عاجل … فرق الدفاع المدني تخمد حريقاً اندلع في غرفة تابعة للحرس بساحة مبنى محافظة بغداد حريتي نيوز في حوار خاص برئيس مجلس محافظة ميسان حول تأثير الواقع العشائري على الوضع الامني وانعكاسه سلبا على الوضع الأقتصادي في المحافظة رئيس مجلس كركوك ينفي صدور اوامر قبض بحقه من قبل محكمة نزاهة المحافظة التقاعد تنفي وجود استقطاعات في رواتب المتقاعدين المالكي: اي تحالف بين الفتح وسائرون يزيد المشهد السياسي ارباكا واشنطن تعلن انسحابها من مجلس حقوق الإنسان الأممي اليوم همهمة ذات عاجل … الحشد الشعبي يدمر مضافات لداعش على الحدود العراقية السورية “واتساب” متهم في جرائم قتل.. وأشياء أخرى تحالف ” الفتح ” يدعو الحكومة لاتخاذ كافة الإجراءات لحماية المقاتلين على طول الحدود الإعلام الامني يعلن نتائج عملية تفتيش قرى كركوك الأعرجي يصدر توجيهات بشأن “ظاهرة” تناول الخمور على الأرصفة وفي الأماكن العامة بالصورة.. حريق وسط كربلاء مونديال روسيا يكبد الشركات 14.5 مليار دولار بأسبوعين الرافدين يعلن صرف دفعات جديدة من سلف المتقاعدين البالغة ثلاثة ملايين

