذكَّرة قبضٍ وتحرٍّ بحقِّ مدير حسابات دائرة صحة الأنبار السابق خريجين يتظاهرون امام مبنى المديرية العامة لتربية البصرة للمطالبة بالتعيين مقتل شخص واصابة 5 بينهم من المثنى في عزاء شيخ آل غزي في الناصرية ميسان : معالجة 49 نقطة مشعة بكلفة 25 مليون دينار مصرف النهرين يصدر بياناً بشأن قرض الـ150 مليون دينار النفط يرتفع فوق 80 دولارا للبرميل التعليم تعلن نتائج قبول المعلمين المجازين دراسيا في الجامعات الصدر يدعو الحلبوسي إلى تعزيز الدور الرقابي والتشريعي للبرلمان جنايات ذي قار: الإعدام والمؤبد لثلاثة إرهابيين بتهم مختلفة السيسي يلتقي نتنياهو في نيويورك عدي عواد يعتزم رفع دعوة قضائية على رئاسة جامعة البصرة بعد قيامها بهدم دور عوائل فقيرة ومتعففة

نهاية جيل سياسي كامل

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

هادي جلو مرعي
تتداعى الأحداث في العراق الى الحد الذي يجعل من الصعب التكهن بماسيحدث لاحقا والى أين تتجه الأمور مع الإصرار الغريب للقوى الفاعلة على المحافظة على مكاسبها السياسية والإقتصادية وحضورها، فهي تستخدم شعار المشاركة والشراكة والتوافق لكن ذلك كله لم يكن كافيا، فالشراكة عندها هو الحصول على المكاسب وبخلافه فليس من قيمة لها، وهذا يعني أن الشراكة هي الحصول على المنافع الإقتصادية بطرق فساد مريبة، بينما ترفض الشراكة المتصلة بالتضحية من أجل العامة من الناس، وحين يكون الهدف خدمة المواطن فلن تجد الكثير من السياسيين، ولا القوى الفاعلة مادام العمل سينصب في مجرى الخدمة العامة التي لاتحقق للقوى تلك ماتبتغيه من مصالح.
قد يعود ذلك الى إنفصال معظم السياسيين عن الناس وعن الجغرافيا التي كانوا جزءا منها لسنوات، ثم غادروا لأسباب مختلفة، وحين عادوا بعد سقوط نظام صدام حسين لم يتمكن هولاء من الإندماج مع المجتمع الذي تغير كثيرا وأصبح أكثر ديناميكية وقدرة على التفاعل وزادت مطالبه عن الفترة التي قضاها تحت سطوة الدكتاتورية وهي الفترة التي غادر فيها هولاء العراق، ومع زوال الدكتاتورية وعودتهم كان المجتمع قد تحول بالفعل ولم يتمكنوا من مجاراته في مطالبه وثقافته ورؤيته للأحداث وبدا أكثر تفاعلا مع السياسيين والناشطين المحليين الذين عاشوا الفترة الصعبة في ظل النظام السابق.
هناك الملايين من الشبان الذين ولدوا في التسعينيات وكانت أعمارهم صغيرة عندما سقط نظام صدام حسين ولم يعيشوا فترة الثمانينيات ولا التسعينيات ولم يتحملوا أعباء الحرب وسنوات الحصار القاسية، ولم يدرسوا اللعبة جيدا ولم يعوا نوع القمع السائد في حينه وماعانه المعارضون الذين أعدم معظهم وهرب الى الخارج قسم كبير منهم. هولاء الشبان جاءوا ليعبروا عن رؤية مختلفة للمطالب، بينما عاد السياسيون المعارضون وهم يحملون هموم الماضي ومتاعبه ولديهم رؤية لاتلتقي مع الرؤية التي نضجت بعد سقوط نظام حكم صدام حسين وهم اليوم يتقاطعون تماما مع الجيل السياسي القديم وتجدهم يتفاعلون بالفعل مع جيل السياسيين الشبان وحتى الزعماء الدينيين الذين أنتجتهم محنة الداخل العراقي.
المواجهة اليوم بين جيلين لايفهمان بعضهما البعض ويتقاطعان تماما، حتى أن هناك من الأجيال الصاعدة لايرى غضاضة في توصيف شخص كان ضحية لصدام حسين بأوصاف قاسية ومقارنته بحزب البعث مع إن هذا غير صحيح ولكن مايجري من حوادث يثير المزيد من العواطف والمشاعر المضطربة التي يمكن أن تنتج صداما أكثر حدة ولابد من تغيير من نوع ما لإنهاء الأزمة وتحويل مجرى الأحداث الى مساحة أخرى يمكن أن تلتقي فيها الأفكار شرط حصول تنازلات يرضى بها الجيل القديم من السياسيين، وتقنع الأجيال الشابة الصاعدة مع صعوبة ذلك، وليس إستحالته علنا نصل الى مرحلة التوافق الوطني الشامل حتى لو كان مرحليا فنحن بحاجة إليه لنعبر الأزمة.

