وحدة تعزيز الصحة بمستشفى كربلاء التعليمي تشارك سفير الطفولة العراقي بمهرجان ( نصنع بسمة ) إحتفاءاً بعيد تأسيس الجيش الباسل والشرطة البطلة

الرابط المختصرhttps://wp.me/paGRK5-tNd

وحدة تعزيز الصحة بمستشفى كربلاء التعليمي تشارك سفير الطفولة العراقي بمهرجان ( نصنع بسمة ) إحتفاءاً بعيد تأسيس الجيش الباسل والشرطة البطلة

Linkedin
Google plus
whatsapp
يوليو 27, 2020 | 11:40 ص
0

حريتي نيوز / طالب الخفاجي – كربلاء

شاركت وحدة تعزيز الصحة في مستشفى كربلاء التعليمي للأطفال ، في فعاليات مهرجان ( نصنع بسمة ) الذي أحياه سفير الطفولة العراقية ، الفنان هاشم سلمان ، وبرعاية مدينة نوارة الأملاك السياحية ، بالتزامن مع إحتفالات شعبنا بالذكرى السنوية لتأسيس الجيش الباسل والشرطة البطلة . وقالت المنتسبة في الوحدة ، الممرض الفني ، ( ماما ) شيرين محمد عصمان ، إن ” وحدة تعزيز الصحة ، تحرص من خلال برنامجها السنوي على ترسيخ أهمية حصول الأطفال على فرص مُتساوية للنجاح في الحياة ” ، مجسدة بذلك توجيهات المدير العام للدائرة ، الدكتور صباح نور هادي الموسوي الرامية الى زيادة الوعي والثقافة الصحية المُجتمعية ” . وأضافت في حديث لـ ( وكالة حريتي نيوز ) ، إننا ” نسعى جاهدين لتعزيز الوعي الصحي المجتمعي ، ونضع منهاج عمل يتم تطبيقه على مدار العام ” ، مبينة ، ولهذا إرتأينا أن تكون باكورة الفعاليات التوعوية والتثقيفية لهذا العام ، تبدأ من خارج المستشفى ، حيث قمنا بتنظيم فعالية ومبادرة إجتماعية للأطفال وذويهم الوافدين لقضاء عطلة نهاية الإسبوع في مدينة نوارة الأملاك السياحية ” ، صاحبها توزيع الهدايا التذكارية والألعاب التي ترمز إلى شخصيات كارتونية محببة لهم . ولفتت إن ” الفعالية ، قد تنوعت ما بين محاضرة صحية تثقيفية ، حرصنا خلالها على إشراك الأطفال فيها وذلك لتعزيز الوعي الصحي والتعريف بالأمور الصحية الواجب التقيد بها ، وكذلك عقد لقاء مُباشر مع الأطفال وذويهم ، قدَمنا خلالها جملة من النصائح والإرشادات الطبية ، لضمان سلامتهم من الأمراض السارية والمُعدية وخاصة المنقولة عن طريق ( الماء والغذاء ) ، وغيرها من الإرشادات ذات الصلة بحياتهم اليومية ، وتوزيع فولدرات إرشادية ورسائل صحية بمشاركة الفنان هاشم سلمان . ومن جانبه ، عبَّر مدير المدينة السياحية ، عن ” وافر شكره وإمتنانه لمدير عام الدائرة ، الدكتور صباح الموسوي ، ولمدير المستشفى ، الدكتور أحمد السعدي بمشاركة الفريق التوعوي والتثقيفي الصحي في هذا المهرجان ، وما قدمه من مبادرة مجتمعية أشاعت البهجة والفرح والسرور بين الأطفال وذويهم ” ، فضلاً عما ” تضمنته من المعلومات والمواضيع التثقيفية فيها ، ولها أثر إيجابي على سلوكهم وأطفالهم ” .

شارك هذا الموضوع
مكة المكرمة