وجوه واقنعة

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

  سحر عزيز العبادي _ بغداد

امنيات
تبلغ من العمر عشر سنوات ولكنها لن تعش طفولتها كباقي الفتيات ..
كان والدها شديد المعامله ، قاسي القلب ، يكره ان ينجب البنات ولكن شاء القدر وولدت زوجته طفلة اسمتها امنيات ..
وعندما سمع سلطان والد امنيات بذلك الخبر هجر المشفى وعاد لمنزله مكتئب وكأن المرأة قادرة على تغيير جنس المولود ونسى ان ذلك بيد الخالق عزوجل ..
فمرت الايام وكبرت امنيات ويوم بعد يوم ادركت بقساوة والدها وكانت لها صديقتان الاولى والدتها والاخرى دموعها فلن يمر يوم ولا تغرق وسادتها بدموعها فكان الاب يومياً يصرخ بوجهها لا اطيق رؤية وجهكِ يجلب لي الشؤم ..
وبعد مرور ست سنوات من عمر امنيات حان الوقت ان تسجل في المدرسة وكانت مصرة على النجاح وتكن من المميزات وترفع رأس والدتها عالياً وتخبر والدها في المستقبل القادم انها صنعت افضل مما يصنع الرجال ..
فكانت والدت امنيات تحفزها وتتابع تحضير دروسها على العكس من والدها الذي كان يسخر منها ويبوح لها بكلمات اليأس وكانت تكفكف دموعها بكفها الصغير اما والدتها كانت تقول لها ابنتي عزيزتي لا بأس يمزح معكِ لا تبالي وكأنها تريد ان ترسم للاب اجمل صورة في ذهن البنت الى ان زرعت الامل و التحدي والاصرار في شخصية امنيات وواصلت امنيات حياتها الدراسية على هذا النهج الذي علمتها لها والدتها ..
وكانت امنيات تخشى ان تعمق صداقتها مع زميلاتها في المدرسة خشية ان يعثرو على تلك الزاوية المغلقة في ايسر صدرها وهو جرح والدها وكانت تسمي ذلك الجرح ب جرح الاهمال ..
وعندما تعود امنيات من المدرسة تسرد لوالدتها كل ما حدث معها وكأن والدتها احدى رفيقاتها وكانت الام جيدة الاستماع رحيمة الاحتواء ..
كبرت امنيات واعتمدت على نفسها بعض الشي وانشغلت الام مع الزوج المتعجرف وتدبير المنزل وتجاهلت امنيات وهي في اخطر سن وهو سن المراهقه لكن امنيات كانت انثى ذكية جداً وعصبيت والدها اثرت على شخصيتها فكانت حذرة جداً في اختيار صديقاتها خوفاً ان تقع في الزلل وتزيد قسوة والدها عليها وكانت فخورة بنفسها جداً لأنها لم تنجرف الى ما انجرفن له صديقاتها كمرافقة الجنس الاخر واتباع العاطفه رغم ان هي فاقدة للأهتمام والاحتواء لكن كان هدفها اعمق من العاطفة والغريزه كانت كتله من التحدي والاصرار فذات ليلة كانت تشاهد التلفاز وفجأة عرض برنامج ديني يشيد بعظمة المراءة وكيف يجب على كل انثى ان تعامل نفسها كقطعة ذهب ليس بسهولة لأحدهم ان يصل اليها ومن يحاول ذلك يجب ان يكسر الزجاج ويتمزق فعجبت امنيات بهذا الكلام جداً فهرولت بأتجاه والدتها تخبرها انها يجب ان ترتدي الحجاب الزينبي والعبائة ايضاً ..
فدهشت الام ،،
قالت لها يا ابنتي انه مجرد اندفاع لا اكثر اخشى عليكِ ان تضجري لاحقاً قالت كلا انني مقتنعه اشد الاقتناع ..
الام : حسناً يا ابنتي سأشتري لكِ ما تحبين
ففي الصباح ارتدت امنيات الزي المحتشم وذهبت الى مدرستها وكانت في الصف الخامس الاعدادي لكن قبل ان تخرج من المنزل رأها والدها وسخر منها ..
ما هذا كأنكِ عجوزاً شمطاء ..
وكأن يريد ان يحطمها نفسياً .. وكانت امنيات تقاوم هذه اللحظه وقاومت دموعها وهي ترسم ابتسامة مزيفه على محياها
وبعد ذلك واصلت طريق المدرسه واندهشن زميلاتها من مظهر امنيات وبدأن بالسخريه ماذا فعلتي بنفسك لما انتِ متشدده
احداهن تقول للأخرى كأنها جدتي ولكن قطعت سخريتهن بجملة رائعه قررت ان اكون غالية والثمين دائماً يغطى ولن يكن عرضة للذباب ..
ومرت الايام وتفوقت امنيات وقبلت كلية الطب وكانت والدتها من اشد الناس فرحاً بتقوق ابنتها لكن الاب قال لو كنت في الزمن السابق في زمن الجاهلية لقتلتها واصبحت موؤدة لا تذكر ولكن امنيات لن تبالي قالت سأنجح وسترون ..
وبعد عشرة سنين اصبحت امنيات دكتورة ماهرة وفي احدى الليالي تمرضت جدتها ام ابيها سلطان
واحتار سلطان فيها ..
قالت الزوجة فننقلها للمشفى قال سلطان كلا لا اعرض والدتي ويكشف عنها رجل
فقالت امنيات ايمكنني ان اتحدث معك يا ابي فزجرها بصوت مرتفع ماذا تريدين يا وجه الشؤم قالت انا سوف اعالجها
فقال لها وهل مصدقة نفسك انك دكتورة بالفعل فرغم كل هذه الظروف كان مستمر في السخريه فقالت امنحني ولو فرصة واحدة قال لها لكِ ما تشائين فاجرت الفحص ووصفت الدواء وشاء القدر ان تشفى والدة سلطان على يد امنيات واعترف سلطان بشهادة و امكانية البنت على فعل ما يفعله الرجال

شارك هذا الموضوع
عاجل … فرق الدفاع المدني تخمد حريقاً اندلع في غرفة تابعة للحرس بساحة مبنى محافظة بغداد
حريتي نيوز في حوار خاص برئيس مجلس محافظة ميسان حول تأثير الواقع العشائري على الوضع الامني وانعكاسه سلبا على الوضع الأقتصادي في المحافظة
رئيس مجلس كركوك ينفي صدور اوامر قبض بحقه من قبل محكمة نزاهة المحافظة
التقاعد تنفي وجود استقطاعات في رواتب المتقاعدين
المالكي: اي تحالف بين الفتح وسائرون يزيد المشهد السياسي ارباكا
واشنطن تعلن انسحابها من مجلس حقوق الإنسان الأممي اليوم
همهمة ذات
عاجل … الحشد الشعبي يدمر مضافات لداعش على الحدود العراقية السورية
“واتساب” متهم في جرائم قتل.. وأشياء أخرى
تحالف ” الفتح ” يدعو الحكومة لاتخاذ كافة الإجراءات لحماية المقاتلين على طول الحدود
الإعلام الامني يعلن نتائج عملية تفتيش قرى كركوك
الأعرجي يصدر توجيهات بشأن “ظاهرة” تناول الخمور على الأرصفة وفي الأماكن العامة
بالصورة.. حريق وسط كربلاء
مونديال روسيا يكبد الشركات 14.5 مليار دولار بأسبوعين
الرافدين يعلن صرف دفعات جديدة من سلف المتقاعدين البالغة ثلاثة ملايين
المالكي: دولة القانون يعمل على تشكيل تحالف شامل لتشكيل حكومة الاغلبية
أنقرة تعلن تقدم الجنود الأتراك صوب جبل قنديل شمال العراق
بالجدول … مباريات اليوم.. الجولة الثانية للمونديال
نجدة الموصل : القبض على مسؤول العقارات في صفوف تنظيم داعش الارهابي جنوب الموصل
إستقرار أسعار صرف الدينار العراقي مقابل الدولار الأمريكي
صحف الثلاثاء تتابع نتائج لقاءات العبادي بميونخ وملف الانتخابات ونقاشات الموازنة
محافظ النجف : يجب تمييز الموظف الكفوء عن الموظف المتقاعس ومحاسبة المقصرين في عملهم وتعاملهم مع المواطنين
العبادي: هناك مشروع لخفض عدد قوات التحالف بالعراق
التربية تعلن يوم غد انطلاق امتحانات الدور الثاني العامة للمرحلة الابتدائية
لتمثيله في الدوري المقبل نادي الميناء يتعاقد مع هداف برازيلي
اليونيسف: 3.6 مليون طفل في العراق في خطر
ذي قار : تشكيل لجنة لجرد درجات الحذف والاستحداث في دوائر المحافظة ومنحها للمتعاقدين والاجراء اليوميين
مصادر تؤكد توصل لجان الصدر لترشيح المستقلين ترشيح تسع وزارات وتبحث عن تسمية وزير الخارجية والداخلية والدفاع
عاجل … بدء هجوم على منطقة الفتحه المحاذيه لقضاء الشرقاط جنوب الموصل
وزير النقل من واسط : المطار انشئ لفائدة ابناء المحافظة وستكون ايراداته لابناء واسط
الزاملي: سرايا السلام تحرر جزيرة سامراء وخط اللاين وسيد غريب والرميلات والوصول إلى ناظم الثرثار
عاجل … اغتيال قيادي في الحشد الشعبي في كركوك
صلاح الدين : اعتقال ثلاثة مطلوبين يعملون كمصادر لداعش
الجنايات المركزية تقضي باعدام أربعة مدانين بتنفيذ عمليات ارهابية
بعد مخاطبات رسمية دامت 13 سنة لترميم مدرسة في واسط ، اعضاء مجلس الاباء والمعلين يرمموها على حسابهم الشخصي بـ مليون و مئتين الف دينار
قائد عمليات الرافدين : تحرير طفل مختطف في قضاء المجر الكبير جنوب ميسان بعد ساعتين من اختطافه
النجف تبحث نقل الصلاحيات وفك ارتباط الوزارات
الاعلام الحربي يعلن فرض السيطرة على مدينة الرطبة بالكامل وطرد جميع عناصر داعش
دقات القلب
تشكيلة ريال مدريد التي ستواجه كلوب في نصف نهائي كاس العالم للاندية
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على تويتر