شارك هذا الموضوع
المرجعية تتهرب من مسئوليتها وتضع الحكومة شماعة
القضاء العراقي يصدر أمراً بالغاء مذكرة القبض بحق محافظ البصرة بعد تقديم العيداني ادلة ووثائق تدين قائد الشرطة السابق
الحلبوسي يشيد بدور ايران الداعم لوحدة العراق
وزارة التربية تحدد يوم غدٍ الثلاثاء موعدا لإعلان نتائج الثالث المتوسط ، والسادس الاعدادي
بالوثيقة … هيئة النزاهة: صدور مذكَّرة قبضٍ وتحرٍّ بحقِّ مدير حسابات دائرة صحة الأنبار السابق
خريجين يتظاهرون امام مبنى المديرية العامة لتربية البصرة للمطالبة بالتعيين
مقتل شخص واصابة 5 بينهم من المثنى في عزاء شيخ آل غزي في الناصرية
ميسان : معالجة 49 نقطة مشعة بكلفة 25 مليون دينار
مصرف النهرين يصدر بياناً بشأن قرض الـ150 مليون دينار
النفط يرتفع فوق 80 دولارا للبرميل
التعليم تعلن نتائج قبول المعلمين المجازين دراسيا في الجامعات
الصدر يدعو الحلبوسي إلى تعزيز الدور الرقابي والتشريعي للبرلمان
جنايات ذي قار: الإعدام والمؤبد لثلاثة إرهابيين بتهم مختلفة
السيسي يلتقي نتنياهو في نيويورك
عدي عواد يعتزم رفع دعوة قضائية على رئاسة جامعة البصرة بعد قيامها بهدم دور عوائل فقيرة ومتعففة
الحلبوسي يلتقي السيد مقتدى الصدر في الحنانه
تعرف على مواعيد بدء وانتهاء دوام وامتحانات الجامعات
احد منتسبي شرطة كربلاء الامناء يعثر على محفظة بداخلها صك قابل للصرف يحتوي على 150 مليون دينار عراقي ويعيدها
المكتب الاعلامي الخاص لمحافظ البصرة ينفي خبر تعرض المحافظ اسعد العيداني لمحاولة اغتيال
مقتل شاب واصابة اثنين بانفجار قنينة اوكسجين في قضاء الصويرة شمال الكوت
تخلف مجتمع
حلم الدولة الذي تبدد
تعرف على نجوم من ذهب صنعوا التاريخ؟
مقتل 30 ارهابيا خلال العمليات العسكرية بمختلف قواطع العمليات
منع دخول الصحفيين ووسائل الاعلام الى معرض بغداد الدولي لمراقبة العد والفرز اليدوي
التميمي تدعو الى استمرار عمل مجلس النًواب استثنائيا للتصويت على موازنة ٢٠١٨
مراقب سياسي يرى أن حصول العبادي على ولاية ثانية “امر صعب”
شرطة كربلاء تعلن نجاح خطة الانتخابات البرلمانية لعام 2018 وبسلاسة كبرى وتستعد لانطلاق الخطة الامنية الخاصة بشهر رمضان المبارك
تربية واسط : ١٦ الف طالب يستعدون لاداء الامتحانات الوزارية للمرحلة المتوسطة
شرطة ذي قار: تسجل حالة انتحار في مدينة الناصرية
رجل بيعة الغدير والحشد الشعبي. رجال غير عاديون لدور غير عادي
بالصور … { جدار المطالب } … فعالية اقامها المعتصمين في الخضراء
مصدر : اندلاع حريق داخل المحطة العالمية لسكك الحديد وسط بغداد
خليه صقور الداخلية يضبطون ملايين الحبوب المخدرة في محافظة البصرة
مجلس النجف يصوت على تقديم مساعدة مالية لذوي الشهداء وجرحى تفجير القادسية
القنصل الامريكي يودع البصرة بـ{ الزي العربي }
نقابة العلوم الصرفة و التطبيقية العراق تقيم اكبر مؤتمر تأسيسي للمطالبة بقانون اقرار قانون النقابة و استعراض اهمية دورها المغيب
إنطلاق الصفحة الثالثة من عمليات الحشد الشعبي غرب الموصل
المثنى تختتم فعاليات مؤتمرها لمكافحة ظاهرة اطلاق العيارات النارية
صيد الدواعش في الموصل على يد ابطال طيران الجيش العراقي
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر